أخبار عاجلة
الرئيسية / آية وحديث / المنافقين في الدرك الأسفل من النار إلا الذين تابوا وأصلحوا

المنافقين في الدرك الأسفل من النار إلا الذين تابوا وأصلحوا

بسم الله الرحمن الرحيم

{ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ فِي الدَّرْكِ الْأَسْفَلِ مِنَ النَّارِ وَلَنْ تَجِدَ لَهُمْ نَصِيرًا * إِلَّا الَّذِينَ تَابُوا وَأَصْلَحُوا وَاعْتَصَمُوا بِاللَّهِ وَأَخْلَصُوا دِينَهُمْ لِلَّهِ فَأُولَٰئِكَ مَعَ الْمُؤْمِنِينَ ۖ وَسَوْفَ يُؤْتِ اللَّهُ الْمُؤْمِنِينَ أَجْرًا عَظِيمًا }ْ 145-146 النساء

عَنْ أَبِي عُثْمَانَ النَّهْدِيِّ قَالَ: كُنْتُ عِنْدَ عُمَرَ بْنِ الْخَطَّابِ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ فَسَمِعْتُهُ يَقُولُ فِي خُطْبَتِهِ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: ” أَخْوَفُ مَا أَخَافَ عَلَى أُمَّتِي كُلُّ مُنَافِقٍ عَلِيمُ اللِّسَانِ” رواه الفريابي في صفة النفاق وذم المنافقين وصححه الألباني في صحيح الجامع

عن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يدعو يقول: “اللهم إني أعوذ بك من الشقاق والنفاق وسوء الأخلاق” رواه أبو داود والنسائي

تعليقات الفيسبوك

comments

إلى الأعلى