الرئيسية / منوعات / صور_من_مناطق_ الدولة_الاسلامية50: فاسعوا إلى ذكر الله “الفرات”

صور_من_مناطق_ الدولة_الاسلامية50: فاسعوا إلى ذكر الله “الفرات”

تعليقات الفيسبوك

comments

71 تعليق

  1. 🌞عہۣۗہۣۗبہۣۗہۣۗيہۣر الجہۣۗہۣۗنہۣۗہۣۗہۣة🌞 http://t.me/abieraljana5

    http://t.me/abieraljana5
    🌷اللهم صل على محمد وآل محمد🌷

  2. هل سيمان العلوان في السجن اخي

  3. #للنشر
    إصدارات دولة الخلافة الإسلامية نصرها الله خلال عام 1439 هجري
    مع اهم التوثيقات والرسائل للذئاب المنفردة
    شكرا للاخ ابو منذر الشامي حفظه الله وجزاه الله كل خير

    https://justpaste.it/1jpc9

    https://justpaste.it/1jpc7

    https://www.pastethis.at/DL0lJ8S8

    https://www.pastethis.at/b96Qb0UP

    لا تكتفوا بالمشاهدة فقط انشروا في كل مكان واحتسبوا أجركم على الله

  4. ينبغي أن يعلم أن كلام المسمى مناصر للحق عن أبي بكر الباقلاني فيه تحامل شديد و باطل عريض ، و قد نسب للباقلاني ما هو منه براء بل يعلم من قرأ كتبه أنه كان من أشد الناس على القائلين به ! فمثلا نسب له القول بخلق القرآن ، فيحمرّ وجهك و تتنتفخ أوداجك ، فتفتح كتبه لتتأكد فتجد في كتابه التمهيد : باب نفي خلق القرآن !
    أجاد في مدح القرآن و تعظيمه و نفي خلقه و الرد على من قال بهذا ، قال : ( وَالَّذِي يدل على نفي خلق الْقُرْآن من الْقُرْآن قَوْله تَعَالَى إِنَّمَا قَوْلنَا لشَيْء إِذا أردناه أَن نقُول لَهُ كن فَيكون فَلَو كَانَ الْقُرْآن مخلوقا لَكَانَ مخلوقا بقول آخر )
    بل قد نسب هذا الكاتب المجهول القول بإيمان فرعون للباقلاني ! و هذه فرية صلعاء لا أصل لها و لا فصل ، و ينم ذكرها عن سوء قصد و خبث طوية و لا حول و لا قوة الا بالله .
    و الحاصل أن الباقلاني قد تأثر بأهل الكلام ، و معروف عن أهل الكلام كثرة الإستدلال بالحجج العقلية في إثبات مسائل الإعتقاد و الرد على المخالفين ، و هذا مخالف لمنهج أهل الحديث بلا ريب ، و السلف بدّعوا أهل الكلام و لم يكفّروهم ، و عادة تكون مسالك المتكلمين موهمة و عباراتهم مُبهمة حمّالة أوجه و قد يُفهم منها ما لم يقصدوه ، و لذلك لا يتصدر للرد عليهم إلاّ من كان ضليعا باللغة و الأصول حتى يفهم مقالاتهم على وجهها ثم ينقدها على طريقة أهل السنة متوخيا الإنصاف ، كما قال النبي عليه الصلاة و السلام : « أنزلوا الناس منازلهم »
    و يعلم الله أني أبغض كل أهل البدع و أمقتهم ، فقد جاء في الحديث الصحيح : «من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد » ، و لكن العدل و القسط مندوبان حتى مع المخالفين ، و من جمع هذا الرد هداه الله صوّر الباقلاني كأكفر رجل وطأ الحصى ، فعنده ان من لم يكفر الباقلاني كمن لم يكفر ابليس على السواء !
    فنقول لك ثبّت العرش ثم انقش .

    إليكم بعض ما قيل في القاضي الباقلاني :
    نص الذهبي في سير أعلام النبلاء – بتصرّف – :( الإمام العلامة أوحد المتكلمين مقدم الأصوليين: القاضي أبو بكر محمد بن الطيب….. الباقلاني صاحب التصانيف، وكان يضرب المثل بفهمه وذكائه… وكان ثقة إماما بارعا، صنف في الرد على الرافضة والمعتزلة والخوارج والجهمية والكرامية، وانتصر لطريقة أبي الحسن الأشعري، وقد يخالفه في مضائق فإنه من نظرائه، وقد أخذ علم النظر عن أصحابه.. وقد ذكره القاضي عياض في طبقات المالكية فقال: هو الملقب بسيف السنة ولسان الأمة المتكلم على لسان أهل الحديث وطريق أبي الحسن، وإليه انتهت رئاسة المالكية في وقته )

    قال عنه ابن العماد في شذرات الذهب: (القاضى أبو بكر ابن الباقلانى محمد بن الطيب بن محمد بن محمد بن جعفر، البصري، المالكي الأصولي المتكلم، صاحب المصنفات، وأوحد وقته في فنه )

    و جاء في نونية ابن القيم :
    وانظر إلى قول الطحاوي الرضى **** وأجره من تحريف ذي بهتان
    وكذلك القاضي أبو بكر هو **** ابن الباقلاني قائد الفرسان
    قد قال في تمهيده ورسائل **** والشرح ما فيه جلي بيان
    في بعضها حقا على العرش استوى **** لكنه استولى على الأكوان
    وأتى بتقرير العلو وأبطل اللام ****التي زيدت على القرآن
    من أوجه شتى وذا في كتبه ****باد لمن كانت له عينان

    وقال في كتابه الصواعق المرسلة على الجهمية والمعطلة : ( وقال لسان المتكلمين القاضي أبو بكر بن الباقلاني في كتاب الإبانة والتمهيد وغيرهما فإن قال قائل أتقولون إنه في كل مكان قيل معاذ الله بل هو مستو على عرشه كما أخبر في كتابه فقال: [الرحمن على العرش استوى ] وقال: [إليه يصعد الكلم الطيب والعمل الصالح يرفعه ] وقال : [أمنتم من في السماء أن يخسف بكم الأرض الملك] ولو كان في كل مكان لكان في بطن الإنسان .. )

    و قال الإمام ابن تيمية في الحموية :
    ( القاضي أبو بكر محمد بن الطيب الباقلاني المتكلم -وهو أفضل المتكلمين المنتسبين إلى الأشعري; ليس فيهم مثله لا قبله، ولا بعده. )

    و قال في درء تعارض العقل والنقل: ( أن العراقيين المنتسبين إلى أهل الإثبات، من أتباع ابن كلاب، كأبي العباس القلانسي، وأبي الحسن الأشعري، وأبي الحسن علي بن مهدي الطبري، والقاضي أبي بكر ابن الباقلاني، وأمثالهم، أقرب إلى السنة، وأتبع لأحمد بن حنبل وأمثاله، من أهل خراسان، المائلين إلى طريقة ابن كلاب . )

    يتبع ان شاء الله …

    • يبدو أنك لا تعلم من هم الأشاعرة لذا قلت ما قلت
      الأشعرية كلهم من أولهم إلي آخرهم يقولون بخلق القرآن لكن بطريقة مموهة وصرح بذلك متأخروهم
      يقولون القرآن هو كلام الله
      ثم يقولون كلام الله ليس بحرف وصوت بل هو معني قائم بالله ويسمونه الكلام النفسي
      فالله عندهم لا يتكلم حقيقة لأنه لو تكلم عندهم لقامت به الحوادث وهذا عندهم كفر
      وألفاظ القرآن وحروفه عندهم مخلوقة وهي عبارة وحكاية عن كلام الله أي أن جبريل نزل بمعني كلام الله النفسي علي نبينا
      والباقلاني عقد فصولا كاملة في كتبه ليؤكد علي أن ألفاظ القرآن مخلوقة وأنه مجرد كلام النفسي

      وهذا الذي تفوهوا به هو كفر مجرد وأول من قال به في العالم هو ابن كلًاب ومنه أخذ الأشعري عقيدته وابن كلًاب هذا كان في زمن الإمام أحمد فكفره الإمام أحمد ونقل تكفيره للكلًابية الطبري أبو جعفر وابن بطة والسجزي واللالكائي

      ألا تري أني نقلت أن الجهمية الأشاعرة يلبسون ويموهون ليحملوا الناس علي الكفر

      قال الواسطي شيخ البخاري : ( من زعم أن القرآن حكاية فهو والله الذي لا إله إلا هو زنديق كافر بالله ) .أخرجه الضياء في اختصاص القرآن , وهذا قول الأشاعرة

      قال عبد الله بن الإمام أحمد : سألت أبي عمن يقول لما كلم الله موسى لم يتكلم بصوت , فقال أبي تكلم الله بصوت .. هؤلاء كفار يريدون أن يموهوا على الناس . السنة 518

      قال المروزي : (سمعت أحمد قيل له إن عبدالوهاب قال من زعم أن الله كلم موسى بلا صوت فهو جهمي عدو الله عدو الإسلام, فقال ما أحسن ما قال) درء التعارض 2/39.

      وقال اللالكائي : ( وأنه القرآن على الحقيقة متلو في المحاريب مكتوب في المصاحف محفوظ في صدور الرجال ليس بحكاية ولا عبارة عن القرآن .. ومن قال غير هذا فهو كافر ضال ) والأشعري يقول ضد ذلك فهو كافر بلا خلاف لأن عنده القرآن الذي في المصاحف وفي الصدور مخلوق وهو حكاية وعبارة عن كلام الله.

      وقال ابن الحنبلي : ( والجهمية لعنهم الله أصناف مختلفة .. وطائفة منهم تقول إنه حكاية عن ذلك القرآن ) الرسالة الواضحة 684

      قال ابن بطة : ( اعلموا أن صنفا من الجهمية اعقدوا بمكر قلوبهم وخبث آرائهم أن القرآن مخلوق , فكنوا عن ذلك ببدعة اخترعوها تمويها وبهرجة على العامة ليخفى كفرهم ويستغمض إلحادهم على من قل علمه , فقالوا إن القرآن الذي تكلم الله به وقاله غير مخلوق , وهذا الذي نتلوه ونقرؤه بألسنتنا ونكتبه في مصاحفنا ليس هو القرآن الذي هو كلام الله هذا حكاية لذلك ) الإبانة 2214

      قال السجزي : (فقد بان بما قالوه – أي ابن كلاب والأشعري – أن القرآن الذي نفوا الخلق عنه ليس بعربي وليس له أول ولا آخر. ومنكر القرآن العربي كافر بإجماع ومثبت قرآن لا أول له ولا آخر كافر ) رسالة إثبات الصوت ص 107

      قال الزنجاني في شرح منظومته: ( فليتأمل الناظر هذا الفصل من كلامهم يتبين له تلاعب القوم ورقة دينهم , فلم يقع الخلاف مع المعتزلة وغيرهم إلا فيما في الدنيا من القرآن المحفوظ في الصدور المقروء بالألسن المكتوب في المصاحف ولم يعرف الخلق بأسرهم قرآنا غيره )

      وقال الهروي في ذم الكلام مقررا أنه لا فرق بين قول الجهمية والأشاعرة في كلام الله والقرآن : ( قال أولئك ليس له كلام إنما خلق كلاما .

      وهؤلاء راوغوا وقالوا هذا حكاية عبر بها عن القرآن والله تكلم مره ولا يتكلم بعد ذلك وليس له صوت ولا حرف… وإنما اعتقادهم القرآن غير موجود , لفظته الجهمية الذكور مرة , والأشعرية الإناث عشر مرات)

      قال ابن قدامة: “هم زنادقة بغير شك؛ فإنه لا شك في أنهم يظهرون تعظيم المصاحف إيهاماً أن فيها القرآن،ويعتقدون في الباطن أنه ليس فيها إلا الورق والمداد، ويظهرونتعظيم القرآن، ويجتمعون لقراءته في المحافل والأعرية، ويعتقدون أنه منتأليف جبريل وعبارته، ويظهرون أن موسى سمع كلام الله من الله؛ ثميقولون: ليس بصوت”اهـ المناظرة على القرآن (ص 50)

      والباقلاني يقول بأن الله غير مستو علي العرش وكتبه شاهد علي ذلك ونقلت من كتبه مع ذكر المصدر والموضع أنه يكفر من يقول إن الله استوي علي العرش وكتبه طافحة بذلك وما ذكره في موضع أو موضعين مما يعتقد منه أنه يثبت العلو فهذا تمويه منه وكذب وكنت أظن أنك لا تغتر به

      فإن الأشاعرة ورأسهم أبا الحسن يقولون في الاستواء : إن الله استوي عي العرش ولكن استواءه ليس هو الجلوس والاستقرار في العلو كما هو في لغة العرب إنما هو فعل لله لا نعرفه فعله في العرش سماه استواء .
      ولا شك أن هذا كفر وحمق وغباء فإن القرآن نزل بغة العرب فإن خاطبهم الله بما ليس في لغتهم فقد كذب عليهم حين قال : (( بلسان عربي مبين )) وقال : (( قرآنا عربيا غير ذي عوج )) تعالي الله عن ذلك علوا كبيرا ، بل هذا القرآن عربي وأفعال الله وصفاته التي ذكرها في كتابه وذكرها رسوله في سنته معانيها هي ما كانت تعرفه العرب

      لتعرف أن الجهمية ومنهم الأشاعرة تأويلاته ليست في شيء من لغة العرب اقرأ قول الله تعالي : ((منه آيات محكمات هن أم الكتاب وأخر متشابهات)) فالمحكم هو ما لا يحتمل إلا معني واحد فإن صرف عنه فسد المعني ولم يكن في لغة العرب والمتشابه هو ما احتمل أكثر من معني فيجب تأويله بما يوافق المحكم وإلا هُدم الدين ، وآيات الصفات والأسماء من المحكمات فإذا صرفت عن ظاهرها لم تعد في لغة العرب ، واقرأ كتاب نقض الدارمي علي المريس ورده علي الجهمية ورد ابن قتيبة الإمام اللغوي عليهم لتعرف جهلهم بلغة العرب وحمقهم وكذبهم علي الناس

      أما ما ذكرته من ثناء المتأخرين عليه وعلي غيره من الأشاعرة فلا يستغرب جريا علي قاعدة : ((لحوم العلماء مسمومة)) وقائل هذه الكلمة وهو ابن عساكر ألف كتابا يسب فيه أهل السنة ويصفهم بالمجسمة ويضعف فيه حديث الأطيط وقد صنف ابن عبد الهادي المبرد تلميذ ابن تيمية (علا خلاف شيخه) كتابا في الرد علي ابن عساكر وتكفيره هو وشيعته والأشاعرة سماه “جمع الجيوش والدساكر علي ابن عساكر” والخطأ عند ابن عساكر ومن عمل بمقولته أنهم جعلوا الأشاعرة علماء ولكنهم ليسوا من أهل القبلة بل هم أكفر من اليهود والنصاري ولا يرقبون فيهم إلا ولا ذمة وقد كانوا في بغداد يستنصرون بالعبيديين علي أهل السنة والعبيديون هم الباطنيون المتسمون بالفاطميين ووقتها صرح شيخ الحنابلة الشريف بتكفيرهم وتكفير القشيري ورفض مناظرتهم لأنهم كفار والكفار لا يناظرون وأمر رجاله فرموهم بالآجر

  5. « القول المحتدّ على من لم يكفِّر المرتد »
    للشيخ المجاهد سلطان بن بجاد العتيبي تقبّله الله في الشهداء ، يُنصح بقراءته..
    من هنا : https://justpaste.it/zx11c

  6. بسم الله اللرحمن الرحيم

    هذه بعض طوام وكفريات الكافر الباقلاني عدو الله ورسوله وعباده المؤمنين

    1 – يري أن أول واجب علي العباد هو النظر وأن عبادة الله وحده لا شريك له تكون بعد النظر فلا يصح عنده إسلام من لم يتلبس بضلالته وتخريفاته الكلامية التي لا تخرج إلا من عقل سقيم
    قال في كتابه “الإنصاف” (صفحة 4) : “وأن يعلم: أن أول ما فرض الله عز وجل على جميع العباد. النظر في آياته، والاعتبار بمقدوراته، والاستدلال عليه بآثار قدرته، وشواهد ربوبيته، لأنه سبحانه غير معلوم باضطرار، ولا مشاهد بالحواس، وإنما يعلم وجوده وكونه على ما تقتضيه أفعاله بالأدلة القاهرة، والبراهين الباهرة.
    والثاني: من فرائض الله عز وجل على جميع العباد، الإيمان به والإقرار بكتبه ورسله، وما جاء من عنده، والتصديق بجميع ذلك بالقلب والإقرار به باللسان.”

    2 – يقول بقول جهم في الإيمان ويري أن الإيمان مجرد معرفة وتصديق بالقلب فقط ، والسلف يكفرون من قال بقول جهم في الإيمان وحقيقة قول الأشعري والباقلاني ومن معه من الزنادقة أن الإنسان مهما فعل من الكفر بلسانه وجوارحه فهو عندهم مؤمن تام الإيمان لأن الإيمان عندهم هو مجرد التصديق والتصديق عندهم لا يتفاضل فأي كفر بعد تسوية خيار المؤمنين بفرعون وإبليس
    قال الباقلاني الكافر في “الإنصاف” (صفحة 4) : ” وأن يعلم: أن الإيمان بالله عز وجل هو: التصديق بالقلب، بأنه الله الواحد، الفرد، الصمد، القديم، الخالق، العليم، الذي ( ليس كمثله شيء وهو السميع البصير)”
    ولا تعجب من أن الباقلاني نسب إليه القول بإيمان فرعون فإن فرعون علي أصول الباقلاني كجبريل والملائكة في الإيمان ، وقد نسبه إليه أخواه في الكفر الزبيدي والشعراني

    3 – يقول هذا المجرم بخلق القرآن متبعا أئمته في الكفر من كفار قريش ومن بعدهم الجعد بن درهم والجهم بن صفوان والمريسي وابن أبي دؤاد عليهم جميعا لعنة الله
    قال الباقلاني في “الإنصاف” (صفحة 31) : ” وأما الدليل على أن الحروف والأصوات من صفات قراءة القارئ، لا أنها من كلام الباري سبحانه وتعالى من الأخبار فكثير جداً، لكن إن شاء الله أذكر من ذلك ما يقع به الكفاية لكل عاقل محصل.”

    فعنده حروف القرآن وكلماته هي من كلام القارئ لا من كلام الله عز وجل وهذا عين قول كفار قريش الذين قال الله تعالي عنهم : } قَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ هَٰذَا إِلَّا إِفْكٌ افْتَرَاهُ وَأَعَانَهُ عَلَيْهِ قَوْمٌ آخَرُونَ ۖ فَقَدْ جَاءُوا ظُلْمًا وَزُورًا { والأشعري والباقلاني ومن معهم من الزنادقة يقولون : ما هذا الكلام إلا كلام القارئ والقرآن عندنا هو مجرد كلام نفسي كخواطر البشر التي تكون في قلوبهم ولا يتكلمون بها . فأي كفر بعد هذا وأي مناصرة لكفار قريش علي كتاب الله بعد هذا ، والعجيب أن يأتي بعد ذلك جاهل سفيه متول للجهمية الذين هم أكفر من اليهود و النصاري يقول لا تتكلموا في الأشاعرة فلحوم العلماء مسمومة . فليعلم هذا المتولي لأعداء الله أن الأشاعرة كفار حلالوا الدم والمال يستتابون فإن تابوا وإلا قتلوا وألقيت جيفهم علي مزابل لئلا يتأذي منها الناس
    قال الهروي في ذم الكلام :” سمعت بلال بن أبي منصور المؤذن يقول سمعت عمر بن إبراهيم يقول – رحمه الله تعالى- : ” لا تحل ذبائح الأشعرية، لأنهم ليسوا بمسلمين ولا بأهل كتاب ولا يثبتون في الأرض كتاب الله ” ”

    وقال الكافر : ” فإن احتجوا بما روى عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: لا تسافروا بالقرآن إلى أرض العدو قالوا: فصح أن الكلام القديم يصح عليه الحلول والنقلة والتحول، فالجواب من وجوه عدة: أحدها: أنه صلى الله عليه وسلم أراد بذلك المصحف، لأنه قد بين ذلك فقال مخافة أن تناله أيديهم ولم يرد أن كلام الله القديم انتقل ولا تحول من بلاد الإسلام إلى بلاد العدو، والمصحف قد يسمى قرآناً، لأن فيه كتابة القرآن، وقد روى ذلك صريحاً عنه صلى الله عليه وسلم، فإنه كتب إلى عمرو بن حزم: ولا يمس القرآن إلا على طهارة فأراد بذلك: المصحف الذي حل فيه كتابة كلام الله القديم لا يجوز عليه المس بالأيدي. ”
    وهذا صريح منه في أن الذي في المصحف ليس هو كلام الله بل هو كتابة وتعبير عنه لأن الله عند الباقلاني ليس له كلام حقيقي ولأن الباقلاني يدعي أن الله عاجز عن الكلام فالله عند في الكلام بمنزلة الصنم فقبح الله هذا الكافر الملحد ومن أيده ونافح عنه وعن الجهمية

    وهذا يؤكد ما ذكره ابن قدامة من أنهم زنادقة بلا شك وأنهم يظهرون تعظيم المصاحف أمام الناس وفي الخفاء يدوسونها ويستهينون بحرمتها لأنها عندهم ليست إلا كلاما معبرا عن معني قائم بالله

    وقال المشرك الباقلاني : ” نعلم وكل عاقل يعلم أن الرسول عليه السلام إنما أراد بالقرآن ها هنا شيئاً محترماً يتصون عليه من الأيدي، ولم يرد نفس كلام الله القديم ” فأي دليل بعد هذا علي أنه تقحم الكفر تقحما وجدد ملة كفار قريش والجهم بن صفوان القائلين بأن القرآن مخلوق

    4 – الباقلاني يقول بأن الله ليس بمستو علي العرش وأنه غير موجود وأنه لا مكان له وأنه لا داخل العالم ولا خارجه فكان حقا أضل من إخوانه الجهمية الأشقياء وأضل من إبليس وفرعون

    قال هذا الجهمي المشرك في “الإنصاف” (صفحة 12) :
    (( فمن ذلك: أنه تعالى متقدس عن الاختصاص بالجهات، والاتصاف بصفات المحدثات، وكذلك لا يوصف بالتحول، والانتقال، ولا القيام، والقعود، لقوله تعالى: ” ليس كمثله شيء ” وقوله: ” ولم يكن له كفواً أحد ” ولأن هذه الصفات تدل على الحدوث، والله تعالى يتقدس عن ذلك فإن قيل أليس قد قال: ” الرحمن على العرش استوى ” . قال : بلى. قد قال ذلك، ونحن نطلق ذلك وأمثاله على ما جاء في الكتاب والسنة، لكن ننفي عنه أمارة الحدوث، ونقول: استواؤه لا يشبه استواء الخلق، ولا نقول إن العرش له قرار، ولا مكان، لأن الله تعالى كان ولا مكان، فلما خلق المكان لم يتغير عما كان.
    وقال أبو عثمان المغربي يوماً لخادمه محمد المحبوب: لو قال لك قائل: أين معبودك ؟ ماذا كنت تقول له ؟ فقال: أقول حيث لم يزل ولا يزول. قال: فإن قال: فأين كان في الأزل ؟ ماذا تقول ؟ فقال: أقول حيث هو الآن. يعني: إنه كما كان ولا مكان.
    وقال أبو عثمان: كنت أعتقد شيئاً من حديث الجهة، فلما قدمت بغداد وزال ذلك عن قلبي فكتبت إلى أصحابنا: إني قد أسلمت جديداً.
    وقد سئل الشبلي عن قوله تعالى: ” الرحمن على العرش استوى ” فقال: الرحمن لم يزل ولا يزول، والعرش محدث، والعرش بالرحمن استوى.
    وقال جعفر بن محمد الصادق عليه السلام: من زعم أن الله تعالى في شيء أو من شيء، أو على شيء، فقد أشرك، لأنه لو كان على شيء لكان محمولاً، ولو كان في شيء لكان محصوراً، ولو كان من شيء لكان محدثاً، والله يتعالى عن جميع ذلك.” ))

    قلت لو سمع اليهود والنصاري هذا الكلام لكفروا قائله فكيف يزعم زاعم أن مسلم يدين بدين الله ثم يتخذ الباقلاني وأمثاله من الملاحدة أئمة متبعين ويعادي من كفره نصرة لدين الله ولِما افتري هذا الجهمي علي الله عز وجل ، وهذا يدل علي كذب هذا الزاعم وأن دينه مجرد عواطف ومشاعر تحركه وأنه لو كان مؤمنا حقا ويحب الله ويعظمه أكثر من كل شيء حقا لغضب لله ممن يسبه أقبح سب ويقول في الله ورسوله ما لم تقله اليهود والنصاري وكفار قريش بل ما لم يقله فرعون وإبليس فإن فرعون كان يعلم أن الله في السماء فقد قال الله تعالي عنه : } وَقَالَ فِرْعَوْنُ يَا هَامَانُ ابْنِ لِي صَرْحًا لَّعَلِّي أَبْلُغُ الْأَسْبَابَ أَسْبَابَ السَّمَاوَاتِ فَأَطَّلِعَ إِلَىٰ إِلَٰهِ مُوسَىٰ وَإِنِّي لَأَظُنُّهُ كَاذِبًا ۚ وَكَذَٰلِكَ زُيِّنَ لِفِرْعَوْنَ سُوءُ عَمَلِهِ وَصُدَّ عَنِ السَّبِيلِ ۚ وَمَا كَيْدُ فِرْعَوْنَ إِلَّا فِي تَبَابٍ {
    فعجيب أمركم يا من تدعون أنكم أنصار الله ورسوله ودينه كيف تتولون أكفر خلق الله الجهمية الملعونين وتنافحون عنهم وتقاتلون لأجلهم وهم يسبون الله ورسوله والقرآن أقبح سب ويدعون إلي الكفر البواح عيانا جهارا وأنتم لهم معظمون مبجلون وعنهم ذابون ثم تستنفرون الناس للقتال من أجل أعراض النساء ودماء الأطفال والشيوخ ، فالله عندكم أهون من النساء والشيوخ فلا شيء علي من سبه وأمعن السب جاهلا ولا يمنع ذلك من أن يكون صنما ووثنا وحبرا معبودا يتبع علي غير بصيرة من الله يوالي فيه ويعادي فيه من دون الله فسحقا للقوم الظالمين ، ومن أعجب ما هم فيه أنهم يقولون إنه معذور بالجهل ثم يقولون هو إمام متبع ومن قال فيه شيئا فهو خارجي جاهل فيا لله ما أشد حسرتنا علي القوم كيف يتخبطون في هذه الضلالات والخرافات بالله عليكم كيف يكون الإمام متبعا جاهلا بالله والتوحيد لا يدري أين معبوده فإذا أردتم أن تعذروه بجهل فقولوا إنه كان جاهلا ليس بالذي يؤخذ بكلامه ويستشهد بقوله ، وهذا إذا كان ساب الله ورسوله والجاهل بمكان الله معذورا بالجهل ولكن لا عذر بالجهل في شيء من ذلك فإنها مما علمه جميع الخلق بالاضطرار حتي الكفار يعلمونه

    5 – ينكر حكمة الله عز وجل ويري أن الله تعالي لا يفعل شيئا لعلة ولا لسبب فلا حكمة في فعل الله وصنعه ، فكأنه يرد علي الله تعالي لأن الله جل وعلا قال للكافرين : } أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثًا وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْجَعُونَ { والباقلاني يقول نعم خلقهم عبثا لا لأجل أن يبعثهم يوم القيامة وبعثهم كذلك عبثا فهذا دليل واضح كالشمس لا شك فيه أن الباقلاني كافر مشرك مجدد لملة كفار قريش والجهم بن صفوان وعنده كفريات لو سمع بها كفار قريش والجهم لكفروه

    قال الباقلاني الجهمي : ” فإن قال قائل فهل تقولون إن القديم فعل العالم لعلة أوجبت حدوثه منه قيل له لا لأن العلل لا تجوز عليه ” (الإنصاف 51) وانظر من (الإنصاف 50) لتعرف شدة تجهمه وكفره وجنونه

    6 – يري هذا الجهمي أن الفرق بين المعجزة والسحر هو التحدي فقط فإذا لم يوجد التحدي صارت المعجزة سحرا مع قوله بأنه لا فرق بين الصادق والكاذب في ادعاء النبوة إلا التحدي وأنه لا فرق بين النبي والساحر إلا التحدي فلا شك في كفر هذا المجنون وأنه أكفر من اليهود والنصاري لأن اليهود والنصاري يؤمنون ببعض الرسل ويكفررون ببعض أما هذا الباقلاني فقد كفر بجميع الرسل وسوي بهم السحرة الكفرة ألا لعنة الله علي الظالمين

    قال في (البيان ص 94-95): “إن من حق المعجز أن لا يكون معجزاً حتى يكون واقعاً من فعل الله سبحانه وتعالى على حد خرق عادة البشر، مع تحدي الرسول عليه السلام بالإتيان بمثله، وتقريع مخالفه بتعذر مثله عليه، فمتى وجد الشيء الذي ينفرد الله سبحانه بالقدرة عليه على حد العادة، على غير تحدي نبي به، واحتجاج لنبوته بظهوره، لم يكن معجزاً .. فإذا كان ذلك كذلك، خرج السحر عن أن يكون معجزاً مشبهاً لآيات الرسل، وإن كان ما يظهر عند فعل الساحر من جنس بعض معجزات الرسل، وما يفعله الله تعالى عند تحديهم به، غير أن الساحر إذا احتج بالسحر، وادعى به النبوة، أبطله الله عليه بوجهين .. الأول: أن ينسيه الله عمل السحر، والثاني: أن يوجد من السحرة من يعارضون هذا الساحر المدعي للنبوة”.

    ** بعض ما نسبه ابن حزم للباقلاني من كفريات

    هذه كفريات كفر بها ابن حزم الباقلاني لم أجد لها مصادرا ولكن لا يستبعد أنها صحيحة عنه لأن الرجل كان يتعامل بالتقية يدعي الإيمان ويبطن الكفر

    7 – يري الباقلاني أن الله تعالى له خمسة عشر صفة ، كلها قديمة لم تزل مع الله تعالى ، وكلها غير الله ، وكل واحدة غير الأخرى . قال ابن حزم (الفصل 4/156): “هذا والله ، أعظم من قول النصارى، وأدخل في الكفر والشرك ، لأن النصارى لم يجعلوا مع الله تعالى إلا اثنين هو ثالثهما، وهؤلاء جعلوا معه تعالى خمسة عشر، هو السادس عشر”

    8 – يري المشرك أنه يجوز أن يكون في الناس من هو أفضل من النبي صلى الله عليه وسلم ، من حيث بعث بالنبوة إلى أن مات. قال ابن حزم (الفصل 4/21-22): “وهذا شرك مجرد، وقدح في النبوة لا خفاء به، وقد كنا نسمع عن قوم من الصوفية أنهم يقولون: إن الولي أفضل من النبي، وكنا لا نحقق هذا على أحد يدين بدين الإسلام، إلى أن وجدنا هذا الكلام كما أوردنا، فنعوذ بالله من الارتداد، ولو أن هذا الضال المضل، يدري ما معنى لفظة (أفضل)، ويدري (فضيلة النبوة)، لما انطلق لسانه بهذا الكفر، وهذا التكذيب للنبي صلى الله عليه وسلم، إذ يقول: ]إني لأتقاكم لله[، و]إني لست كهيئتكم[، و]إني لست مثلكم[. فإذ قد صح بالنص أن في الناس من لم يجترح السيئة، وإن من اجترح السيئات لا يساويهم عند الله عز وجل، فالأنبياء عليهم السلام أحق بهذه الدرجة، وبكل فضيلة بلا خلاف من أحد من أهل الإسلام، بقول الله عز وجل: {اللهُ يَصْطَفِي مِنَ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا وَمِنَ النَّاسِ}، فأخبر تعالى أن الرسل صفوته من خلقه”

    9 – ويري أن كل ذنب دق أو جل – حتى الكفر – جائز على الرسل عليهم الصلاة والسلام، حاشا الكذب في التبليغ فقط. قال ابن حزم (الفصل 4/2): “وهذا كله كفر مجرد، وشرك محض، وردة عن الإسلام، قاطعة للولاية، مبيحة دم من دان بها، وماله، موجبة للبراءة منه في الدنيا، ويوم يقوم الأشهاد”

    10 – وكذلك أنه لا يجب على من سمع القرآن من النبي صلى الله عليه وسلم، أن يبادر إلى القطع على أنه له آية، أو أنه على يده ظهر، ومن قبله نجم، حتى يسأل أهل النواحي والأطراف، ونقلة الأخبار، ويتعرف حال المتكلمين بذلك اللسان في الآفاق، فإذا علم بعد التثبت والنظر، أنه لم يسبقه إلى ذلك أحد، لزمه حينئذ اعتقاد نبوته. قال ابن حزم (الفصل 4/168): “ومن أعظم البراهين على كفر الباقلاني، وكيده للدين قوله .. وذكر كلامه السابق، ثم قال: وهذا إنسان خاف معاجلة الأمة له بالرجم كما يرجم الكلب، إن صرح بأن نبوة محمد صلى الله عليه وسلم باطل، فصرح لهم بما يودي إلى ذلك”

    11 – يري الباقلاني أنه لا يجوز أن يلي الإمامة من ليس أفضل أهل زمانه مع تجويزه لأن يكون غير رسول الله أفضل منه في زمانه ، قال ابن حزم في الفصل (2/48) :” من طوامهم ما حكاه السمناني عن الباقلاني أنه قال واختلفوا في وجوب كون النبي صلى الله عليه وسلم أفضل أهل وقته في حال الرسالة وما بعدها إلى حين موته فأوجب ذلك قائلون وأسقطه آخرون و قال الباقلاني وهذا هو الصحيح وبه نقول.
    قال أبو محمد: وهذا والله الكفر الذي لا خفاء به إذ جوز أن يكون أحد ممن في عصر النبي صلى الله عليه وسلم فما بعده أفضل من رسول الله صلى الله عليه وسلم وما أنكرنا على أحمد بن خابط الدون هذا إذ قال أن أب ذر كان أزهد من النبي صلى الله عليه وسلم هذا مع قول هذا المستخف الباقلاني الذي ذكره عنه السمناني في كتابه الكبير في كتاب الإمامة منه أن من شرط الإمامة أن يكون الإمام أفضل أهل زمانه.
    قال أبو محمد: يا للعيارة بالدين يجوز عنه هذا الكافر أن يكون في الناس غير الرسل أفضل من رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا يجوز عنده أن يلي الإمامة أحد يوجد في الناس أفضل منه ثم حمقه أيضاً في هذا حمق عتيق لأنه تكليف ما لا يطاق”

    ** موقف العلماء منه في عصره

    هذه الضلالات بل والكفريات التي صدرت من الباقلاني، جعلت علماء السنة في عصره كأبي حامد الإسفراييني، وأبي القاسم الزنجاني، وأبي نصر السجزي، وغيرهم، يشنعون عليه، ويحذرون منه، ويبدعونه، ويضللونه، كما هو مقتضى منهج السلف في التعامل مع أمثاله ممن وقعوا في البدع، والضلالات.

    قال أبو الحسن الكرجي: “لم يزل الأئمة الشافعية، يأنفون ويستنكفون أن ينسبوا إلى الأشعري، ويتبرؤون مما بنى الأشعري مذهبه عليه، وينهون أصحابهم وأحبابهم عن الحوم حواليه، على ما سمعت عدة من المشايخ والأئمة – منهم الحافظ المؤتمن بن أحمد بن علي الساجي – يقولون: سمعنا جماعة من المشايخ الثقات، قالوا: كان الشيخ أبو حامد أحمد بن أبي طاهر الإسفرايني إمام الأئمة الذي طبق الأرض علماً وأصحاباً، إذا سعى إلى الجمعة من قطعية الكرج إلى جامع المنصور، يدخل الرباط المعروف بالزوزي المحاذي للجامع، ويقبل على من حضر، ويقول: اشهدوا علي بأن القرآن كلام الله غير مخلوق، كما قاله الإمام ابن حنبل، لا كما يقوله الباقلاني، وتكرر ذلك منه جمعات، فقيل له في ذلك، فقال: حتى ينتشر في الناس، وفي أهل الصلاح، ويشيع الخبر في أهل البلاد، أني بريء مما هم عليه – يعني الأشعرية – وبريء من مذهب أبي بكر ابن الباقلاني، فإن جماعة من المتفقهة الغرباء يدخلون على الباقلاني خفية، ويقرؤون عليه، فيفتنون بمذهبه، فإذا رجعوا إلى بلادهم، أظهروا بدعتهم لا محالة، فيظن ظان أنهم مني تعلموه قبل، وأنا ما قلته، وأنا بريء من مذهب الباقلاني، وعقيدته”اهـ (درء التعارض 2/96-97)

    وقال أبو بكر الزاذقاني: “كنت في درس الشيخ أبي حامد الإسفرايني، وكان ينهي أصحابه عن الكلام، وعن الدخول على الباقلاني، فبلغه أن نفراً من أصحابه يدخلون عليه خفية لقراءة الكلام، فظن أني معهم ومنهم، فقال لي: يا بني، قد بلغني أنك تدخل على هذا الرجل – يعني الباقلاني – فإياك وإياه، فإنه مبتدع يدعو الناس إلى الضلالة، وإلا فلا تحضر مجلسي، فقلت: أنا عائذ بالله مما قيل، وتائب إليه، وأشهدوا عليَّ أني لا أدخل إليه”اهـ (بتصرف من درء التعارض 2/96-97)

    وقال أبو إسماعيل الأنصاري: سمعت أحمد بن أبي رافع وخلقاً، يذكرون شدة أبي حامد – يعني الإسفرايني – على ابن الباقلاني، وأنا بلغت رسالة أبي سعد إلى ابنه سالم ببغداد: إن كنت تريد أن ترجع إلى هراة، فلا تقرب الباقلاني”اهـ (درء التعارض 2/101)
    الأنصاري هذا وهو الهروي علي موافقته أهل السنة في الأسماء والصفات فإنه صوفي له ضلالات عظيمة

    وقال سعد بن علي العجلي: “سمعت عدة من المشايخ والأئمة ببغداد، أظن الشيخ أبا إسحاق الشيرازي أحدهم، قالوا: كان أبو بكر الباقلاني يخرج إلى الحمام متبرقعاً، خوفا من الشيخ أبي حامد الإسفراييني”اهـ (درء التعارض 2/98)

    وقال السجزي: “ثم بلي أهل السنة بعد هؤلاء، بقوم يدعون أنهم من أهل الاتباع، وضررهم أكثر من ضرر المعتزلة، وغيرهم، وهم: أبو محمد بن كلاب، وأبو العباس القلانسي، وأبو الحسن الأشعري. وبعدهم: محمد بن أبي تريد بسجستان (يعني: الماتريدي)، وأبو عبدالله بن مجاهد بالبصرة. وفي وقتنا: أبو بكر بن الباقلاني ببغداد، وأبو إسحاق الإسفرائيني، وأبو بكر بن فورك بخراسان، فهؤلاء يردون على المعتزلة بعض أقاويلهم، ويردون على أهل الأثر أكثر مما ردوه على المعتزلة”اهـ (رسالة السجزي إلى أهل زبيد ص 343-345)

    وذكر حيل المبتدعة وكيف أنهم يظهرون للعوام والمبتدئين السنة والموافقة، حتى يقعوا في حبائلهم، فإذا وقعوا سلخوهم من السنة شيئاً فشيئاً، ثم قال:

    “وكان أبو بكر بن الباقلاني من أكثرهم استعمالاً لهذه الطريقة، وقد وشح كتبه بمدح أصحاب الحديث، واستدل على الأقاويل بالأحاديث في الظاهر، وأكثر الثناء على أحمد بن حنبل رحمة الله عليه، وأشار في رسائل له، إلى أنه كان يعرف الكلام، وأنه لا خلاف بين أحمد والأشعري. وهذا من رقة الدين، وقلة الحياء”اهـ (رسالة السجزي إلى أهل زبيد ص 305-306)

    قلت: كان يظهر التقدير والاحترام للإمام أحمد، وينتسب إليه، حتى إنه كان يكتب في بعض أجوبته: محمد بن الطيب الحنبلي، فمن ها هنا خفي حاله على مثل الدارقطني.

    • ننتظر حلقة الرازي

    • الاعلام المركزي

      سبحان الله سبحان الله سحاليت الطواغيت مبعوصين جدا جدا جدا من مقالة الإمام الحافظ أبو سعيد الدارمي في جريدة النبأ يدخلون بمعرفات مغاربية و يكفرون بالتسلسل تلاميذ الاشاعرة .محتار في امرهم هل هم مخابرات بن سلمان ام مخابرات بن زايد . سبحان الله

  7. بسم الله اللرحمن الرحيم

    هذه بعض طوام وكفريات الكافر الباقلاني عدو الله ورسوله وعباده المؤمنين
    1 – يري أن أول واجب علي العباد هو النظر وأن عبادة الله وحده لا شريك له تكون بعد النظر فلا يصح عنده إسلام من لم يتلبس بضلالته وتخريفاته الكلامية التي لا تخرج إلا من عقل سقيم
    قال في كتابه “الإنصاف” () : “وأن يعلم: أن أول ما فرض الله عز وجل على جميع العباد. النظر في آياته، والاعتبار بمقدوراته، والاستدلال عليه بآثار قدرته، وشواهد ربوبيته، لأنه سبحانه غير معلوم باضطرار، ولا مشاهد بالحواس، وإنما يعلم وجوده وكونه على ما تقتضيه أفعاله بالأدلة القاهرة، والبراهين الباهرة.
    والثاني: من فرائض الله عز وجل على جميع العباد، الإيمان به والإقرار بكتبه ورسله، وما جاء من عنده، والتصديق بجميع ذلك بالقلب والإقرار به باللسان.”

    2 – يقول بقول جهم في الإيمان ويري أن الإيمان مجرد معرفة وتصديق بالقلب فقط ، والسلف يكفرون من قال بقول جهم في الإيمان وحقيقة قول الأشعري والباقلاني ومن معه من الزنادقة أن الإنسان مهما فعل من الكفر بلسانه وجوارحه فهو عندهم مؤمن تام الإيمان لأن الإيمان عندهم هو مجرد التصديق والتصديق عندهم لا يتفاضل فأي كفر بعد تسوية خيار المؤمنين بفرعون وإبليس
    قال الباقلاني الكافر في “الإنصاف” () : ” وأن يعلم: أن الإيمان بالله عز وجل هو: التصديق بالقلب، بأنه الله الواحد، الفرد، الصمد، القديم، الخالق، العليم، الذي ( ليس كمثله شيء وهو السميع البصير)”
    ولا تعجب من أن الباقلاني نسب إليه القول بإيمان فرعون فإن فرعون علي أصول الباقلاني كجبريل والملائكة في الإيمان ، وقد نسبه إليه أخواه في الكفر الزبيدي والشعراني

    3 – يقول هذا المجرم بخلق القرآن متبعا أئمته في الكفر من كفار قريش ومن بعدهم الجعد بن درهم والجهم بن صفوان والمريسي وابن أبي دؤاد عليهم جميعا لعنة الله
    قال الباقلاني في “الإنصاف” () : ” وأما الدليل على أن الحروف والأصوات من صفات قراءة القارئ، لا أنها من كلام الباري سبحانه وتعالى من الأخبار فكثير جداً، لكن إن شاء الله أذكر من ذلك ما يقع به الكفاية لكل عاقل محصل.”

    فعنده حروف القرآن وكلماته هي من كلام القارئ لا من كلام الله عز وجل وهذا عين قول كفار قريش الذين قال الله تعالي عنهم : } قَالَ الَّذِينَ كَفَرُوا إِنْ هَٰذَا إِلَّا إِفْكٌ افْتَرَاهُ وَأَعَانَهُ عَلَيْهِ قَوْمٌ آخَرُونَ ۖ فَقَدْ جَاءُوا ظُلْمًا وَزُورًا { والأشعري والباقلاني ومن معهم من الزنادقة يقولون : ما هذا الكلام إلا كلام القارئ والقرآن عندنا هو مجرد كلام نفسي كخواطر البشر التي تكون في قلوبهم ولا يتكلمون بها . فأي كفر بعد هذا وأي مناصرة لكفار قريش علي كتاب الله بعد هذا ، والعجيب أن يأتي بعد ذلك جاهل سفيه متول للجهمية الذين هم أكفر من اليهود و النصاري يقول لا تتكلموا في الأشاعرة فلحوم العلماء مسمومة . فليعلم هذا المتولي لأعداء الله أن الأشاعرة كفار حلالوا الدم والمال يستتابون فإن تابوا وإلا قتلوا وألقيت جيفهم علي مزابل لئلا يتأذي منها الناس
    قال الهروي في ذم الكلام :” سمعت بلال بن أبي منصور المؤذن يقول سمعت عمر بن إبراهيم يقول – رحمه الله تعالى- : ” لا تحل ذبائح الأشعرية، لأنهم ليسوا بمسلمين ولا بأهل كتاب ولا يثبتون في الأرض كتاب الله ” ”

    وقال : ” فإن احتجوا بما روى عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: لا تسافروا بالقرآن إلى أرض العدو قالوا: فصح أن الكلام القديم يصح عليه الحلول والنقلة والتحول، فالجواب من وجوه عدة: أحدها: أنه صلى الله عليه وسلم أراد بذلك المصحف، لأنه قد بين ذلك فقال مخافة أن تناله أيديهم ولم يرد أن كلام الله القديم انتقل ولا تحول من بلاد الإسلام إلى بلاد العدو، والمصحف قد يسمى قرآناً، لأن فيه كتابة القرآن، وقد روى ذلك صريحاً عنه صلى الله عليه وسلم، فإنه كتب إلى عمرو بن حزم: ولا يمس القرآن إلا على طهارة فأراد بذلك: المصحف الذي حل فيه كتابة كلام الله القديم لا يجوز عليه المس بالأيدي. ”
    وهذا صريح منه في أن الذي في المصحف ليس هو كلام الله بل هو كتابة وتعبير عنه لأن الله عند الباقلاني ليس له كلام حقيقي ولأن الباقلاني يدعي أن الله عاجز عن الكلام فالله عند في الكلام بمنزلة الصنم فقبح الله هذا الكافر الملحد ومن أيده ونافح عنه وعن الجهمية

    وهذا يؤكد ما ذكره ابن قدامة من أنهم زنادقة بلا شك وأنهم يظهرون تعظيم المصاحف أمام الناس وفي الخفاء يدوسونها ويستهينون بحرمتها لأنها عندهم ليست إلا كلاما معبرا عن معني قائم بالله

    وقال المشرك الباقلاني : ” نعلم وكل عاقل يعلم أن الرسول عليه السلام إنما أراد بالقرآن ها هنا شيئاً محترماً يتصون عليه من الأيدي، ولم يرد نفس كلام الله القديم ” فأي دليل بعد هذا علي أنه تقحم الكفر تقحما وجدد ملة كفار قريش والجهم بن صفوان القائلين بأن القرآن مخلوق

    4 – الباقلاني يقول بأن الله ليس بمستو علي العرش وأنه غير موجود وأنه لا مكان له وأنه لا داخل العالم ولا خارجه فكان حقا أضل من إخوانه الجهمية الأشقياء

    قال هذا الجهمي المشرك في “الإنصاف” () :
    (( فمن ذلك: أنه تعالى متقدس عن الاختصاص بالجهات، والاتصاف بصفات المحدثات، وكذلك لا يوصف بالتحول، والانتقال، ولا القيام، والقعود، لقوله تعالى: ” ليس كمثله شيء ” وقوله: ” ولم يكن له كفواً أحد ” ولأن هذه الصفات تدل على الحدوث، والله تعالى يتقدس عن ذلك فإن قيل أليس قد قال: ” الرحمن على العرش استوى ” . قال : بلى. قد قال ذلك، ونحن نطلق ذلك وأمثاله على ما جاء في الكتاب والسنة، لكن ننفي عنه أمارة الحدوث، ونقول: استواؤه لا يشبه استواء الخلق، ولا نقول إن العرش له قرار، ولا مكان، لأن الله تعالى كان ولا مكان، فلما خلق المكان لم يتغير عما كان.
    وقال أبو عثمان المغربي يوماً لخادمه محمد المحبوب: لو قال لك قائل: أين معبودك ؟ ماذا كنت تقول له ؟ فقال: أقول حيث لم يزل ولا يزول. قال: فإن قال: فأين كان في الأزل ؟ ماذا تقول ؟ فقال: أقول حيث هو الآن. يعني: إنه كما كان ولا مكان.
    وقال أبو عثمان: كنت أعتقد شيئاً من حديث الجهة، فلما قدمت بغداد وزال ذلك عن قلبي فكتبت إلى أصحابنا: إني قد أسلمت جديداً.
    وقد سئل الشبلي عن قوله تعالى: ” الرحمن على العرش استوى ” فقال: الرحمن لم يزل ولا يزول، والعرش محدث، والعرش بالرحمن استوى.
    وقال جعفر بن محمد الصادق عليه السلام: من زعم أن الله تعالى في شيء أو من شيء، أو على شيء، فقد أشرك، لأنه لو كان على شيء لكان محمولاً، ولو كان في شيء لكان محصوراً، ولو كان من شيء لكان محدثاً، والله يتعالى عن جميع ذلك.” ))

    قلت لو سمع اليهود والنصاري هذا الكلام لكفروا قائله فكيف يزعم زاعم أن مسلم يدين بدين الله ثم يتخذ الباقلاني وأمثاله من الملاحدة أئمة متبعين ويعادي من كفره نصرة لدين الله ولِما افتري هذا الجهمي علي الله عز وجل ، وهذا يدل علي كذب هذا الزاعم وأنه دينه مجرد عواطف ومشاعر تحركه وأنه لو كان مؤمنا حقا ويحب الله ويعظمه أكثر من كل شيء حقا لغضب لله ممن يسبه أقبح سب ويقول في الله ورسوله ما لم تقله اليهود والنصاري وكفار قريش بل ما لم يقله فرعون وإبليس فإن فرعون كان يعلم أن الله في السماء فقد قال الله تعالي عنه : } وَقَالَ فِرْعَوْنُ يَا هَامَانُ ابْنِ لِي صَرْحًا لَّعَلِّي أَبْلُغُ الْأَسْبَابَ أَسْبَابَ السَّمَاوَاتِ فَأَطَّلِعَ إِلَىٰ إِلَٰهِ مُوسَىٰ وَإِنِّي لَأَظُنُّهُ كَاذِبًا ۚ وَكَذَٰلِكَ زُيِّنَ لِفِرْعَوْنَ سُوءُ عَمَلِهِ وَصُدَّ عَنِ السَّبِيلِ ۚ وَمَا كَيْدُ فِرْعَوْنَ إِلَّا فِي تَبَابٍ {
    فعجيب أمركم يا من تدعون أنكم أنصار الله ورسوله ودينه كيف تتولون أكفر خلق الله الجهمية الملعونين وتنافحون عنهم وتقاتلون لأجلهم وهم يسبون الله ورسوله والقرآن أقبح سب ويدعون إلي الكفر البواح عيانا جهارا وأنتم لهم معظمون مبجلون وعنهم ذابون ثم تستنفرون الناس للقتال من أجل أعراض النساء ودماء الأطفال والشيوخ ، فالله عندكم أهون من النساء والشيوخ فلا شيء علي من سبه وأمعن السب جاهلا ولا يمنع ذلك من أن يكون صنما ووثنا وحبرا معبودا يتبع علي غير بصيرة من الله يوالي فيه ويعادي فيه من دون الله فسحقا للقوم الظالمين ، ومن أعجب ما هم فيه أنهم يقولون إنه معذور بالجهل ثم يقولون هو إمام متبع ومن قال فيه شيئا فهو خارجي جاهل فيا لله ما أشد حسرتنا علي القوم كيف يتخبطون في هذه الضلالات والخرافات بالله عليكم كيف يكون الإمام متبعا جاهلا بالله والتوحيد لا يدري أين معبوده فإذا أردتم أن تعذروه بجهل فقولوا إنه كان جاهلا ليس بالذي يؤخذ بكلامه ويستشهد بقوله ، وهذا إذا كان ساب الله ورسوله والجاهل بمكان الله معذورا بالجهل ولكن لا عذر بالجهل في شيء من ذلك فإنها مما علمه جميع الخلق بالاضطرار حتي الكفار يعلمونه

    5 – ينكر حكمة الله عز وجل ويري أن الله تعالي لا يفعل شيئا لعلة ولا لسبب فلا حكمة في فعل الله وصنعه ، فكأنه يرد علي الله تعالي لأن الله جل وعلا قال للكافرين : } أَفَحَسِبْتُمْ أَنَّمَا خَلَقْنَاكُمْ عَبَثًا وَأَنَّكُمْ إِلَيْنَا لَا تُرْجَعُونَ { والباقلاني يقول نعم خلقهم عبثا لا لأجل أن يبعثهم يوم القيامة وبعثهم كذلك عبثا فهذا دليل واضح كالشمس لا شك فيه أن الباقلاني كافر مشرك مجدد لملة كفار قريش والجهم بن صفوان وعنده كفريات لو سمع بها كفار قريش والجهم لكفروه

    قال الباقلاني الجهمي : ” فإن قال قائل فهل تقولون إن القديم فعل العالم لعلة أوجبت حدوثه منه قيل له لا لأن العلل لا تجوز عليه ” (الإنصاف 51) وانظر من (الإنصاف 50) لتعرف شدة تجهمه وكفره وجنونه

    6 – يري هذا الجهمي أن الفرق بين المعجزة والسحر هو التحدي فقط فإذا لم يوجد التحدي صارت المعجزة سحرا مع قوله بأنه لا فرق بين الصادق والكاذب في ادعاء النبوة إلا التحدي وأنه لا فرق بين النبي والساحر إلا التحدي فلا شك في كفر هذا المجنون وأنه أكفر من اليهود والنصاري لأن اليهود والنصاري يؤمنون ببعض الرسل ويكفررون ببعض أما هذا الباقلاني فقد كفر بجميع الرسل وسوي بهم السحرة الكفرة ألا لعنة الله علي الظالمين

    قال في (البيان ص 94-95): “إن من حق المعجز أن لا يكون معجزاً حتى يكون واقعاً من فعل الله سبحانه وتعالى على حد خرق عادة البشر، مع تحدي الرسول عليه السلام بالإتيان بمثله، وتقريع مخالفه بتعذر مثله عليه، فمتى وجد الشيء الذي ينفرد الله سبحانه بالقدرة عليه على حد العادة، على غير تحدي نبي به، واحتجاج لنبوته بظهوره، لم يكن معجزاً .. فإذا كان ذلك كذلك، خرج السحر عن أن يكون معجزاً مشبهاً لآيات الرسل، وإن كان ما يظهر عند فعل الساحر من جنس بعض معجزات الرسل، وما يفعله الله تعالى عند تحديهم به، غير أن الساحر إذا احتج بالسحر، وادعى به النبوة، أبطله الله عليه بوجهين .. الأول: أن ينسيه الله عمل السحر، والثاني: أن يوجد من السحرة من يعارضون هذا الساحر المدعي للنبوة”.

    ** بعض ما نسبه ابن حزم للباقلاني من كفريات

    هذه كفريات كفر بها ابن حزم الباقلاني لم أجد لها مصادرا ولكن لا يستبعد أنها صحيحة عنه لأن الرجل كان يتعامل بالتقية يدعي الإيمان ويبطن الكفر

    7 – يري الباقلاني أن الله تعالى له خمسة عشر صفة ، كلها قديمة لم تزل مع الله تعالى ، وكلها غير الله ، وكل واحدة غير الأخرى . قال ابن حزم (الفصل 4/156): “هذا والله ، أعظم من قول النصارى، وأدخل في الكفر والشرك ، لأن النصارى لم يجعلوا مع الله تعالى إلا اثنين هو ثالثهما، وهؤلاء جعلوا معه تعالى خمسة عشر، هو السادس عشر”

    8 – يري المشرك أنه يجوز أن يكون في الناس من هو أفضل من النبي صلى الله عليه وسلم ، من حيث بعث بالنبوة إلى أن مات. قال ابن حزم (الفصل 4/21-22): “وهذا شرك مجرد، وقدح في النبوة لا خفاء به، وقد كنا نسمع عن قوم من الصوفية أنهم يقولون: إن الولي أفضل من النبي، وكنا لا نحقق هذا على أحد يدين بدين الإسلام، إلى أن وجدنا هذا الكلام كما أوردنا، فنعوذ بالله من الارتداد، ولو أن هذا الضال المضل، يدري ما معنى لفظة (أفضل)، ويدري (فضيلة النبوة)، لما انطلق لسانه بهذا الكفر، وهذا التكذيب للنبي صلى الله عليه وسلم، إذ يقول: ]إني لأتقاكم لله[، و]إني لست كهيئتكم[، و]إني لست مثلكم[. فإذ قد صح بالنص أن في الناس من لم يجترح السيئة، وإن من اجترح السيئات لا يساويهم عند الله عز وجل، فالأنبياء عليهم السلام أحق بهذه الدرجة، وبكل فضيلة بلا خلاف من أحد من أهل الإسلام، بقول الله عز وجل: {اللهُ يَصْطَفِي مِنَ الْمَلَائِكَةِ رُسُلًا وَمِنَ النَّاسِ}، فأخبر تعالى أن الرسل صفوته من خلقه”

    9 – ويري أن كل ذنب دق أو جل – حتى الكفر – جائز على الرسل عليهم الصلاة والسلام، حاشا الكذب في التبليغ فقط. قال ابن حزم (الفصل 4/2): “وهذا كله كفر مجرد، وشرك محض، وردة عن الإسلام، قاطعة للولاية، مبيحة دم من دان بها، وماله، موجبة للبراءة منه في الدنيا، ويوم يقوم الأشهاد”

    10 – وكذلك أنه لا يجب على من سمع القرآن من النبي صلى الله عليه وسلم، أن يبادر إلى القطع على أنه له آية، أو أنه على يده ظهر، ومن قبله نجم، حتى يسأل أهل النواحي والأطراف، ونقلة الأخبار، ويتعرف حال المتكلمين بذلك اللسان في الآفاق، فإذا علم بعد التثبت والنظر، أنه لم يسبقه إلى ذلك أحد، لزمه حينئذ اعتقاد نبوته. قال ابن حزم (الفصل 4/168): “ومن أعظم البراهين على كفر الباقلاني، وكيده للدين قوله .. وذكر كلامه السابق، ثم قال: وهذا إنسان خاف معاجلة الأمة له بالرجم كما يرجم الكلب، إن صرح بأن نبوة محمد صلى الله عليه وسلم باطل، فصرح لهم بما يودي إلى ذلك”

    11 – يري الباقلاني أنه لا يجوز أن يلي الإمامة من ليس أفضل أهل زمانه مع تجويزه لأن يكون غير رسول الله أفضل منه في زمانه ، قال ابن حزم في الفصل (2/48) :” من طوامهم ما حكاه السمناني عن الباقلاني أنه قال واختلفوا في وجوب كون النبي صلى الله عليه وسلم أفضل أهل وقته في حال الرسالة وما بعدها إلى حين موته فأوجب ذلك قائلون وأسقطه آخرون و قال الباقلاني وهذا هو الصحيح وبه نقول.
    قال أبو محمد: وهذا والله الكفر الذي لا خفاء به إذ جوز أن يكون أحد ممن في عصر النبي صلى الله عليه وسلم فما بعده أفضل من رسول الله صلى الله عليه وسلم وما أنكرنا على أحمد بن خابط الدون هذا إذ قال أن أب ذر كان أزهد من النبي صلى الله عليه وسلم هذا مع قول هذا المستخف الباقلاني الذي ذكره عنه السمناني في كتابه الكبير في كتاب الإمامة منه أن من شرط الإمامة أن يكون الإمام أفضل أهل زمانه.
    قال أبو محمد: يا للعيارة بالدين يجوز عنه هذا الكافر أن يكون في الناس غير الرسل أفضل من رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا يجوز عنده أن يلي الإمامة أحد يوجد في الناس أفضل منه ثم حمقه أيضاً في هذا حمق عتيق لأنه تكليف ما لا يطاق”

    ** موقف العلماء منه في عصره

    هذه الضلالات بل والكفريات التي صدرت من الباقلاني، جعلت علماء السنة في عصره كأبي حامد الإسفراييني، وأبي القاسم الزنجاني، وأبي نصر السجزي، وغيرهم، يشنعون عليه، ويحذرون منه، ويبدعونه، ويضللونه، كما هو مقتضى منهج السلف في التعامل مع أمثاله ممن وقعوا في البدع، والضلالات.

    قال أبو الحسن الكرجي: “لم يزل الأئمة الشافعية، يأنفون ويستنكفون أن ينسبوا إلى الأشعري، ويتبرؤون مما بنى الأشعري مذهبه عليه، وينهون أصحابهم وأحبابهم عن الحوم حواليه، على ما سمعت عدة من المشايخ والأئمة – منهم الحافظ المؤتمن بن أحمد بن علي الساجي – يقولون: سمعنا جماعة من المشايخ الثقات، قالوا: كان الشيخ أبو حامد أحمد بن أبي طاهر الإسفرايني إمام الأئمة الذي طبق الأرض علماً وأصحاباً، إذا سعى إلى الجمعة من قطعية الكرج إلى جامع المنصور، يدخل الرباط المعروف بالزوزي المحاذي للجامع، ويقبل على من حضر، ويقول: اشهدوا علي بأن القرآن كلام الله غير مخلوق، كما قاله الإمام ابن حنبل، لا كما يقوله الباقلاني، وتكرر ذلك منه جمعات، فقيل له في ذلك، فقال: حتى ينتشر في الناس، وفي أهل الصلاح، ويشيع الخبر في أهل البلاد، أني بريء مما هم عليه – يعني الأشعرية – وبريء من مذهب أبي بكر ابن الباقلاني، فإن جماعة من المتفقهة الغرباء يدخلون على الباقلاني خفية، ويقرؤون عليه، فيفتنون بمذهبه، فإذا رجعوا إلى بلادهم، أظهروا بدعتهم لا محالة، فيظن ظان أنهم مني تعلموه قبل، وأنا ما قلته، وأنا بريء من مذهب الباقلاني، وعقيدته”اهـ (درء التعارض 2/96-97)

    وقال أبو بكر الزاذقاني: “كنت في درس الشيخ أبي حامد الإسفرايني، وكان ينهي أصحابه عن الكلام، وعن الدخول على الباقلاني، فبلغه أن نفراً من أصحابه يدخلون عليه خفية لقراءة الكلام، فظن أني معهم ومنهم، فقال لي: يا بني، قد بلغني أنك تدخل على هذا الرجل – يعني الباقلاني – فإياك وإياه، فإنه مبتدع يدعو الناس إلى الضلالة، وإلا فلا تحضر مجلسي، فقلت: أنا عائذ بالله مما قيل، وتائب إليه، وأشهدوا عليَّ أني لا أدخل إليه”اهـ (بتصرف من درء التعارض 2/96-97)

    وقال أبو إسماعيل الأنصاري: سمعت أحمد بن أبي رافع وخلقاً، يذكرون شدة أبي حامد – يعني الإسفرايني – على ابن الباقلاني، وأنا بلغت رسالة أبي سعد إلى ابنه سالم ببغداد: إن كنت تريد أن ترجع إلى هراة، فلا تقرب الباقلاني”اهـ (درء التعارض 2/101)
    الأنصاري هذا وهو الهروي علي موافقته أهل السنة في الأسماء والصفات فإنه صوفي له ضلالات عظيمة

    وقال سعد بن علي العجلي: “سمعت عدة من المشايخ والأئمة ببغداد، أظن الشيخ أبا إسحاق الشيرازي أحدهم، قالوا: كان أبو بكر الباقلاني يخرج إلى الحمام متبرقعاً، خوفا من الشيخ أبي حامد الإسفراييني”اهـ (درء التعارض 2/98)

    وقال السجزي: “ثم بلي أهل السنة بعد هؤلاء، بقوم يدعون أنهم من أهل الاتباع، وضررهم أكثر من ضرر المعتزلة، وغيرهم، وهم: أبو محمد بن كلاب، وأبو العباس القلانسي، وأبو الحسن الأشعري. وبعدهم: محمد بن أبي تريد بسجستان (يعني: الماتريدي)، وأبو عبدالله بن مجاهد بالبصرة. وفي وقتنا: أبو بكر بن الباقلاني ببغداد، وأبو إسحاق الإسفرائيني، وأبو بكر بن فورك بخراسان، فهؤلاء يردون على المعتزلة بعض أقاويلهم، ويردون على أهل الأثر أكثر مما ردوه على المعتزلة”اهـ (رسالة السجزي إلى أهل زبيد ص 343-345)

    وذكر حيل المبتدعة وكيف أنهم يظهرون للعوام والمبتدئين السنة والموافقة، حتى يقعوا في حبائلهم، فإذا وقعوا سلخوهم من السنة شيئاً فشيئاً، ثم قال:

    “وكان أبو بكر بن الباقلاني من أكثرهم استعمالاً لهذه الطريقة، وقد وشح كتبه بمدح أصحاب الحديث، واستدل على الأقاويل بالأحاديث في الظاهر، وأكثر الثناء على أحمد بن حنبل رحمة الله عليه، وأشار في رسائل له، إلى أنه كان يعرف الكلام، وأنه لا خلاف بين أحمد والأشعري. وهذا من رقة الدين، وقلة الحياء”اهـ (رسالة السجزي إلى أهل زبيد ص 305-306)

    قلت: كان يظهر التقدير والاحترام للإمام أحمد، وينتسب إليه، حتى إنه كان يكتب في بعض أجوبته: محمد بن الطيب الحنبلي، فمن ها هنا خفي حاله على مثل الدارقطني.

    • الاعلام المركزي

      سبحان الله سبحان الله سحاليت الطواغيت مبعوصين جدا جدا جدا من مقالة الإمام الحافظ أبو سعيد الدارمي في جريدة النبأ يدخلون بمعرفات و يكفرون بالتسلسل تلاميذ الاشاعرة .محتار في امرهم هل هم مخابرات بن سلمان ام مخابرات بن زايد . سبحان الله

  8. قال تعالى: ( الا الذين تابوا واصلحوا وبينوا فاولئك اتوب عليهم …) الآية

  9. أبو أسـيد المدني

    لمن أشكل عليه تكفير علماء الطاغوت كابن باز و ابن عثيمين و غيرهم ، أضرب هذا المثل:
    هناك في بلد من البلدان طاغوت كافر ينازع ربنا في التشريع و يحارب التوحيد و أهله ، و حوله جنود و شرط يحمونه و يثّبتون عرشه و يقاتلون في سبيله ، و هناك شيوخ يرّقعون كفر هذا الطاغوت و يشهدون له بالإسلام و يدعون الناس لطاعته ، و يفتون عساكره المرتدين أنهم مؤمنون مجاهدون في سبيل الله و يحضُّونهم على قتل المسلمين الذين كفروا بالطاغوت بدعوى أنهم خوارج !!

    هل يصحُّ شرعا أو حتّى عقلًا أن نكفّر الجندي الجاهل السفيه الذي ينفذ أوامر أسياده و نعذر العالمَ صاحب المؤلفات الذي يفتيه بأنه مجاهد محسن و يلبّس عليه ؟!

    الحق أن حكم علماء الطاغوت و جنوده واحد فكلّهم من حزب الشيطان ، بل علماء الطاغوت أشدّ كفرا و ضلالا و هم بمثابة سحرة فرعون – قبل إيمانهم – ، و معلوم أن العالم يؤاخذ بما قد يُعذر فيه الجاهل في الشرع ، فما بال أقوامٍ يكفّرون الجنود الجهال و يعذرون أئمة الكفر و الضلال ؟

    • الاعلام المركزي

      وبعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم عصفت بالأمة محنة كادت تزري بها وتطيح بهيبة الدولة الإسلامية، إذ ارتدّت عن دين الإسلام أغلب قبائل العرب، ولكن الله سبحانه قدَّر فلطف، فسخر لأمتنا رجلا، عزم على التصدي للمرتدين، الذين لم يحكموا بغير ما أنزل الله، ولم يوالوا مشركا أو يحالفوا كافرا، ولم يجعلوا من ديارهم قواعد عسكرية ينطلق منها علوج الكفر للإغارة على المسلمين، وإنما ارتدوا عن دين الله لمجرد امتناعهم عن أداء ثالث ركن من أركان الإسلام، ففرقوا بين الصلاة والزكاة، عن عائشة أم المؤمنين رضي الله وعن أبيها قالت: “قبُض النبي صلى الله عليه وسلم وارتدت العرب، فنزل بأبي ما لو نزل بالجبال الراسيات لهاضها، ارتدت العرب واشرأب النفاق بالمدينة، فوالله ما اختلف الناس في نقطة إلا طار أبي بحظها وعنائها” [رواه أحمد].

      فجيّش الصديق رضي الله عنه وأرضاه للمرتدين أحد عشر جيشا، وقاتلهم قتالاً لا هوادة فيه، وإن خالفته حينها الأمة بأسرها وعلى رأسهم الفاروق عمر رضي الله عنه بادئ الأمر، فعن أبي هريرة قال: “لما توفي رسول الله صلى الله عليه وسلم وكان أبو بكر استُخلف بعده وكفر من كفر من العرب، فقال عمر لأبي بكر: كيف تقاتل الناس وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا: لا إله إلا الله، فمن قالها فقد عصم مني ماله ونفسه إلا بحقه، وحسابه على الله)؟ فقال أبو بكر: والله لأقاتلن من فرّق بين الصلاة والزكاة، فإن الزكاة حق المال، والله لو منعوني عناقا [وفي رواية: عقالا] كانوا يؤدونها إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم لقاتلتهم على منعها. قال عمر: فوالله ما هو إلا أن رأيت أن قد شرح الله صدر أبي بكر للقتال، فعرفت أنه الحق” [متفق عليه].

    • الاعلام المركزي

      أن ابن باز وطائفة حوله قد اتخذهمالكثيرون قدوة في الدين ومرجعاً للفتوى، وكانوا ولا يزالون يرجعون إليهم وإلى كتاباتهم واقوالهم في أهم أمور الدين – وهي أمور الإعتقاد والتوحيد – وفي أخطر مسائل المسلمين – وهي مسائل الحكام المرتدين الذين يسيطرون على بلادالمسلمين –
      وكان هؤلاء المتبعون – رغم ما يتشدقون به من تحررهم من التقليد المذهبي – أشد الناس تقليداً بتلك الطائفة، وامتدت هذه الدعوى وسرت في أوساط الآلاف من الشباب المسلم، حتى اصبحت أمرا مسلماً.
      حتى لقد رأينا عالماً فاضلاً كالدكتورسفر الحوالي، يصرح بأن الديمقراطية قد تكون ضرورة لإنقاذ البلاد من الفوضى، مستشهداً بما حدث في الجزائر، مستنداً في هذا إلى كلام ابن باز! [1] رغم رسوخ قدم الحوالي في تدريس علوم التوحيد، ورغم مؤلفه القيم عن العلمانية، فإذا كان هذا هو حال سفر الحوالي – مع علمه الواسع وتضحياته في سبيل الدعوة – فما بالك بغيره؟
      لقد عاش الآف الشباب اسرى لهذه الاسماء الرنانة – ابن باز، العثيمين وأبي بكر الجزائري – يتبعونهم… أوعلى الأقل لا يجرؤون على مخالفتهم حتى وإن عظم خطأهم وفحش انحرافهم.
      وكنت أستغرب؛ كيف يقلد الناس دينهم رجلاٍ لم يضح في سبيل الله ولم يبتل فيه، بل لا يقبض راتبه إلا للدفاع عن مصالح الطواغيت! فكيف يسأله الناس في رقاب الطواغيت ودمائهم وإزالة ملكهم؟!
      لقد آن للشباب المسلم أن يتحرر من تلك الأسماء الرنانة الجوفاء، التي تمادت في نفاق الطواغيت حتى هان قدرها واصبحت مثاراً للسخرية على ألسنة الأولياء والأعداء!
      وآن لهذا الشباب أن يلتف حول العلماء العالمين الصادقين، الذين يعانون ويبتلون في سبيل دينهم، والذين وصفهم المولى سبحانه في قوله : {وجعلنا منهم أئمة يهدون بأمرنا لما صبروا وكانوا بآياتنا يوقنون}.
      وآن لهذا الشباب أن يخرج من الغيبوبة التي يعيش فيها، ويدرك أن معركة الإسلام والكفر، والحق والباطل، معركة محتومة لا فرار منها، وأنه إن لم يستعد لها ويعد لها عدتها فسيكون أول ضحاياها.
      لقد كان يسعنا أن نسكت على هؤلاء؛ إن كانوا قد رضوا لأنفسهم بالسكوت، والكلام فيما لا يُغضب السلاطين من أمور الدين التعبدية الشخصية، وإن كان هذا أيضاًمستحيلاً مع استشرار وفساد هؤلاء الطواغيت.
      ولكن أن يتحول هؤلاء العلماء؛ إلى مخربين ومدمرين لعقائد الشباب، ومبررين لكفر الطاغوت، ومعادين للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، ومبيحين لإستقرار قوات الغزو الصليبي الأمريكي في أرض جزيرة العرب، ومباركين للتطبيع وسياسة الهيمنة اليهودية على ديار الإسلام!
      هذا ما لا يسع من في قلبه ذرة من حياة – ناهيك عن ان يكون في قلبه ذرة من إيمان – أن يسكت عنه.
      وأنا أعلم أن كلامي هذا سيستكثره كثير من الطيبين الذين لا زالوا يعيشون في الوهم، أو الذين يتفقون معي ولكنهم لا يجدون فيأنفسهم الشجاعة للتصريح بذلك، خوفاً من اتهام الغير لهم بـ “احتقار العلماء”، أو لأنهم لا يستطيعون أن يخالفوا ما ظلوا يرددونه لسنوات طويلة.
      ولكن الحق ابلج، والباطل لجلج؛
      إن ابن باز وطائفته؛ هم علماء السلطان، الذين يبيعوننا لأعدائنا في مقابل راتب أو منصب، وإن غضبمن غضب، ورضي من رضي.
      إن صف الإيمان يجب قبل مواجهةصف الكفر؛ أن يتخلص من المزيفين والمنافقين.

  10. أبو أسـيـد المدنــي

    أبو حامد الغزالي كان و لا شك من أذكياء العالم في كل ما يتكلم فيه من الفنون ، و قد صرّح بنفسه أنّه مر بأطوار عديدة في حياته فقد تبحّر في الفلسفة و الكلام ثم مال لطريقة الباطنية ثم الصوفية و استقرّ في آخر عمره على مذهب السلف ، قال ابن تيمية : ” وإن كان بعد ذلك رجع إلى طريقة أهل الحديث وصنف إلجام العوام عن علم الكلام ” ، و هذا الكتاب المسمى ” إلجام العوام عن علم الكلام ” قد ألّفه الغزالي رحمه الله قبل وفاته بزمن يسير ، و هو الآن مطبوع و متوفّر.
    فإن كنت لا تعلم رجوع الغزالي إلى الحق فتلك مصيبة إذ الواجب التحرّز و التحقّق و التبيّن قبل التجريح و الطعن و إلّا فالسكوت أسلم و أحوط ، و إن كنت تعلم فالمصيبة أعظم و يلزمك التوبة من الفرية ، قال تعالى : « وَالَّذِينَ يُؤْذُونَ الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ بِغَيْرِ مَا اكْتَسَبُوا فَقَدِ احْتَمَلُوا بُهْتَانًا وَإِثْمًا مُّبِينًا »
    و لا أجد لكم مثلا إلّا كمن يعيّر و يكفّر الصحابة بسالف أفعالهم أثناء الجاهلية ، فأبو سفيان رضي الله عنه هو القائل يوم أحد : لنا العزّى و لا عزّى لكم ! و كان هو قائد المشركين يوم الأحزاب !
    أما علمتم أنّ الإسلام يهدم ما كان قبله ، و أن التائب من الذنب كمن لا ذنب له ؟!
    و لا حول و لا قوة إلا بالله .

    • انت المطالب باثبات توبته يا ابا اسيد ….
      ان كنت تعلم شروط التوبة من البيان والاصلاح فتلك مصيبة اذ عليك ان تثبت انه بين ضلال ما كان عليه ونشر ذلك كما نشر ضلاله واصلح بعد ذلك …
      وان كنت لا تعلم فالمصيبة اعظم…
      ثم من العجب ان تجعل ذكاءه شافعا فيه والحق انه حجة عليه

      • اين انت من تلميذه بن العربي الذي يقول عنه : دخل شيخنا في بطن الفلسفة ولم يستطع الخروج..
        العجب منك يا ابا اسيد تغلظ على بن باز والالباني وبن عثيمين وتبرر للغزالي !!!!
        ولا مجال لمقارنة اخطائهم باخطائه!!!

      • اليس الاحياء ايضا من آخر ما كتب وفيه ما فيه من الكفر !!!

    • بيس المثل ما ضربت يا هذا ..
      اين مقام واحد للغزالي في نصرة الدين كمواقف الصحابة في اظهار الدين .؟؟؟؟
      اظن انك قررت سابقا ان المرتد لا يعود للاسلام الا من الباب الذي خرج منه ..
      وانا الآن الزمك بما قلت واتحداك ان تثبت توبة الغزالي عن تلك الطوام آنفة الذكر وغيرها واحدة واحدة .
      واترك الاجمالات جانبا كقولك : تاب في آخر حياته .. وغيرها .
      فما اسهل ردها ( لم يتب…) والاصل بقاء ما كان على ما كان واليقين لا يزول بالشك والجرح المفسر مقدم على التعديل .
      اعتبر مثلا بابن القيم من يستطيع اتهامه بالتصوف ؟؟
      مع انه كان متصوفا… وما ذاك الا لما نشر من السنة والتوحيد وابطال البدع والتنديد

      • أبو أسيـد المدنـي

        أين بررت للغزالي يا عبد الله ؟! و هل يشك مسلم أن تلك المقالات كفر صرف و زندقة محضة ..
        أقول أن كتابه الأخير يثبت توبته و رجوعه عن أقوال الباطنية و الفلاسفة ، فأقلّ الواجب السكوت عنه و تفويض أمره إلى الله سبحانه و تعالى ، كما قال الإمام ابن الصلاح عنه : ابن الصلاح – رحمه الله – عنه حيث قال : ” أبو حامد كثر القول فيه ومنه ، فأما هذه الكتب – يعني كتبه المخالفة للحق – فلا يُلتفت إليها ، وأما الرجل فيُسكت عنه ، ويُفَوَّضُ أمره إلى الله ” ، و عبد الرحمن الوكيل الذي ذكرت لم يشر من بعيد أو قريب لتراجع الغزالي في كتابه فهل هذا من الإنصاف و الأمانة العلمية !
        و العجيب أنه جمع كل أقوال ابن تيمية في ذمّ الغزالي إلٌا كلام ابن تيمية في رجوعه لمذهب أهل السنة آخر عمره .
        و الحقيقة أني لمست فيك الجهل بطريقة أهل الحديث في وزن الرجال فاتق الله تعالى و لا تقف ما ليس لك به علم .
        و رحم الله الإمام مالك إذ قال : «ليس في الناس شيء أقل من الإنصاف »
        و السلام .

        • الوكيل تكلم عن كتب الغزالي وقال انها على ضربين ..
          قسم يقرر فيه ضلالاته وهو موجه لاتباعه
          وقسم ينسف فيه تلك الضلالات وهو موجه للعوام ..
          فمع هذا التلبيس كيف يجزم بتوبته؟؟

      • لم تجب عن اسئلتي فوق…

      • لعلمك يا اخي انا لم ادع يوما اني عالم …ولكن ما اتكلم فيه لا يسع احدا جهله…
        ثم كيف يسكت عن الغزالي وطوامه ملات الدنيا ؟؟؟

        • أبو أسيـد المدنـي

          رويدك رويدك يا عبد الله
          أنا أرى وجوب إحراق كتب الغزالي و منع عامة الناس من قراءتها ، أما تكفير الغزالي بعينه بمقالات كفرية ثبت تراجعه عنها في آخر كتابه فليس من منهج أهل السنة في شيء ، وإن كانت الحدود تُدْرَأ بالشبهات ، فالتكفير أولى أن يُدْرَأ بالشبهات ، قال الشوكاني : “اعلم أن الحكم على الرجل المسلم بخروجه من دين الإسلام ودخوله في الكفر لا ينبغي لمسلم يؤمن بالله واليوم الآخر أن يقدم عليه إلا ببرهان أوضح من شمس النهار”
          المسلم المقسط يبين ما ورد في كتب الغزالي
          من مخالفات و ضلالات ، ثم يعقّب أن الغزالي رجع عنها في آخر كتبه فيسأل الله له العفو و المغفرة ، فاعدل أخا الإسلام هو أقرب للتقوى و أبعد عن الهوى .

        • يا اخي اثبت تراجعه عما قال …وبيانه لضلالاته واحدة واحدة …
          ثم اثبت ان نسفه لها ليس خداعا للعوام …
          ثم اسالك : هل تقبل توبة الزنديق؟؟

      • الوكيل تكلم عن كتب الغزالي وقال انها على ضربين ..
        قسم يقرر فيه ضلالاته وهو موجه لاتباعه
        وقسم ينسف فيه تلك الضلالات وهو موجه للعوام ..
        فمع هذا التلبيس كيف يجزم بتوبته؟؟

  11. حجة الاسلام ….هل طرقت هذه الكلمة اذنك يوما ما…..
    بل قد نقشت في اذهان اكثرنا …لكثرة استعمالها . ولكن هل نعلم حال صاحب هذا اللقب العظيم؟؟
    حاله مع التوحيد
    يقول الغزالي : لا اله الا الله توحيد العوام ولا هو الا هو توحيد الخواص …
    لعلك تتساءل عن معنى لا هو الا هو..
    انه ببساطة وحدة الوجود.!!!
    حال الغزالي مع القرآن.
    القرآن له ظهر وبطن
    الغناء اشد تحريكا للوجد من القرآن من اوجه عدة .!!
    حال الغزالي مع القبور
    المقصود بالتقرب لمشاهد الانبياء والائمة هو الاستمداد من سوال المغفرة وقضاء الحوائج من ارواح الانبياء والائمة !!!
    اما نبينا عليه الصلاة والسلام فهو عند الغزالي الاله تعالى الله عما يقول الظالمون علوا كبيرا.
    للتاكد من صحة ما كتبت طالع كتب الغزالي خصوصا ( الاحياء) مع ملحقه و( المضنون به على غير اهله )
    او طالع ( هذه هي الصوفية) و( هل تجنيت على الغزالي ) وكلاهما لعبد الرحمان الوكيل

  12. 🌞عہۣۗہۣۗبہۣۗہۣۗيہۣر الجہۣۗہۣۗنہۣۗہۣۗہۣة🌞 http://t.me/abieraljana5

    🌻قصة وعبرة🌻
    http://t.me/abieraljana5
    روى أبو الفرج الجوزي قصة الامام أبي بكر النابلسي فيقول : أقام جوهر القائد لأبي تميم صاحب مصر أبا بكر النابلسي فقال له : بلغنا أنك قلت : إذا كان مع الرجل عشرة أسهم وجب أن يرمي في الروم سهماً وفينا تسعة قال : ما قلت هذا ؛ بل قلت إذا كان معه عشرة أسهم وجب أن يرميكم بتسعة وأن يرمي العاشر فيكم أيضاً فإنكم غيرتم الملة وقتلتم الصالحين وادعيتم نور الإلهية . فضربه ثم أمر يهودياً فسلخه فكان يذكر الله ويقرأ ( وكان ذلك في الكتاب مسطوراً) ويصبر حتى بلغ الصدر فطعنه ثم حشي تبناً وصلب وقد حكى ابن السعساع المصري أنه رأى في النوم أبابكر النابلسي بعدما صلب وهو في أحسن هيئة فقال ما فعل الله بك ؟ فقال : حباني مالكي بدوام عزٍ وواعدني بقرب الانتصار
    وقربني وأدناني إليه وقال انعم بعيشٍ في جواري

    🔶تفاصيل القصة
    كانت محنة الفاطميين عظيمة على المسلمين، كما يقول الإمام الذهبي. ولما استولوا على الشام ( فلسطين حاليا ) هرب الصلحاء والفقراء من بيت المقدس. وكان الفاطميون يجبرون علماء المسلمين على لعن أعيان صحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم على المنابر. وكان ممن هرب من العلماء من وجه الفاطميين الإمام النابلسي، الذي هرب من الرملة إلى دمشق. ولما ظهر المعز لدين الله بالشام واستولى عليها ، أظهر الدعوة إلى نفسه، وأظهر المذهب الرديء، ودعا إليه، وأبطل التراويح وصلاة الضحى، وأمر بالقنوت في الظهر بالمساجد. أما الإمام النابلسي فكان من أهل السنة والجماعة ، وكان يرى قتال الفاطميين. وقال النابلسي : لو كان في يدي عشرة أسهم كنت أرمي واحداً إلى الروم وإلى هذا الطاغي تسعة. 

    وبعد أن استطاع حاكم دمشق أبو محمود الكتامي أن يتغلب على القرامطة أعداء الفاطميين، قام بالقبض على الإمام النابلسي وأسره، وحبسه في رمضان، وجعله في قفص خشب. ولما وصل قائد جيوش المعز إلى دمشق، سلّمه إليه حاكمها. فحمله إلى مصر. 

    – فلما وصل إلى مصر، جاء جوهر للمعز لدين الله بالزاهد أبا بكر النابلسي، فمثل بين يديه. فسأله: – بلغنا أنك قلت: إذا كان مع الرجل عشرة أسهم وجب أن يرمي في الروم سهماً وفيناً تسعة !

    فقال الإمام النابلسي: 
    – ما قلت هكذا !! ففرح القائد الفاطمي، وظن أن الإمام سيرجع عن قوله. ثم سأله بعد برهة: – فكيف قلت؟ 

    قال الإمام النابلسي بقوة وحزم: 
    – قلت: إذا كان معه عشرة وجب أن يرميكم بتسعة، ويرمي العاشر فيكم أيضاً !!!
    فسأله المعز بدهشة: – ولم ذلك؟!!

    فرد الإمام النابلسي بنفس القوة:
    – لأنكم غيرتم دين الأمة، وقتلتم الصالحين، وأطفأتم نور الإلهية، وادعيتم ما ليس لكم.

    فأمر بإشهاره في أول يوم، ثم ضُرب في اليوم الثاني بالسياط ضربا شديدا مبرحا. وفي اليوم الثالث، أمر جزارا يهودياً – بعد رفض الجزارين المسلمين – بسلخه ، فسُلخ من مفرق رأسه حتى بلغ الوجه ، فكان يذكر الله ويصبر، حتى بلغ العضد، فرحمه السلاخ وأخذته رقة عليه ، فوكز السكين في موضع القلب، فقضى عليه ، وحشي جلده تبناً، وصُلب. وقتل النابلسي في سنة ثلاث وستين وثلاثمائة من الهجرة

    فتأمل شدة بغض أبي بكر – رحمه الله – لأعداء الدين وبراءته منهم وإنكاره ولم يخف في الله لومة لائم . وانظر إلى طريقة أهل الكفر والنفاق في التنكيل بعلماء الإسلام ومحاربتهم . وذلك لما يحملونه في صدورهم الخَربة من بغض المؤمنين وعداوتهم . وهذا ما تواطأت عليه قلوب جميع أعداء الملة فهم وإن اختلفوا فيما بينهم إلا أنهم يجتمعون في شدة عداوتهم للمسلمين .

    سير أعلام النبلاء للحافظ الذهبي 16 / 148 – 150 .

    • حسبنا الله ونعم الوكيل على طواغيت العجم والعرب
      اللهم فك أسر الموحدين والموحدات

  13. بشرى سارة لجميع الموحدين تم تحديث جميع الروابط في الأسفل فأعيدوا نشرهم في كل مكان بارك الله فيكم وفي حال توقف أي رابط يرجى إخباري فوراً بتعليق

    هااااام جداً
    أقوى وثائقي يكشف حقيقة دولة الإسلام سيغير نظرتك لها إن كنت عدواً لها او لا تعرف حقيقتها
    شاهد واحكم وإن أعجبك لا تبخل على اخوانك بالمشاركة
    http://bit.do/is-truth

    جديد
    إصدارات دولة الخلافة الإسلامية نصرها الله خلال عام 1439 هجري
    مع اهم التوثيقات والرسائل للذئاب المنفردة
    http://bit.do/is-1439

    جديد أحدث الإصدارات بروابط ثابتة

    أفلا يتوبون إلى الله | ولاية دمشق
    رابط للنشر على الفيسبوك
    http://cutt.us/is-dimashq001
    رابط للنشر على المواقع
    http://cutt.us/is-dimashq01

    المجابهة الفاشلة | ولاية سيناء
    http://cutt.us/is-sinaa02

    التعليم في منطقة حوض اليرموك | جيش خالد بن الوليد
    http://cutt.us/khaled-army1

    أرض الله واسعة – ولاية خراسان
    رابط ثابت اغزوا به مواقع التواصل يا اخوة لما له من أهمية
    http://cutt.us/khurasan1

    دعس مرتزقة عبيد الصليب من تنظيم امريكا تحت أقدام جند الخلافة في مالي
    هذا ما تخفيه هوليوود عن العالم
    http://cutt.us/mali1

    ظلال الأسنة 5 ولاية الفرات
    http://cutt.us/zelal5

    ظلال الأسنة 4 ولاية الفرات
    http://cutt.us/zelal4

    حصاد الحنظل | جيش خالد رضي الله عنه
    http://ou7zytv3h2yaosqq.isisonline.top/36277
    رابط آخر
    http://cutt.us/7anzal

    عزة الجهاد 2 ولاية البركة
    رابط ثابت انشروه في كل مكان بوركتم
    http://cutt.us/3zt-aljehad2

    وذكر 4 | ولاية البركة
    http://cutt.us/wazker4

    الدولة الإسلامية المنشودة , أبو مالك التميمي – أنس النشوان – تقبله الله
    http://cutt.us/is-we-want

    حماة الشريعة | ولاية سيناء
    روابط ثابتة ومباشرة مع احدث مواقع الإصدارات
    انشروا في مجموعات عبيد #السيسي و #الجيش المصرائيلي ومجموعات عوام المسلمين في مصر خصوصاً بوركتم
    http://cutt.us/sinaa1

    هام ومميز:
    الإصدار الضخم لمركز الحياة للإعلام
    لهيب الحرب 2 روابط مباشرة ثابتة:
    انشروا في كل مكان ليشاهد الجميع يا اخوة
    ملاحظة هامة من لايفتح معه مباشرة يفتح الرابط بمتصفح فايرفوكس او جوجل كروم وسيعمل بإذن الله
    نسخة باللغة الإنجليزية للنشر بالصفحات والمواقع الأجنبية
    https://videopress.com/v/mqfPtddp
    نسخة بالعربية للنشر على اوسع نطاق
    دقة عالية:
    http://download2.pubs.isdarats.xyz/laheb_alharb2.mp4
    دقة متوسطة:
    http://download2.pubs.isdarats.xyz/laheb_alharb2-360p.mp4
    دفة منخفضة للباقات:
    http://download2.pubs.isdarats.xyz/laheb_alharb2.3gp

    رابط ثابت
    لهيب الحرب 1+2
    http://cutt.us/flames-of-war

    أغلب فيديوهات آساد #سيناء برابط واحد
    انشروا في صفحات عوام #المسلمين وعبيد الجيش في #مصر ليعرفوا الحقيقة بوركتم
    http://cutt.us/isdarat-sinaa-swarim
    للنشر على الفيسبوك بهذه الصيغة لأن اعداء الله حجبوا الرابط
    احذف النجمتين من الرابط ليعمل
    http://cutt.**us/isdarat-sinaa-swarim

    هااااااام جدااااااً
    أضخم توثيق مصور لحقيقة دولة الإسلام
    http://bit.do/01is
    ملاحظة هامة من لايفتح معه مباشرة يفتح الرابط بمتصفح فايرفوكس او جوجل كروم وسيعمل بإذن الله
    في حال لم يعمل الرابط السابق إليكم الرابط البديل
    http://bit.do/2-is
    اغزوا به الهاشتاغات النشطة وأوصلوا حقيقة دولتكم للناس أجمعين

    تدوينة لروابط مواقع اخبار الخلافة مميزة ومتجددة
    http://bit.do/is-news3
    ملاحظة هامة من لايفتح معه أي رابط مباشرة فليفتحه بمتصفح فايرفوكس او جوجل كروم وسيعمل بإذن الله

    تدوينة لروابط مواقع اخبار الخلافة
    http://bit.do/isnews001
    ملاحظة هامة من لايفتح معه مباشرة يفتحه بمتصفح فايرفوكس او جوجل كروم وسيعمل بإذن الله

    التوثيق الأضخم لكشف الأكاذيب والشبهات حول دولة الخلافة الإسلامية
    http://bit.do/is-anti-suspicions01

    رسائل ومعلومات هامة للذئاب المنفردة

    أيها الموحد في بلاد الكفر شاهد لماذا يجب أن تكون ذئباً منفرد وتنكل بدول التحالف الصليبي
    SUR LEURS PAS – على خطاهم | الفرات للإعلام
    http://ou7zytv3h2yaosqq.isremaining.top/33389
    روابط مباشرة شاهد وحمل
    Full HD 1080
    http://s17.ismedia.top/33389/original.mp4
    HD 720
    http://s17.ismedia.top/33389/720.mp4
    480
    http://s17.ismedia.top/33389/480.mp4
    360
    http://s17.ismedia.top/33389/360.mp4
    240
    http://s17.ismedia.top/33389/240.mp4

    #عليك_بهم_أيها_الموحد
    http://bit.do/lonely-wolf-1

    خذلوا عن دولتكم ولاية الخير 1
    http://ou7zytv3h2yaosqq.isremaining.top/32523
    روابط مباشرة شاهد وحمل
    Full HD 1080
    http://s13.ismedia.top/32523/original.mp4
    HD 720
    http://s13.ismedia.top/32523/720.mp4
    480
    http://s13.ismedia.top/32523/480.mp4
    360
    http://s13.ismedia.top/32523/360.mp4
    240
    http://s13.ismedia.top/32523/240.mp4

    خذلوا عن دولتكم ولاية الخير 2
    http://ou7zytv3h2yaosqq.isremaining.top/32523
    روابط مباشرة شاهد وحمل
    Full HD 1080
    http://s13.ismedia.top/35951/original.mp4
    HD 720
    http://s13.ismedia.top/32523/720.mp4
    480
    http://s13.ismedia.top/35951/480.mp4
    360
    http://s13.ismedia.top/35951/360.mp4
    240 مناسب للباقة
    http://s13.ismedia.top/35951/240.mp4

    هام جداً لكل الآساد المنفردة في دول التحالف الصليبي
    عليك بهم أيها الموحد (العبوات المتفجرة – كيف تصنعها – كيف تستخدمها) | ولاية الرقة
    http://ou7zytv3h2yaosqq.isremaining.top/33387
    شاهد وانشر في كل مكان
    روابط مباشرة
    Full HD 1080
    http://s17.ismedia.top/33387/original.mp4
    HD 720
    http://s17.ismedia.top/33387/720.mp4
    480
    http://s17.ismedia.top/33387/480.mp4
    360
    http://s17.ismedia.top/33387/360.mp4
    240
    http://s17.ismedia.top/33387/240.mp4

    هذه الرسائل الأخيرة للأسود التسع الذين انطلقوا من أرض الخلافة ليثأروا للمسلمين ويجعلوا فرنسا تجثوا على ركبتيها
    واقتلوهم حيث ثقفتموهم | مركز الحياة للإعلام
    http://ou7zytv3h2yaosqq.isremaining.top/19619
    شاهد وانشر في كل مكان
    روابط مباشرة
    Full HD 1080
    http://s6.ismedia.top/19619/original.mp4
    HD 720
    http://s6.ismedia.top/19619/720.mp4
    480
    http://s6.ismedia.top/19619/480.mp4
    360
    http://s6.ismedia.top/19619/360.mp4
    240
    http://s6.ismedia.top/19619/240.mp4

    تصيدوهم أيها الموحدون
    http://ou7zytv3h2yaosqq.isremaining.top/35935
    روابط مباشرة شاهد وحمل
    Full HD 1080
    https://s30.ismedia.top/35935/original.mp4
    HD 720
    https://s30.ismedia.top/35935/720.mp4
    480
    https://s30.ismedia.top/35935/480.mp4
    360
    https://s30.ismedia.top/35935/360.mp4
    240 مناسب للباقة
    https://s30.ismedia.top/35935/240.mp4

    “وأعدّوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم”
    موسوعة متنوعة لتصنيع المتفجرات

    https://archive.org/details/Moso3at-almotafajeratWAltaf5ee5

    موسوعة عبد الله ذو البجادين لتصنيع المتفجرات

    https://archive.org/details/senan_2014

    تعلم كيف تصنع العبوات الناسفة

    http://alyaqeen.mam9.com/f29-montada

    http://fgr33.hooxs.com/t966-topic

    الرد على اكثر شبهة تثار حول دولة الخلافة أعزها الله
    الشيخ حسين بن محمود يدحض مزاعم وافتراءات “#المحيسني” على الدولة الإسلامية ووصفها بالخوارج:
    http://bit.do/is-k4
    “بحث هام وشامل في اصول وصفات الخوارج” للشيخ حسين بن محمود:
    http://bit.do/is-k5

    أحدث الإصدارات موقع الصوارم
    http://bit.do/isdarat5
    http://cutt.us/isdarat-swarim

    جدبد وهاااااام
    اضخم ارشيف لمرئيات دولة الإسلام منذ عام 2006 آلاف الفيديوهات
    شاهدوا واغزوا به مواقع التواصل بوركتم
    http://bit.do/is-since2006
    رابط مباشر
    ملف واحد بحجم 138 جيجا – جميع مرئيات دولة الآساد
    انشرو في كل مكان
    http://bit.do/is-all

    حوالي 300 إصدار روابط غير قابلة للحذف
    http://bit.do/isdarat4
    أكثر من 100 إصدار
    روابط غير قابلة للتبليغ
    http://bit.do/isdarat1
    مجموعة مميزة من الإصدارات
    http://bit.do/isdarat06
    مجموعة إصدارات ضخمة أكثر من 800 إصدار
    يجب أن يكون عندكم حساب على الموقع حتى تستطيعوا مشاهدتهم
    http://bit.do/isdarat2
    مجموعة اخرى من الإصدارات
    http://bit.do/isdarat3

    فصل الكلام في حقيقة دولة الإسلام
    http://bit.do/is-truth1
    للتحميل كملاحظة txt
    http://bit.do/is-truth1-note

    اشفي صدرك
    أضخم تشكيلة لفطائس الروافض والنصيرية والملاحدة والجواسيس الذين تم دعسهم تحت أقدام آساد دولة الخلافة الإسلامية
    جميع الأجزاء
    http://cutt.us/is-kills-full1
    الجزء الأول
    http://bit.do/is-kills-enemies1
    الجزء الثاني
    http://bit.do/is-kills-enemies02
    الجزء الثالث
    http://bit.do/is-kills-enemies-3-pdf
    الجزء الرابع
    http://bit.do/is-kills-enemies4
    مصير جواسيس عبيد الصليب الأنجاس
    http://bit.do/is-kills-cross-spies3

    جديد
    تفريغ نصي للسلسلة العلمية في بيان مسائل منهجية الصادرة عن إذاعة البيان مع إمكانية التحميل بي دي إف من أسفل كل صفحة
    جميع الحلقات :
    http://cutt.us/is-mnhaj
    الحلقة الأولى
    http://cutt.us/is-mnhaj1
    الحلقة الثانية
    http://cutt.us/is-mnhaj2
    الحلقة الثالثة
    http://cutt.us/is-mnhaj3
    الحلقة الرابعة
    http://cutt.us/is-mnhaj4
    الحلقة الخامسة :
    http://cutt.us/is-mnhaj5
    الحلقة السادسة :
    http://cutt.us/is-mnhaj6

    توثيقات هامة لكل انصار الخلافة
    الرابط الرئيسي
    http://bit.do/01is
    رابط بديل في حال توقف السابق
    http://bit.do/1-is

    التوثيق الأضخم لكشف الأكاذيب والشبهات حول دولة الخلافة الإسلامية نصرها الله
    http://bit.do/is-anti-suspicions01
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-anti-suspicions-pdf1

    التوثيق الأضخم لإنجازات دولة الخلافة الإسلامية في المجال الدعوي
    http://bit.do/is-da3we1
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-da3we1-pdf

    أضخم تشكيلة لفطائس الروافض والنصيرية والملاحدة والجواسيس الذين تم دعسهم تحت أقدام آساد دولة الخلافة الإسلامية
    جميع الأجزاء بمكان واحد
    http://cutt.us/is-kills-full1

    الجزء الأول
    http://bit.do/is-kills-enemies1
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-kills-enemies1-pdf

    الجزء الثاني
    http://bit.do/is-kills-enemies02
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-kills-enemies2-pdf

    الجزء الثالث
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-kills-enemies-3-pdf

    الجزء الرابع
    http://bit.do/is-kills-enemies4
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-kills-enemies4-pdf

    هذا مصير من يتجسس على دولة الخلافة فاعتبر بهم قبل أن تلحق بهم
    http://bit.do/is-kills-cross-spies3

    التوثيق الأضخم لإنجازات دولة الخلافة الإسلامية في المجال الخدمي
    الجزء الأول
    http://bit.do/is-services001
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-services1-pdf

    الجزء الثاني
    http://bit.do/is-services002
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-services2-pdf

    التوثيق الأضخم لإقامة شرع الله وتطبيق الحدود والتعزير في ظل دولة الخلافة الإسلامية
    http://bit.do/is-laws001
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-laws1-pdf

    التوثيق الأضخم لمكافحة الشرك ومعالمه في دولة الخلافة الإسلامية
    http://bit.do/is-anti-shirk1
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-anti-shirk1-pdf

    التوثيق الأضخم للأعمال التجارية والزراعية وحالة الأسواق في ظل دولة الخلافة الإسلامية
    http://bit.do/is-economy1
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-economy1-pdf

    التوثيق الأضخم لسير العملية التعليمية في دولة الخلافة الإسلامية الجزء الأول
    http://bit.do/is-education1
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-education1-pdf

    التوثيق الأضخم لآثار قصف تحالف دول الكفر على دولة الخلافة الإسلامية نصرها الله
    http://bit.do/is-bombing1
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-bombing1-pdf

    صور من ارض الخلافة
    http://bit.do/is-lands1
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-lands1-pdf

    التوثيق الأضخم لمعسكرات المجاهدين وصناعة الأسلحة في دولة الخلافة الإسلامية
    http://bit.do/is-camps01
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-camps1-pdf

    التوثيق الأضخم للمطويات الدعوية التي نشرتها دولة الخلافة الإسلامية
    الجزء الأول
    http://bit.do/is-papers1
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-papers1-pdf

    الجزء الثاني
    http://bit.do/is-papers2
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-papers2-pdf

    التوثيق الأضخم للإحصاءات والإنفوغراف التي نشرها إعلام الدولة الإسلامية
    http://bit.do/is-info1
    PDF للتحميل
    http://bit.do/is-info1-pdf

    هدية لكل المسلمين
    #ختمة كاملة لـ #القرآن_الكريم بصوت مقرئي دولة الحق لا #مشايخ_السلطان و #الفضائيات
    للإستماع وتحميل السور بشكل منفصل :
    http://cutt.us/is-Koran

    لتحميل الختمة كاملة ملف zip بحجم حوالي 2 غيغا
    http://cutt.us/is-Koran-full

    رابط يوتيوب
    http://cutt.us/is-Koran-youtube

    اخي المسلم لا تكتفي بالمشاهدة
    انشر الحقيقة واحتسب أجرك على الله

  14. من فضائح الأشاعرة – عليهم لعنة الله – أن منهم من يقول بأن البشر قادرون علي أن يأتوا بكلام مثل القرآن الذي هو كلام الله عز وجل أعظم الكلام وأحكم الكلام وهذا بعد اجتماعهم علي القول بأن القرآن مخلوق وأنه حكاية عن ما يسمونه كلام الله النفسي حكاه جبريل فهو عندهم كلام جبريل ليس كلام الله عز وجل فوافقوا كفار قريش في كفرهم بكتاب الله وتكذيبهم به فهم من الداخلين في قول الله عز وجل : (( إن الذين كفروا بالذكر لما جاءهم وإنه لكتاب عزيز))

    قال الله تعالي : (( وقال الذين كفروا إن هذا إلا إفك افتراه وأعانه عليه قوم آخرون فقد جاءوا ظلما وزورا ))
    والأشاعرة كلهم يقولون ما هذا القرآن إلا مخلوق وما هو بكلام الله فالله تعالي عندهم أخرص لا يتكلم

    قال الله تعالي : {وإذا تتلى عليهم آياتنا قالوا قد سمعنا لو نشاء لقلنا مثل هذا إن هذا إلا أساطير الأولين} [الأنفال : 31]

    وأبو الحسن الأشعري الزنديق يصدق قولهم ويقول إنهم كانوا قادرين علي أن يأتوا بمثله ولكن الله صرفهم عن ذلك

    قال الله تعالي : {قل لئن اجتمعت الإنس والجن على أن يأتوا بمثل هذا القرآن لا يأتون بمثله ولو كان بعضهم لبعض ظهيرا} [الإسراء : 88]

    والأشعري ومن معه من الملاحدة الزنادقة يقولونةإن هذا الكلام أخطأ فيه جبريل لأن الناس عندهم قادرون علي الإتيان بمثل القرآن الذي هو عندهم من كلام جبريل
    وهذه بعض أقوال أئمتهم أئمة الكفر والضلال

    قال القاضي عياض الأشعري في الشفاء (1/ 267) :” وقد اختلف أئمة أهل السنة في وجه عجزهم عنه فأكثرهم يقول إنه مما جمع في قوة جزالته ونصاعة ألفاظه وحسن نظمه وإيجازه وبديع تأليفهم وأسلوبه لا يصح أن يكون في مقدور البشر وأنه من باب الخوارق الممتنعة عن اقدار الخلق عليها كإحياء الموتى وقلب العصا وتسبيح الحصا وذهب الشيخ أبو الحسن إلى أنه مما يمكن أن يدخل مثله تحت مقدور البشر ويقدرهم الله عليه ولكنه لم يكن هذا ولا يكون فمنعهم الله هذا”

    فلا رحم الله هذا الكافر ولا غفر له لما قاله في الله وكتابه العزيز الذي هو كلام الله جل وعلا آمن به المؤمنون وصدقوه واعتقدوا أنه من عند ربهم كما قال الله تعالي : (( قالوا آمنا به إنه الحق من ربنا )) أما كفار قريش والجهمية ومنهم الأشاعرة قالوا : ما هذا القرآن إلا مخلوق وما هو بكلام الله . وإمعانا في الضلال وزيادة في الكفر قال بعض أئمتهم : إن البشر لا يعجزون عن مثله

    قال الجويني في النظامية ص72 :” فتبين قطعاً أنهم ممنوعون عن مثل ما هو مقدورهم ، وذلك أبلغ عندنا من خرق العوائد بالأفعال البديعة نفسها ”

    وهذا الزنديق يتخذه كثير من الطغام حبرا معبودا معبودا الله مع أنه من أكفر خلق الله ومن أشدهم عداوة للإسلام وأهله

    وبلغ من كفرهم وإلحادهم أن البوصيري رأى أن القرآن لا يناسب مقام النبي صلى الله عليه وسلم ! فقال في بردته :

    لو ناسبت قدره آياته عظماً *** لأحيا اسمه حين يدعى دارس الرمم

    فيرى أن آيات النبي صلى الله عليه وسلم ليست مناسبة لمقام النبي صلى الله عليه وسلم
    والمناسب من وجهة نظره أن يكون مجرد ذكر اسم النبي صلى الله عليه وسلم يحيي الموتى ، وصرح بعض شراح البردة بأن القرآن داخل في هذا العموم !

    فاللهم عليك بأئمة الكفر الكافرين بكتابك المكذبين لرسلك

    وختاما هذا كلام نقله التميمي عن الإمام أحمد في تكفير القائلين بالصرفة في القرآن

    قال التميمي في رسالته اعتقاد الإمام أحمد :” وَكَانَ يكفر من يَقُول إِن الْقُرْآن مَقْدُور على مثله وَلَكِن الله تَعَالَى منع من قدرتهم بل هُوَ معجز فِي نَفسه وَالْعجز قد شَمل الْخلق”

    يتبع إن شاء الله بفضح الهالك الباقلاني الكافر المجنون مجدد المذهب الجهمي الأشعري

  15. لا تكفرون وتبدعون منكم ومن حالكم..
    اتقو الله في علماء المسلمين..
    لا يتسرع في اطلاق الاحكام الا جاهل..
    اقرؤاالالجام في تكفير علماء الاسلام ل ابو يعقوب المقدسي كتاب نزلتوا الدولة جديد هو ٣٣ صفحة اقرؤا في فائدة

  16. هاك يا عبد الله هذا الكلام عن قصة ابن مسعود مه العلم ان جزء من القصة ذكرها البخاري
    هذه القصة أنعشها علماء نجد، وقد اختلفت حكايتهم لها، وأصوبها ما جاء في الدرر، وفيها: “وفي السنن أن عبدالله بن مسعود رضي الله عنه حكم بكفر أهل مسجد في الكوفة، قال واحد: إنما مسيلمة على حق فيما قال، وسكت الباقون. فأفتى بكفرهم جميعاً. فلا يأمن الإنسان أن يكون قد صدر منه كلمة كفر، أو سمعها وسكت عليها، ونحو ذلك”اهـ
    أما كلام محمد بن عبدالوهاب في مفيد المستفيد: “ومثل إجماع الصحابة في زمن عثمان رضي الله عنه، على تكفير أهل المسجد الذين ذكروا كلمة في نبوة مسيلمة، مع أنهم لم يتبعوه، وإنما اختلف الصحابة في قبول توبتهم”اهـ
    فخطأ، فإنهم كانوا يعتقدون نبوة مسيلمة، ويقرأون قرآنه، ويشهدون له بالرسالة في أذانهم.
    وله كلام أصوب من هذا، حيث قال: “واذكر إجماع الصحابة على قتل أهل مسجد الكوفة، وكفرهم وردتهم، لما قالوا كلمة في تقرير نبوة مسيلمة، ولكن الصحابة اختلفوا في قبول توبتهم لما تابوا؛ والمسألة في صحيح البخاري”اهـ
    وفي الدرر: “الدليل الثاني: قصة أخرى وقعت في زمن الخلفاء الراشدين، وهي: أن بقايا من بنى حنيفة، لما رجعوا إلى الإسلام، وتبرؤوا من مسيلمة، وأقروا بكذبه، كبر ذنبهم في أنفسهم، وتحملوا بأهليهم إلى الثغر، لأجل الجهاد في سبيل الله، لعل ذلك يمحو عنهم تلك الردة، لأن الله تعالى يقول: {إِلاَّ مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلاً صَالِحاً فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ}، وقوله: {وَإِنِّي لَغَفَّارٌ لِمَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحاً ثُمَّ اهْتَدَى}، فنزلوا الكوفة، وصار لهم بها محلة معروفة، فيها مسجد يسمى مسجد بني حنيفة، فمر بعض المسلمين على مسجدهم، ما بين المغرب والعشاء، فسمع منهم كلاماً، معناه: أن مسيلمة على حق، وهم جماعة كثيرون؛ لكن الذي لم يقل، لم ينكر على من قال، فرفعوا أمرهم إلى ابن مسعود، فجمع من عنده من الصحابة رضي الله عنهم، واستشارهم: هل يقتلهم، وإن تابوا؟ أو يستتيب؟ فأشار بعض بقتلهم من غير استتابة، وأشار بعضهم باستتابتهم. فاستتاب بعضهم، وقتل بعضهم، ولم يستتبه، وقتل عالمهم ابن النواحة. فتأمل رحمك الله: إذا كانوا قد أظهروا من الأعمال الصالحة الشاقة ما أظهروا، لما تبرؤوا من الكفر، وعادوا إلى الإسلام، ولم يظهر منهم إلا كلمة أخفوها في مدح مسيلمة، لكن سمعها بعض المسلمين، ومع هذا لم يتوقف أحد في كفرهم كلهم، المتكلم والحاضر الذي لم ينكر، لكن اختلفوا: هل تقبل توبتهم أم لا؟ والقصة في صحيح البخاري”اهـ
    وليس في القصة أنهم ذهبوا إلى الثغر للجهاد في سبيل الله، كما أن عبدالله بن مسعود لم يقتل منهم أحد إلا ابن النواحة إمامهم، والقصة إنما أصلها في البخاري، أما بهذا السياق فليست فيه.
    وقال عبداللطيف بن عبدالرحمن في عيون الرسائل: “كذلك إجماع الأمة على كفر من صدق مسيلمة الكذاب، ولو شهد أن لا إله إلا الله؛ وقد كفر الصحابة أهل مسجد بالكوفة، بكلمة ذكرت عنهم في احتمال صدق مسيلمة”اهـ
    بل كانوا مقرين بنبوته.
    وقال في مصباح الظلام: “قوله – يعني ابن منصور – (وقد وجد منهم مائة وستون رجلاً بمسجدهم بالكوفة يقرأون كلام مسيلمة). فهذا كذب. القصة ليست كذلك، بل هم بضعة عشر رجلاً، لم يقرأوا قرآنه، وإنما تكلموا في نبوته، وجوزوها. وهذا الرجل بضاعته الكذب على الله وعلى خلقه، فنعوذ بالله من درك الشقاء، وسوء القضاء”اهـ
    بل ابن منصور على حق، فعددهم كذلك، فقد روي أن عدتهم كانت ثمانين رجلاً، وروي أنهم كانوا مائة وسبعين رجلاً. وكانوا يقرأون قرآنه.
    والقصة كما في السنن، أن رجلاً خرج يحمل على فرس له – وذلك في زمان عثمان رضي الله عنه – فمر بمسجد بني حنيفة.
    1- فسمع مؤذن عبدالله بن نواحة يشهد أن مسيلمة رسول الله.
    2- فوجد إمامهم يقرأ قراءة مسيلمة.
    3- فوجدهم يقرأون قراءة ما أنزلها الله على محمد عليه الصلاة والسلام، يقولون: والطاحنات طحناً، والعاجنات عجناً، والخابزات خبزاً، والثاردات ثرداً، واللاقمات لقماً.
    4- يقرأون من قراءة مسيلمة.
    5- معهم مصحف فيه قراءة مسيلمة.
    6- يؤمنون بمسيلمة.
    7- يشيعون (ينعشون) حديث مسيلمة.
    8- يتحدثون عن مسيلمة.
    9- يزعمون أنه نبي.
    10- يدعون إليه.
    فرفع ذلك إلى عبدالله بن مسعود، وكان والياً على الكوفة، فأرسل إليهم، فأتوه بثمانين رجلاً – وروى ابن أبي شيبة من طريق قيس بن أبي حازم أن عدة المذكورين كانوا مائة وسبعين رجلاً – فاستشار الناس فيهم، فأشار عليه عدي بن حاتم بقتلهم. وقام جرير والأشعث فقالا: بل استتبهم وكفلهم عشائرهم. فقال عبدالله لأولئك النفر:
    1- ويحكم أكتاب غير كتاب الله تعالى، أو رسول غير رسول الله؟ فقالوا: نتوب إلى الله، فإنا قد ظلمنا أنفسنا (إنا نستغفر الله ونتوب إليه ونشهد أن مسيلمة هو الكذاب المفتري على الله ورسوله). فتركهم ولم يقاتلهم، وسيرهم إلى الشام، غير رئيسهم ابن النواحة، أبى أن يتوب.
    2- فتاب القوم ورجعوا عن قولهم فخلى سبيلهم.
    3- فتابوا وكفلهم عشائرهم.
    4- فاستتابهم، فتابوا إلا عبدالله بن النواحة، وكان إمامهم، فقتل ابن النواحة، فقال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم، يقول: «لولا أنك رسول لضربت عنقك». فأمر فضرب عنقه.
    5- فقال لابن النواحة: ألم تكن تخبرنا أنك على ديننا؟ قال: بلى، ولكن كنت أسر هذا. فأمر به عبدالله فضربت عنقه، ثم نظر إليهم، فقال: ما نحن بمحدري هؤلاء الشياطين، أجلوهم إلى الشام، فإما أن يفنيهم الله تعالى بالطاعون، وإما أن يتوب على من يشاء أن يتوب عليهم.
    6- وكان ابن النواحة كان في جملة من استتيب أيضاً، لكنه أبى أن يتوب.
    قال الطحاوي: “.. قال: حدثني ابن معيز السعدي: خرجت أطلب فرساً لي بالسحر، فمررت على مسجد من مساجد بني حنيفة، فسمعتهم يشهدون أن مسيلمة رسول الله، فرجعت إلى عبدالله بن مسعود, فذكرت له أمرهم, فبعث الشرط، فأخذوهم فجيء بهم إليه, فتابوا, ورجعوا عما قالوا, وقالوا لا نعود فخلى سبيلهم. وقدم رجلاً منهم، يقال له: عبدالله بن النواحة, فضرب عنقه. فقال الناس: أخذت قوماً في أمر واحد, فخليت سبيل بعضهم, وقتلت بعضهم. فقال: (كنت عند رسول الله صلى الله عليه وسلم جالساً, فجاء ابن النواحة, ورجل معه يقال له: حجر بن وثال وافدين من عند مسيلمة، فقال لهما رسول الله صلى الله عليه وسلم: «أتشهدان أني رسول الله»؟ فقالا: أتشهد أنت أن مسيلمة رسول الله؟ فقال لهما: «آمنت بالله وبرسوله, لو كنت قاتلاً وفدا لقتلتكما». فلذلك قتلت هذا). فهذا عبدالله بن مسعود رضي الله تعالى عنه، قد قتل ابن النواحة, ولم يقبل توبته, إذ علم أن هكذا خلقه, يظهر التوبة إذا ظفر به, ثم يعود إلى ما كان عليه إذا خلي”اهـ (شرح معاني الآثار 3/211)
    وقال الخطابي في معالم السنن (2/318-319): “ويشبه أن يكون مذهب ابن مسعود في قتله من غير استتابة، أنه رأى قول النبي صلى الله عليه وسلم: «لولا أنك رسول لضربت عنقك». حكماً منه بقتله لولا علة الرسالة، فلما ظفر به، وقد ارتفعت العلة، أمضاه فيه، ولم يستأنف له حكم سائر المرتدين. وفيه حجة لمذهب مالك في قتل المستسر بالكفر، وترك استتابته، ومعلوم أن هؤلاء لا يمكنهم إظهار الكفر بالكوفة في مسجدهم، وهي دار الإسلام، وإنما كانوا يستبطنون الكفر، ويسرون الإيمان بمسيلمة، فاطلع على ذلك منهم حارثة، فرفعهم إلى عبدالله، وهو وال عليها، فاستتاب قوماً منهم، وحقن بالتوبة دماءهم، ولعلهم قد كانت داخلتهم شبهة في أمر مسيلمة، ثم تبينوا الحق، فراجعوا الدين، فكانت توبتهم مقبولة عند عبدالله، ورأى أن أمر ابن النواحة بخلاف ذلك، لأنه كان داعية إلى مذهب مسيلمة، فلم يعرض عليه التوبة، ورأى الصلاح في قتله”اهـ

    • القصة اذن صحيحة …
      ثم ما قولك انعشها النجديون ….اليس من حق الحق ان يبث ويذاع؟؟
      و الفئدة من القصة اجماع الصحابة على تكفير القائل والساكت و المتاول وغيره.
      ثم ما دليل تخطئتك عبد اللطيف وتصويبك بن منصور؟

      • الفائدة من القصة…

        • اخي عبد الله هذي منقولة من النت بعد ما بحثت وليست من كتاباتي او جمعي واظن انه عندما قال أنعشها النجديون انها كانت غير متداولة في الكتب وتداولها النجديون في كتبهم ومصنفاتهم
          اما الفائدة اجتماع الصحابة على كفر القائل والساكت لا اعلم، ربما نعم، ويعزز هذا الاجماع
          قوله تعال(قد أنزل عليكم في الكتاب أنه إذا سمعتم آيات الله يكفر بها ويستهزء بها فلا تقعدوا معهم إنكم إذا مثلهم)
          أما المتأول فلا لان التأويل المستساغ اذا حققت شروطه فهو مانع من موانع التكفير كما اعلم
          ابحث واذا وجدت نتيجة غير هذي مقرونة بالادلة افدنا

      • النجديون أخطأوا في متن القصة ويبدو أن الشيخ محمد بن عبدالوهاب ذكرها من حفظه ومن تبعه نقلها عنه ولم ينقل من كتب السير لأنه في كتب السير العدد مخالف لما ذكره النجديون وفي كتب السير أنهم كانوا مجتمعين في المسجد يقرؤون كلام مسيلمة وليس أن أحدهم ذكر أنه نبي والباقي سكت ولم يتكلم وابن منصور أصاب في نقل القصة لأنه نقلها من كتب السير

        • في كتاب السير لابن أبي شيبة :

          حدثنا أبو معاوية عن الأعمش عن أبي إسحاق عن حارثة بن مضرب قال:
          خرج رجل يطرق فرسا له فمر بمسجد بني حنيفة فصلى فيه فقرأ لهم إمامهم بكلام مسيلمة الكذاب، فأتى ابن مسعود فأخبره فبعث إليهم فجاءهم، فاستتابهم فتابوا إلا عبد الله بن النواحة فإنه قال له: يا عبد الله! إني سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: ” لولا أنك رسول لضربت عنقك “، فأما اليوم فلست برسول، يا خرشة قم فاضرب عنقه، فقام فضرب عنقه.

          حدثنا وكيع قال ثنا إسماعيل بن أبي خالد عن قيس قال: جاء رجل ابن مسعود فقال: إني مررت بمسجد بني حنيفة فسمعت إمامهم يقرأ بقراءة ما أنزلها الله على محمد صلى الله عليه وسلم، فسمعته يقول: الطاحنات طحنا فالعاجنات عجنا فالخابزات خبزا فالثاردات ثردا فاللاقمات لقما ” قال: فأرسل عبد الله فأتى بهم سبعين ومائة رجل على دين مسيلمة إمامهم عبد الله بن النواحة، فأمر به فقتل، ثم نظر إلى بقيتهم فقال: ما نحن بمجزري الشيطان هؤلاء، سائر القوم رحلوهم إلى الشام لعل الله أن يصيبهم بالطاعون.

      • نعم يا ابا الحسن المتاول لا يعذر في التوحيد والمعلوم من الدين بالضرورة كالجاهل لان الآية لم تستثن الا المكره بشرطه قال تعالى :( من كفر بالله من بعد ايمانه الا من اكره وقلبه مطمئن بالايمان …)
        وكذلك لم يعذر ابليس بتاويله والمشركون كانت لديهم شبهة القدرية ولم يعذروا …(…. لو شاء الله ما اشركنا ولا آباؤنا …)

        • اخي شروط التأويل المستساغ ثلاثة:
          ١.ان لا يكون في اصل من وصول الدين
          ٢.ان يكون له قرينة لغوية او شرعية او عرفية
          ٣.ان لا يكون مشتهر
          لا يقبل التاويل فقط في أصل الدين اما المعلوم من الدين بالضرورة فيقبل اذا كان مستساغ
          مثل قدامى بن مظعون عندما استحل الخمر ومعلوم ان من استحل محرم فقد كفر ولكن كان متأول
          وأيضا حاطب بن ابي بلتعة كان متاول تأويل مستساغ مع انه وقع في ناقص
          اما تأول ابليس والمشركين فليس بتأول مستساغ
          اذا اردت ان تستفيد حقا في هذه القضية وتتوسع أقرء شرح شروط وموانع التكفير اتركي البنعلي موجود في موقع الغرباء
          والله انه من اجمل ما قرأت كتاب قيم وسلس ويفهم
          الله يجزي عنا كل الخير

        • اتراجع عن عدم العذر بالتاويل في المعلوم من الدين بالضرورة لقصة قدامة بن مظعون حتى تبلغه الحجة…
          ويبقى اصل الدين وهو التوحيد والشرك على الاصل وهو عدم اعذار غير المكره بدليل آية النحل

  17. جليبيب الشامي

    يكون صلح بينكم وبين الروم وتقاتلون عدوا من ورائكم هل هذا يعني جواز الاستعانه بالكفار لقتال عدو؟وهل ل الحكومات العربيه حجه بهذا الحديث حتى تتحالف مع التحالف الصليبي ضد العدو الذي هددها وهو الدوله الاسلاميه حفظها الله؟
    ولهذا يقولون ان التعاون مع التحالف الصليبي ليس ردة عن الاسلام وليس من نواقض الاسلام!!!وقد فعله الرسول عندما استعان باليهود في غزوة الاحزاب
    ارجوا الرد ردا شرعيا ماصلا

    • الاعلام المركزي

      فمن يتولهم منكم فإنه منهم

    • الاعلام المركزي

      هل هو صلح او تولي ؟ اجب بصدق

      • جليبيب الشامي

        انا لا علم لي واظم والله اعلم انه تولي
        لكن ليس هذا ما اسال!
        بل اسال ان باصل لي احد لديه علم شرعي بهذا الحديث واذا كان الصلح مع الروم والقتال معهم عدوا من ورائنا فهل حدث ذلك ام لا ؟وكيف يكون حلال التحالف معهم ؟

    • اللهم اعز الاسلام والمسلمين

      السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،

      نعم يجوز الاستعانة بالكفار ولكن بشروط:،
      الشرط الاول : الاستعانة بالكفار تكون على كفار مثلهم، لا يجوز ان استعين بكافر على مسلم، ولكن يجوز مثلا ان استعين بصليبي على صليبي اخر او يهودي او… وهذا ما حدث في غزوة الاحزاب، فقد استعان المسلمون باليهود على كفار قريش وليس على مسلمين اخرين.

      الشرط الثاني: أن يكون المسلمين هم اليد العليا، مثلا يمكن ان نستعين ببلد كافر مثل الارجنتين او غيرها لقتال دولة مثل امريكا او روسيا او غيرها، مع التأكيد على ان تكون اليد العليا للمسلمين والقرار يرجع لهم وليس للدولة الكافرة التي تم الاستعانة بها. والله أعلى و أعلم

    • اللهم اعز الاسلام والمسلمين

      اما طواغيت الارض فقد استعانوا بالكفار لقتال مسلمين هذا اولا، ثانيا أمريكا و روسيا هم من لهم اليد العليا في هذه الحرب وليس للمسلمين وبالتالي فتحالفاتهم وحربهم باطله

  18. بخصوص الاشاعرة فاني اعيش بينهم وقرات عنهم اشياء…
    انهم صوفية قبورية…
    لا يعلمون معنى لا اله الا الله فهي عندهم : لا مستغني عما سواه ومفتقرا اليه كل ما عداه الا الله
    قال عنهم المعلمي في كتاب القائد الى تصحيح العقائد انهم يجوزون على الله الكذب تعالى الله عما يقولون علوا كبير
    يكفرون العوام لا لجهلهم التوحيد بل لجهلهم قواطعهم العقلية زعموا

    • ولا تسالوا عن حجتهم الضان بزندقته على غير اتباعه…
      اقصد الغزالي وكتبه المضنون بها ….
      اقرا ما كتب عنه عبد الرحمان الوكيل في كتابه ( هذه هي الصوفية ) و( هل تجنيت على الغزالي)

  19. تكفير ابن حجر لأهل السنة
    اسمع يا من تتحرق علي من تسميهم غلاة لأنهم يكفرون بالعقل . ماذا سيكون موقفك مع من يكفر أهل السنة قاطبة لأجل إيمانهم

    قال: ” وَلَوْ قَالَ مَنْ يُنْسَب إِلَى التَّجْسِيم مِنْ الْيَهُود لَا إِلَه إِلَّا الَّذِي فِي السَّمَاء لَمْ يَكُنْ مُؤْمِنًا كَذَلِكَ ، إِلَّا إِنْ كَانَ عَامِّيًّا لَا يَفْقَهُ مَعْنَى التَّجْسِيم فَيُكْتَفَى مِنْهُ بِذَلِكَ كَمَا فِي قِصَّة الْجَارِيَة الَّتِي سَأَلَهَا النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَنْتِ مُؤْمِنَة ، قَالَتْ نَعَمْ ، قَالَ فَأَيْنَ اللَّه ؟ قَالَتْ فِي السَّمَاء ، فَقَالَ أَعْتِقهَا فَإِنَّهَا مُؤْمِنَة ، وَهُوَ حَدِيث صَحِيح أَخْرَجَهُ مُسْلِم ” فتح الباري 20/490

    يعني أن من قال إن الله استوي علي العرش وهو فوق السماوات فقد كفر وأن الجارية قالت كفرا وسكت عنها النبي لأنها كانت جاهلة ، فلعنة الله علي هذا الجهمي

    وقال: ” قَالَ حُذَّاقُ الْمُتَكَلِّمِينَ : مَا عَرَفَ اللَّهَ مَنْ شَبَّهَهُ بِخَلْقِهِ أَوْ أَضَافَ إِلَيْهِ الْيَدَ أَوْ أَضَافَ إِلَيْهِ الْوَلَدَ فَمَعْبُودُهُمْ الَّذِي عَبَدُوهُ لَيْسَ هُوَ اللَّهُ وَإِنْ سَمَّوْهُ بِهِ ” فتح الباري 2/123

    يعني – قاتله الله – أن أهل السنة الذين يؤمنون بأن لله يدا كفار عنده لا يعبدون معبوده الذي يعبده من دون الله ، وإن أهل السنة لكافرون به وبمعبوده الذي يعبده من دون الله ويجهرون بذلك ويحرقون قلوب الأشاعرة بتكفيرهم والصدع بالتوحيد

    وقال: “افترق الناس فيه – أي ابن تيمية – شيعاً؛ فمنهم من نسبه إلى التجسيم؛ لما ذكر في العقيدة الحموية والواسطية وغيرهما من ذلك؛ كقوله: إن اليد والقدم والساق والوجه صفات حقيقية لله، وأنه مستو على العرش بذاته ..”ـ الدرر الكامنة 1/180-

    • الاعلام المركزي

      ما معنى استوى على العرش و ما هو العرش؟

      • أبـو أسيـد المدني

        الإستواء غير مجهول، والكيف غير معقول، والإيمان به واجب، والسؤال عنه بدعة.
        أما سؤالك عن العرش فمن أبلغ ما قيل في وصفه أبياتٌ لعبد الله بن رواحة رضي الله عنه :
        شهدت بأن وعد الله حق * وأن النار مثوى الكافرينا
        وأن العرش فوق الماء طاف * وفوق العرش رب العالمينا
        وتحمله ملائكة كرام * ملائكة الإله مسومينا

        للإستزادة أحيلك إلى هذا المقال :
        http://www.alukah.net/sharia/0/56396/

  20. مناصر الريفي

    الدولة الاسلامية با قية و تتمدد وسيحكم شرع الله في ارضه= يا ايها الدين امنوا اصبروا و صابروا ورابطوا وتقوا الله لعلكم تفلحون

  21. قبوريات ابن حجر :

    1. في ديوان ابن حجر الشعري: توجد مجموعة من القصائد تسمى السبع النيرات قال فيها:

    يا سيد الرسل الذي منهاجه ……… حاو كمال الفضل والتهذيـب

    إلى أن قال:

    فاشفع لمادحك الذي بك يتقي ……… أهوال يوم الدين والتعذيب
    فلأحمد بن علي الأثري فـــي ……… مأهول مدحك نظم كل غريــب
    قد صح أن ضناه زاد وذنبـه ……… أصل السقام وانت خير طبيب

    وقال في قصيدة أخرى:

    يا سيدي يا رسول الله قد شرفت … قصائدي بمديح فيك قد رُصفـــــا
    بباب جودك عبد مذنب كلــــف … يا أحسن الناس وجها مشرقا وقفا
    بكم توسل يرجو العفو عن زلل … من خوفه جفنه الهامي لقد ذرفـا
    وإن يكن نسبة يعزى إلى حجـر … فطالما فاض عذبا طيبا وصفــــا

    ثم قال في قصيدة أخرى:

    اصدح بمدح المصطفى واصدع بـه .. قلب الحسود ولا تخف تفنيـــــدا
    واقصد له واسأل به تُعطَ المنى .. وتعيش مهما عشت فيه سعيـــــدا
    خير الأنام من لجا لجنابــــه .. لا بِدع أن أضحى به مسعــــــودا

    وقال في قصيدة أخرى:

    فما تبلغ الأشعار في مدحــه …… به ناطق نص الكتاب وناقل
    إلى أن قال:
    ولي إن توسلت الهناءُ بمدحه …… لأني مستجد هناك وسائـــل

    ثم قال في قصيدة أخرى:

    فإن أحزن فمدحك لي سروري ……… وإن أقنط فحمدك لي رجائي

    ثم قال في قصيدة أخرى:

    نبي براه الله أشرف خلقــــــه .. وأسماه إذ سماه في الذكر أحمـدا
    فرجّ نداه أنه الغيث في الندى .. وخف في سطاه إنه الليث في العدا

    إلى أن قال:

    فكم حمدت منه الفوارس صولــة .. وعاد فكان العود أحمى وأحمـــدا

    ثم قال في قصيدة أخرى:

    وإن قنطت من العصيان نفس ……. فباب محمد باب الرجاء

    2. سئل ابن حجر عمن قال: «شيء لله يا سيدي عبد القادر» فقال له شخص: هذا شركٌ، فهل دعوى الإشراك خطأ من قائله ويجب عليه التوبة والاستغفار من ذلك؟”

    فأجاب: “إن اعتقد القائلُ أنّ حصول الكائنات بإرادة الله تعالى، ولم يقصد حقيقة الدعاء، لم يُمنَع، وكان الأولى أن يقول: أسأل الله وأتوسل بعبده فلان أن يقضي حاجتي.
    وأما إطلاق كون ذلك إشراكاً فلا، وإنما تكلم في ذلك الشيخ ابن تيمية وأراد التحذير مما وقع لأهل الجاهلية، لكنه توسع في ذلك كعادته. وأنكر الناسُ عليه ذلك من زمانه إلى الآن، خصوصاً في قوله: إنه لا يتوسل بأحد من الأنبياء ولا بنبينا صلى الله وسلم عليهم، فإنهم اتفقوا على خطئه في ذلك.
    وقد وقع في جامع الترمذي أن النبي صلى الله عليه وسلم علّم بعض الصحابة: اللهم إني أتوسل إليك بنبي الرحمة. الحديث. اهـ نقله عنه شهاب الدين السجاعي الشافعي الأزهري المتوفى السنة 1190

    3. وابن حجر من رواة قصيدة البردة الشركية كما في معجمه المفهرس إذ قال: ” 1910 – القصيدة الْمَعْرُوفَة بالبردة من نظم البوصيري قرأتها على الْعَلامَة شمس الدّين مُحَمَّد بن عَليّ الغماري النَّحْوِيّ بِسَمَاعِهِ لَهَا على الْعَلامَة أثير الدّين أبي حَيَّان عَنهُ وَكتب إِلَيْنَا أَبُو الْخَيْر أَحْمد بن أبي سعيد العلائي عَن تَقِيّ الدّين ابي المحاسن يُوسُف بن عمر بن سَالم سَمَاعا عَن النَّاظِم سَمَاعا”

    • الحمد لله
      أهل السنَّة والجماعة منصفون في الحكم على الآخرين ، لا يرفعون الناس فوق ما يستحقون ، ولا ينقصون قدرهم ، ومن الإنصاف بيان خطأ المخطئ من أهل العلم والفضل ، والتأول له ، والترحم عليه ، كما أن من الإنصاف التحذير من خطئه ؛ لئلا يغتر أحد بمكانته فيقلده فيما أخطأ فيه ، وأهل السنَّة لا يتوانون عن الحكم على المخالف المتعمد للسنَّة بأنه مبتدع ضال .
      وقد وُجد في زماننا هذا من نال من الإمامين ابن حجر والنووي ، فحكم عليهما بأنهم مبتدعة ضالون ! ، وبلغت السفاهة ببعضهم أن قال بوجوب إحراق كتابيهما “فتح الباري” و “شرح مسلم ” ! .
      وليس معنى هذا أنهما لم يخطئا في مسائل من الشرع ، وبخاصة في باب صفات الله تعالى ، وقد علَّق عليها علماؤنا ، وبينوها ، وردوا عليهما ، مع الترحم عليهما ، والثناء بما يستحقانه ، والدعاء لهما ، والوصية بالاستفادة من كتبهما ، وهذا هو الإنصاف الذي عُرف به أهل السنَّة والجماعة ، بخلاف من بدَّعهما ، وضلَّلهما ، وقال بإحراق كتبهما ، وبخلاف من استدل بكلامهما كأنه شرع منزَّل ، وجعل ما يعتقدانه هو الحق الذي لا ريب فيه ، وسنذكر ما يتيسر من كلام علمائنا ليقف المسلم على الإنصاف ، والعلم ، والحكم بالعدل على هذين الإمامين .
      1- سئل علماء اللجنة الدائمة للإفتاء :
      ما هو موقفنا من العلماء الذين أوَّلوا في الصفات ، مثل ابن حجر ، والنووي ، وابن الجوزي ، وغيرهم ، هل نعتبرهم من أئمة أهل السنَّة والجماعة أم ماذا ؟ وهل نقول : إنهم أخطأوا في تأويلاتهم ، أم كانوا ضالين في ذلك ؟
      فأجابوا :
      ” موقفنا من أبي بكر الباقلاني ، والبيهقي ، وأبي الفرج بن الجوزي ، وأبي زكريا النووي ، وابن حجر ، وأمثالهم ممن تأول بعض صفات الله تعالى ، أو فوَّضوا في أصل معناها : أنهم في نظرنا من كبار علماء المسلمين الذين نفع الله الأمة بعلمهم ، فرحمهم الله رحمة واسعة ، وجزاهم عنا خير الجزاء ، وأنهم من أهل السنة فيما وافقوا فيه الصحابة رضي الله عنهم وأئمة السلف في القرون الثلاثة التي شهد لها النبي صلى الله عليه وسلم بالخير ، وأنهم أخطأوا فيما تأولوه من نصوص الصفات وخالفوا فيه سلف الأمة وأئمة السنة رحمهم الله ، سواء تأولوا الصفات الذاتية ، وصفات الأفعال ، أم بعض ذلك .
      وبالله التوفيق ، وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم ” انتهى .
      الشيخ عبد العزيز بن باز. الشيخ عبد الرزاق عفيفي . الشيخ عبد الله بن قعود
      “فتاوى اللجنة الدائمة” (3/241) .
      2- وسئل الشيخ محمد بن صالح العثيمين رحمه الله :
      بالنسبة للعلماء الذين وقعوا في بعض الأخطاء في العقيدة ، كالأسماء والصفات ، وغيرها ، تمر علينا أسماؤهم في الجامعة حال الدراسة ، فما حكم الترحُّم عليهم ؟ .
      الشيخ : مثل مَن ؟ .
      السائل : مثل : الزمخشري ، والزركشي ، وغيرهما .
      الشيخ : الزركشي في ماذا ؟ .
      السائل : في باب الأسماء والصفات .
      فأجاب :
      “على كل حال ، هناك أناس ينتسبون لطائفة معينة شعارها البدعة ، كالمعتزلة مثلاً ، ومنهم الزمخشري ، فالزمخشري مُعتزلي ، ويصف المثْبِتِين للصفات بأنهم : حَشَوِية ، مُجَسِّمة ، ويُضَلِّلهم فهو معتزلي ، ولهذا يجب على مَن طالع كتابه “الكشاف” في تفسير القرآن أن يحترز من كلامه في باب الصفات ، لكنه من حيث البلاغة ، والدلالات البلاغية اللغوية جيد ، يُنْتَفع بكتابه كثيراً ، إلا أنه خَطَرٌ على الإنسان الذي لا يعرف في باب الأسماء والصفات شيئاً ، لكن هناك علماء مشهودٌ لهم بالخير ، لا ينتسبون إلى طائفة معينة مِن أهل البدع ، لكن في كلامهم شيءٌ من كلام أهل البدع ؛ مثل ابن حجر العسقلاني ، والنووي رحمهما الله ، فإن بعض السفهاء من الناس قدحوا فيهما قدحاً تامّاً مطلقاً من كل وجه ، حتى قيل لي : إن بعض الناس يقول : يجب أن يُحْرَقَ ” فتح الباري ” ؛ لأن ابن حجر أشعري ، وهذا غير صحيح ، فهذان الرجلان بالذات ما أعلم اليوم أن أحداً قدَّم للإسلام في باب أحاديث الرسول مثلما قدَّماه ، ويدلك على أن الله سبحانه وتعالى بحوله وقوته – ولا أَتَأَلَّى على الله – قد قبلها : ما كان لمؤلفاتهما من القبول لدى الناس ، لدى طلبة العلم ، بل حتى عند العامة ، فالآن كتاب ” رياض الصالحين ” يُقرأ في كل مجلس , ويُقرأ في كل مسجد ، وينتفع الناس به انتفاعاً عظيماً ، وأتمنى أن يجعل الله لي كتاباً مثل هذا الكتاب ، كلٌّ ينتفع به في بيته ، وفي مسجده ، فكيف يقال عن هذين : إنهما مبتِدعان ضالان ، لا يجوز الترحُّم عليهما ، ولا يجوز القراءة في كتبهما ! ويجب إحراق ” فتح الباري ” ، و ” شرح صحيح مسلم ” ؟! سبحان الله ! فإني أقول لهؤلاء بلسان الحال ، وبلسان المقال :
      أَقِلُّوا عليهمُ لا أبا لأبيكمُ مِن اللومِ أو سدوا المكان الذي سدوا
      من كان يستطيع أن يقدم للإسلام والمسلمين مثلما قدَّم هذان الرجلان ، إلا أن يشاء الله ، فأنا أقول : غفر الله للنووي ، ولابن حجر العسقلاني ، ولمن كان على شاكلتهما ممن نفع الله بهم الإسلام والمسلمين ، وأمِّنوا على ذلك ” انتهى .
      “لقاءات الباب المفتوح” (43/السؤال رقم 9) .
      3- وسئل الشيخ صالح بن فوزان الفوزان حفظه الله :
      لقد ظهر بين طلاب العلم اختلاف في تعريف المبتدع ، فقال بعضهم : هو من قال أو فعل البدعة ، ولو لم تقع عليه الحجة ، ومنهم من قال لابد من إقامة الحجة عليه ، ومنهم من فرَّق بين العالم المجتهد وغيره من الذين أصلوا أصولهم المخالفة لمنهج أهل السنة والجماعة ، وظهر من بعض هذه الأقوال تبديع ابن حجر والنووي ، وعدم الترحم عليهم ؟
      فأجاب :
      ” أولاً: لا ينبغي للطلبة المبتدئين وغيرهم من العامة أن يشتغلوا بالتبديع والتفسيق ؛ لأن ذلك أمر خطير وهم ليس عندهم علم ودراية في هذا الموضوع ، وأيضاً هذا يُحدث العداوة والبغضاء بينهم ، فالواجب عليهم الاشتغال بطلب العلم ، وكف ألسنتهم عما لا فائدة فيه ، بل فيه مضرة عليهم ، وعلى غيرهم .
      ثانياً: البدعة : ما أحدث في الدين مما ليس منه ؛ لقوله صلى الله عليه وسلم : ( من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد ) – رواه البخاري – ، وإذا فعل الشيء المخالف جاهلاً : فإنه يعذر بجهله ، ولا يحكم عليه بأنه مبتدع ، لكن ما عمله يعتبر بدعة .
      ثالثاً: من كان عنده أخطاء اجتهادية تأوَّل فيها غيره ، كابن حجر ، والنووي ، وما قد يقع منهما من تأويل بعض الصفات : لا يُحكم عليه بأنه مبتدع ، ولكن يُقال : هذا الذي حصل منهما خطأ ، ويرجى لهما المغفرة بما قدماه من خدمة عظيمة لسنَّة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فهما إمامان جليلان ، موثوقان عند أهل العلم ” انتهى .
      “المنتقى من فتاوى الفوزان” (2/211 ، 212) .
      4- وقال الشيخ محمد ناصر الدين الألباني رحمه الله :
      ” مثل النووي ، وابن حجر العسقلاني ، وأمثالهم ، من الظلم أن يقال عنهم : إنهم من أهل البدع ، أنا أعرف أنهما من ” الأشاعرة ” ، لكنهما ما قصدوا مخالفة الكتاب والسنَّة ، وإنما وهِموا ، وظنُّوا أنما ورثوه من العقيدة الأشعرية : ظنوا شيئين اثنين :
      أولاً: أن الإمام الأشعري يقول ذلك ، وهو لا يقول ذلك إلاَّ قديماً ؛ لأنه رجع عنه .
      وثانياً: توهموه صواباً ، وليس بصواب  .
      انتهى من (شريط رقم 666) “من هو الكافر ومن هو المبتدع “.
      فرحم الله الإمامين : النووي وابن حجر ، وغفر لهما ما أخطآ فيه .
      والله أعلم

      • قال تعالى: ( ولقد اوحي اليك والى الذين من قبلك لئن اشركت ليحبطن عملك…)
        هذا النبي وحاشاه فكيف بمن دونه ؟؟؟
        تقررون عدم العذر في اصول الدين ثم تتلعثمون في التنزيل….ازدواجية عجيبة

  22. هذا هو أرشيف من 5350+ إصدارات مرئية للدولة الإسلامية منذ عام 2006
    This is an archive of 5350+ video releases of the Islamic State since 2006

    translated videos in different languages are included

    https://isdarats.xyz/2018/04/02/%d8%a3%d8%b1%d8%b4%d9%8a%d9%81-%d8%a5%d8%b5%d8%af%d8%a7%d8%b1%d8%a7%d8%aa-%d8%a7%d9%84%d8%af%d9%88%d9%84%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%a5%d8%b3%d9%84%d8%a7%d9%85%d9%8a%d8%a9-%d9%85%d9%86%d8%b0-2006/

  23. عجيب أمركم تمدحون الدارمي الذي كفر الجهمية في كتابين له وشدد علي أنهم أكفر من اليهود والنصاري وأن الأمة مجمعة علي كفرهم ، ثم تمدحون خلف الجهمية الأشاعرة الملاحدة الذين يكفرون الدارمي بل يكفرون أهل الإسلام كلهم ، تمدحون طالح الدين الأيوبي الذي منع قراءة كتب الدارمي وعاقب من يقرؤها وتمدحون أئمة الكفر والإلحاد والشرك كالنووي الذي يجيز الذبح للكعبة وللرسول وابن العربي الذي يقول إن العقل هو شاهد الشرع ومزكيه فما قبله العقل من الشرع أخذنا به وما رده رددناه وتمدحون ابن حجر الذي يستغيث بالنبي ويطلب منه المغفرة والشفاعة وله قصائد شركية تضاهي البردة وتزيد عليها وهو من رواة البردة وكل هؤلاء وغيرهم من الأشاعرة يكفرون المسلمين ويستحلون دماءهم وأموالهم
    ومن مشاهد تنكيلهم بالمسلمين ما فعلته دولة الزنادقة المسماة بدولة الموحدين بالمسلمين من أهل المغرب من قتل وتنكيل من أجل دينهم فعلوا بهم ما لم يفعله اليهود والنصاري والصليبيين وبعد كل ذلك يأتي حثالة يحرضون الناسى علي قتال الصليبيين لما فعلوه في أفغانستان والعراق ثم يوالي الأشاعرة الذين هم أكفر من الصليبيين

    • رجل من المؤمنين

      أين حمرة الخجل وصفرة الوجل يا ناطح الجبل…… النووي رحمه الله أباح الذبح للنبي أين قاب هذا وسأكفره الآن الآن الساعة الساعة

      • قال النووي: “واعلم أن الذبح للمعبود وباسمه، نازل منزلة السجود له، وكل واحد منهما نوع من أنواع التعظيم والعبادة المخصوصة بالله تعالى الذي هو المستحق للعبادة، فمن ذبح لغيره من حيوان أو جماد كالصنم على وجه التعظيم والعبادة، لم تحل ذبيحته، وكان فعله كفرا، كمن سجد لغيره سجدة عبادة، وكذا لو ذبح له ولغيره على هذا الوجه، فأما إذا ذبح لغيره لا على هذا الوجه، بأن ضحى أو ذبح للكعبة تعظيما لها لأنها بيت الله تعالى، أو الرسول لأنه رسول الله صلى الله عليه وسلم، فهذا لا يجوز أن يمنع حل الذبيحة، وإلى هذا المعنى، يرجع قول القائل: أهديت للحرم، أو للكعبة.

        ومن هذا القبيل، الذبح عند استقبال السلطان، فإنه استبشار بقدومه، نازل منزلة ذبح العقيقة لولادة المولود، ومثل هذا لا يوجب الكفر، وكذا السجود للغير تذللا وخضوعا. وعلى هذا، إذا قال الذابح: باسم الله وباسم محمد، وأراد: أذبح باسم الله، وأتبرك باسم محمد، فينبغي أن لا يحرم.

        وقول من قال: لا يجوز ذلك، يمكن أن يحمل على أن اللفظة مكروهة؛ لأن المكروه، يصح نفي الجواز والإباحة المطلقة عنه.

        ووقعت منازعة بين جماعة ممن لقيناهم من فقهاء قزوين في أن من ذبح باسم الله واسم رسول الله صلى الله عليه وسلم، هل تحل ذبيحته؟ وهل يكفر بذلك؟ وأفضت تلك المنازعة إلى فتنة، والصواب ما بيناه اهـ روضة الطالبين 205/3-206

        زعمه أن الله يحب الكفر والفسوق والعصيان ويرضى عنها!

        قال النووي: “مَذْهَب اهل الْحق الايمان بِالْقدرِ واثباته وان جَمِيع الكائنات خَيرهَا وشرها بِقَضَاء الله تَعَالَى وَقدره

        وَهُوَ مُرِيد لَهَا كلهَا

        وَيكرهُ الْمعاصِي مَعَ انه مُرِيد لَهَا لحكمة يعلمهَا سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى

        وَهل يُقَال انه يرضى الْمعاصِي ويحبها

        فِيهِ مذهبان لاصحابنا الْمُتَكَلِّمين حَكَاهُمَا امام الْحَرَمَيْنِ وَغَيره

        قَالَ امام الْحَرَمَيْنِ فِي الارشاد مِمَّا اخْتلف اهل الْحق فِي اطلاقه وَمنع اطلاقه الْمحبَّة وَالرِّضَا

        فَقَالَ بعض أَئِمَّتنَا لَا يُطلق القَوْل بَان الله تَعَالَى يحب الْمعاصِي ويرضاها لقَوْله تَعَالَى {وَلَا يرضى لِعِبَادِهِ الْكفْر}

        قَالَ وَمن حقق من أَئِمَّتنَا لم يلْتَفت الى تهويل الْمُعْتَزلَة لَهُ بل قَالَ الله تَعَالَى يُرِيد الْكفْر وَيُحِبهُ ويرضاه والارادة والمحبة وَالرِّضَا بِمَعْنى وَاحِد

        قَالَ وَقَوله تَعَالَى {وَلَا يرضى لِعِبَادِهِ الْكفْر} المُرَاد بِهِ الْعباد الموفقون للايمان وأضيفوا الى الله تَعَالَى تَشْرِيفًا لَهُم كَقَوْلِه تَعَالَى {يشرب بهَا عباد الله} أَي خواصهم لَا كلهم وَالله اعْلَم” الأصول والضوابط ص 24

        وهذا الذي قاله يرجع إلي أنه يقول إن الله لا يحب ولا يبغض فلا يحب أنبياءه ولا عباده الصالحين ولا الإيمان ولا الطاعات ولا يبغض الكفر ولا الفسوق ولا العصيان

        قلت : لو ذكرت ذلك لنصراني لشهد علي قائل هذا الكلام بالكفر

      • 1. في ديوان ابن حجر الشعري: توجد مجموعة من القصائد تسمى السبع النيرات قال فيها:

        يا سيد الرسل الذي منهاجه ……… حاو كمال الفضل والتهذيـب

        إلى أن قال:

        فاشفع لمادحك الذي بك يتقي ……… أهوال يوم الدين والتعذيب
        فلأحمد بن علي الأثري فـــي ……… مأهول مدحك نظم كل غريــب
        قد صح أن ضناه زاد وذنبـه ……… أصل السقام وانت خير طبيب

        وقال في قصيدة أخرى:

        يا سيدي يا رسول الله قد شرفت … قصائدي بمديح فيك قد رُصفـــــا
        بباب جودك عبد مذنب كلــــف … يا أحسن الناس وجها مشرقا وقفا
        بكم توسل يرجو العفو عن زلل … من خوفه جفنه الهامي لقد ذرفـا
        وإن يكن نسبة يعزى إلى حجـر … فطالما فاض عذبا طيبا وصفــــا

        ثم قال في قصيدة أخرى:

        اصدح بمدح المصطفى واصدع بـه .. قلب الحسود ولا تخف تفنيـــــدا
        واقصد له واسأل به تُعطَ المنى .. وتعيش مهما عشت فيه سعيـــــدا
        خير الأنام من لجا لجنابــــه .. لا بِدع أن أضحى به مسعــــــودا

        وقال في قصيدة أخرى:

        فما تبلغ الأشعار في مدحــه …… به ناطق نص الكتاب وناقل
        إلى أن قال:
        ولي إن توسلت الهناءُ بمدحه …… لأني مستجد هناك وسائـــل

        ثم قال في قصيدة أخرى:

        فإن أحزن فمدحك لي سروري ……… وإن أقنط فحمدك لي رجائي

        ثم قال في قصيدة أخرى:

        نبي براه الله أشرف خلقــــــه .. وأسماه إذ سماه في الذكر أحمـدا
        فرجّ نداه أنه الغيث في الندى .. وخف في سطاه إنه الليث في العدا

        إلى أن قال:

        فكم حمدت منه الفوارس صولــة .. وعاد فكان العود أحمى وأحمـــدا

        ثم قال في قصيدة أخرى:

        وإن قنطت من العصيان نفس ……. فباب محمد باب الرجاء

        2. سئل ابن حجر عمن قال: «شيء لله يا سيدي عبد القادر» فقال له شخص: هذا شركٌ، فهل دعوى الإشراك خطأ من قائله ويجب عليه التوبة والاستغفار من ذلك؟”

        فأجاب: “إن اعتقد القائلُ أنّ حصول الكائنات بإرادة الله تعالى، ولم يقصد حقيقة الدعاء، لم يُمنَع، وكان الأولى أن يقول: أسأل الله وأتوسل بعبده فلان أن يقضي حاجتي.
        وأما إطلاق كون ذلك إشراكاً فلا، وإنما تكلم في ذلك الشيخ ابن تيمية وأراد التحذير مما وقع لأهل الجاهلية، لكنه توسع في ذلك كعادته. وأنكر الناسُ عليه ذلك من زمانه إلى الآن، خصوصاً في قوله: إنه لا يتوسل بأحد من الأنبياء ولا بنبينا صلى الله وسلم عليهم، فإنهم اتفقوا على خطئه في ذلك.
        وقد وقع في جامع الترمذي أن النبي صلى الله عليه وسلم علّم بعض الصحابة: اللهم إني أتوسل إليك بنبي الرحمة. الحديث. اهـ نقله عنه شهاب الدين السجاعي الشافعي الأزهري المتوفى السنة 1190

        3. وابن حجر من رواة قصيدة البردة الشركية كما في معجمه المفهرس إذ قال: ” 1910 – القصيدة الْمَعْرُوفَة بالبردة من نظم البوصيري قرأتها على الْعَلامَة شمس الدّين مُحَمَّد بن عَليّ الغماري النَّحْوِيّ بِسَمَاعِهِ لَهَا على الْعَلامَة أثير الدّين أبي حَيَّان عَنهُ وَكتب إِلَيْنَا أَبُو الْخَيْر أَحْمد بن أبي سعيد العلائي عَن تَقِيّ الدّين ابي المحاسن يُوسُف بن عمر بن سَالم سَمَاعا عَن النَّاظِم سَمَاعا”

    • أبـو أسـيد المدني

      لقد أعماك ظلام الغلّ و الحقد على المسلمين عن إبصار الحق فصرت تهوى في الدركات و تحسب نفسك تعلو في الدرجات ، و لا أرى داعيا للرد عليك فجهلك جهلٌ مركبٌ يتعسّر رفعه بالحجة و البيان ، و قلبك ران عليه ما تكسب من البغي و العدوان ، فنعوذ بالله من حالٍ كحالك و نسأله سبحانه الهداية و الثبات .

    • لا اله الا الله …
      اين كنتما يا هذين قبل هذا؟؟؟
      ولم كتمتما هذه الاشياء الى الآن ؟؟؟
      ثم هل هذه النقول ثابتة عنهما؟؟؟

      • النقول مذكور مصادرها من كتبهم ، وهذا غيض من فيض وكتبهم طافحة بما هو أطم من ذلك

    • أبو زكريا يحيى بن شرف الحزامي النووي الشافعي (631هـ-1233م / 676هـ-1277م) المشهور باسم “النووي” هو مُحدّث وفقيه ولغوي مسلم، اشتهر بكتبه وتصانيفه العديدة في الفقه والحديث واللغة والتراجم، كرياض الصالحين والأربعين النووية ومنهاج الطالبين والروضة، ويوصف بأنه محرِّر المذهب الشافعي ومهذّبه، ومنقّحه ومرتبه، حيث استقر العمل بين فقهاء الشافعية على ما يرجحه النووي. ويُلقب النووي بشيخ الشافعية، فإذا أُطلق لفظ “الشيخين” عند الشافعية أُريد بهما النووي وأبو القاسم الرافعي القزويني.

      يقول النووي في معرض ذكر شيوخه في الفقه وتسلسلهم إلى إمام مذهبه الإمام الشافعي ثم إلى النبي محمد:

      «فأما أنا فأخذت الفقه قراءة وتصحيحاً وسماعاً وشرحاً وتعليقاً عن جماعات، أولهم شيخي الإمام المتفق على علمه وزهده، وورعه وكثرة عبادته، وعظم فضله وتميزه في ذلك على أشكاله، أبو إبراهيم إسحاق بن أحمد بن عثمان المغربي ثم المقدسي رضي الله عنه وأرضاه، وجمع بيني وبينه وبين سائر أحبابنا في دار كرامته مع من اصطفاه. ثم شيخنا أبو محمد عبد الرحمن بن نوح بن محمد بن إبراهيم بن موسى المقدسي ثم الدمشقي، الإمام العارف الزاهد العابد الورع المتقن، مفتي دمشق في وقته رحمه الله. ثم شيخنا أبو حفص عمر بن أسعد بن أبي غالب الربعي الإربلي الإمام المتقن رضي الله عنه. ثم شيخنا أبو الحسن سلّار بن الحسن الإربلي ثم الحلبي ثم الدمشقي، المجمع على إمامته وجلالته وتقدمه في علم المذهب على أهل عصره بهذه النواحي رضي الله عنه.

      رحم الله الشيخ العالم النووي من أهل السنة والجماعة…

  24. أبـو أسـيد المدني

    لا شيء يغيظ الكفّار و المنافقين أكثر من تحكيم شرع الله في الأرض و طمس قوانين الجاهلية و قطع مسالك الشرك و الرذيلة .
    فالحمد لله الذي أقام هذه الدولة المباركة بفضله و نصرها بجنده و حزبه ، و كفى بربّنا هاديا و نصيرا .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى