أخبار عاجلة
الرئيسية / أهم الأخبار / أول سوق في أوروبا للورد والزهر والريحان تأسس في قرطبة حاضرة الأندلس في القرن 4 هـ -10م

أول سوق في أوروبا للورد والزهر والريحان تأسس في قرطبة حاضرة الأندلس في القرن 4 هـ -10م

أول سوق في أوروبا للورد والزهر والريحان تأسس في قرطبة حاضرة الأندلس في القرن 4 هـ -10م
في محراب جامع قرطبة الفسيح تجاويف تعمل كمكبرات صوت من خلالها يصل صوت الامام الى المصلين أثناء الخطبة والصلاة

بامبلونة في العهد الاندلسي-حقبة الولاة-كانت قاعدة فتوح بلاد الفرنجة(فرنسا) ومنها انطلق الامير عبد الرحمن الغافقي لفتح القسطنطينية من الغرب

غرناطة بلد تحف به الرياض   كأنه وجه جميل والرياض عذاره

وكأنما واديه معصم غادة      ومن الجسور المحكمات سواره

ذو الوزارتين لسان الدين بن الخطيب

قلعة زيد (calaceite) بلدة أندلسية بالثغر الأقصى شمال الأندلس،تبعد عن عاصمة الإقليم سرقسطة 87 ميلا،حكمتها سلالة بنو تجيب وبنو هود

يا مجلسًا أينعت منه أزاهره      يُنسيك أوله في الحُسنِ آخره

بن عبد ربه الأندلسي

قلعة جيان(jaen) العربية،تقع أعلى تلة جبل الكوز (Jabalcuz) على علو 820 متر وتطل على المدينة،بنيت زمن الخلافة الأموية،جُددت في عهد المرابطين

قفْ بالديار وصح في بيداها         فعسى الديار تجيبُ منْ ناداها

دارٌ يفوحُ المِسْك من عَرَصاتِها       والعودُ والندُّ الذكيُّ جناها

صورة من قصر المورق بإشبيلية

في حقول جيان (jaen) بالأندلس أشجار زيتون معمرة من عهد المسلمين،يتجاوز عمرها ال 8 قرون،والعجيب أنها لازالت بفضل الله مثمرة بأوراقها الوارفة

كان مُلك الخليفة الناصر بالأندلس في غاية الضخامة ورفعة الشأن وهادته الروم وازدلفت إليه تطلب مهادنته ومتاحفته بعظيم الذخائر (الهدايا)

بن حيان

وأنا أتجوّلُ في سكـك قرطبة مددتُ يدي إلى جيبي مرارا لأخرِجَ مفتاح بيتنـا

مرَّتْ سنونُ بالسعودِ وبالهنا       فكأنَّها مِن قِصْرها أيَّامُ

ثم انقضتْ تلك السنونُ            وأهلُها فكأنَّها وكأنهمْ أحلامُ

مَن مِثلُهم أجدادنا شمسٌ أبت أن تغرُبَا         أهلُ العطا أهلُ البِنا الفاتِحُون النُجبا!

كانوا هنا ملؤوا الدُنا مجدًا وذكرًا طيبا

عام 908هـ 1502م بساحة باب الرملة في غرناطة وباشراف مجرم الحرب”سيسنيروس”أحرق القشتاليون أكثر من مليون كتاب أندلسي في الأدب والعلوم واللغة والفقه

أيها المسلمون كنتم هنا في الأندلس لما كنتم لله خلائف… ثم أخرجتم منها لما أصبحتم على ثراها طوائف..

مؤرخ

عام 645هـ حاصر جيش قشتالة النصراني يسانده جيش غرناطة(المسلم) إشبيلية المسلمة لـ16شهرا حتى أكل أهلها الجيف فسقطت المدينة وحول جامعها الى كنيسة!

تعليقات الفيسبوك

comments

إلى الأعلى