أخبار عاجلة
الرئيسية / الدين والدنيا / شيوخ السلطان وأئمة الضلال

شيوخ السلطان وأئمة الضلال

تعليقات الفيسبوك

comments

تعليق واحد

  1. جاء في حديث عن النبي عليه الصلات و السلام حيث قال مالدجال اخاف عن امتي كررها ثلاثا ولكن اخاف عن امتي الدعات المضلين او كما قال عليه الصلاة فلا عجب ان نرى و نسمع مثل هاوءلاء ثم أقول من هذا الحاكم الذي تجب طاعته و عدم الخروج عليه هل المتبني لشرع الله و جعله مصد كل التشريع و الصبر عليه ان كان فيه من الضلم و الفسق معى تقديم النصيحة له فان بقي على ضلمه و فسوقه يعزل لان منا هاوءلاء لا يولون أمور المسلمين ام الحاكم المبدل و الملغي لشرع الله و تحكيم القرنين الوضعية و شرع للناس ما لم يأذن الله به و نصب نفسه ربا من دون الله و نازع الله في ربوبيته و الذي اجمع العلماء قديما و حديثا انه احد روءس الطوغيت و الذي امرنا ان نكفر به اول هل صرتم يا دعات الضلالة تدعون الناس للامان بالطاغوت و الكفر بعد ان كانوا مسلمين مالكم كيف تحكمون

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى