الرئيسية / أهم الأخبار / الدولة الإسلامية: لئن سُلبنا مدينة فإنما هو تمحيص وابتلاء وقد ربينا جيلاً سيفتح قم وطهران وبغداد والقدس وروما والقسطنطينية

الدولة الإسلامية: لئن سُلبنا مدينة فإنما هو تمحيص وابتلاء وقد ربينا جيلاً سيفتح قم وطهران وبغداد والقدس وروما والقسطنطينية

وكالة الأنباء الإسلامية – حق
قال المتحدث باسم الدولة الإسلامية أبو الحسن المهاجر إن فقد الدولة الإسلامية لمدينة من مدنها هو تمحيص وابتلاء وقد ربينا جيلاً سيفتح قم وطهران والقسطنطينية.
وفي خطاب موجه لـ”أجناد الخلافة وأهل الاسلام” قال المهاجر : “لقد اغترت ربة الإجرام و الإفساد امريكا بقوتها وأعمى الكبر ناظريها فأقبلت تخوض مستنقع هلاكها وزوالها! نعم.. ستغرق وما ثمة مهرب! وظلت تحاول عبثا أن تنأى بنفسها من الشراك فما أفلحت، فجُرّت برجليها الى أرض الشام والعراق وستجرجر”!
وأضاف المهاجر: “فبعد أن ولت هاربة ذليلة مهزومة من العراق هاهي تعود ولكنها الوعود! فنحن بفضل الله في عز وتمكين وحال خلاف ما تظن ولن تغني عنها الأحلاف والأوباش والضباع من المواجهة المباشرة شيئا ، ولإن سُلبنا مدينة أو منطقة أو بلدة فإنما هو التمحيص لجماعة المسلمين والإبتلاء لينقّى الصف ويخرج الخبث ويصطفي الله من عباده من شاء، وماهو إلا الجزر الذي يعقبه المد والفتح الأكبر بإذن الله لبغداد ودمشق والقدس وعمّان وجزيرة محمد صلى الله عليه وسلم ، ولتغزون كتائب الإيمان فارس ولتفتحن قم وطهران ، ولنغزون الروم بعدها ولتجلجلنّ الآساد بالتكبير فتفتح لها القسطنطينية دون قتال ، وعد ربنا وبشرى نبينا صلى الله عليه وسلم، فقد تربى جيل في أرض الخلافة بفضل الله على التوحيد والولاء والبراء، وأصبح يستعذب القتل والموت في سبيل ربه ورفعة دينه فأنّى لك به امريكا أنى لك به ؟؟! فقد سرى نمير الإيمان في دمه وذاق طعم العزة والإستعلاء بدينه “.

وأضاف المتحدث باسم الدولة الإسلامية: “فكم بذلتِي امريكا في سبيل صد أهل الاسلام عن دينهم في العراق وخراسان والعالم كله وكم أجهدتِي نفسك للتنفير عن المجاهدين وسخرتِي بلاعمة الشر والفساد ولكن دون جدوى، نعم دون جدوى! فعز عليك ماتمنيتي وخاب مسعاك ، فهاهم من يمتطون صهوات الفداء بسياراتهم المفخخه ومن يقاتلون في الصفوف الأُوَل شيبا قد ابيضت لحاهم أبو إلا أن يخضبوها بالدماء، لقد صدقنا الله وعده وكذبتِ وخسِئتِ امريكا ، يوم أن فتح لنا البلاد وأخزاك وجعلك وجنودك عبرة وآية، لقد أنفقتِي الأموال وسخرتي ما تملكين فأصبحت بفضل الله غريمة باردة بيد المجاهدين المستضعفين، لقد صدق الله وعده ونصر عباده وأعز جنده وكذبت وخسئتِ امريكا وغدوت أضحوكة بعد عقد من البذل والنصب والشقاء ، وحسبتِ أنك قضيتي على المجاهدين في العراق وأسلمتِ للرافضة القياد فأعملنا بفضل الله سيف الحق على رقاب الرافضة وصحوات الردة من العشائر يلقون حتفهم رغم أنوفهم ويحفرون قبورهم بأيديهم ، ويذبحون في مخادعهم كما سيأتِ اليوم الذي تتركين فيه ملاحدة الأكراد وصحوات الردة في الشام ليلقوا مصير أسلافهم في العراق بإذن الله”.

وأضاف المهاجر: “لقد صدق الله وعده وكذبتِ وخسئتِ وخابت ظنونك امريكا يوم ان أعدنا للأمة معاني غابت عن واقعها قرونا وأحيينا بفضل الله شعائرا درست ونسيها المسلمون ، بل وكثير منهم ما سمع بها مذ أبصرت الدنيا عيناه فأعلنا الخلافة ، نعم ..أعلنا الخلافة وبايعنا خليفة للمسلمين وجبت عليهم طاعته في المعروف ما أقام فيهم كتاب ربهم وسنة نبيهم صلى الله عليه وسلم ، يقودهم إلى عزهم ومجدهم ، فقد وضح الطريق بفضل الله ، ولم نعد أشتاتا تفرقنا الأحزاب والجماعات والتنظيمات، لقد غرقتِ امريكا وما ثمة مُنقذ وأصبحتِ فريسة لأجناد الخلافة في كل صقع من الأرض ولقد أفلستِ وأمارات زوالك ظاهرة بادية للعيان فلا أدل من أن تسلّم أمرك رقيع أخرق ما يدري ما الشام وما العراق وما الإسلام ،الذي ما فتئ يهذي بعدائه وإعلان الحرب عليه وما أمامك إلا خياران اثنان كلاهما أمرّ من صاحبه اما أن تعتبري بما سلف وتعودي أدراجك فينعم المجاهدون بما ستخلفينه وراءك من مغنم أو تنزلي وقد فعلتي فتنغمسي في مستنقع الموت فيشفي الموحدون صدورهم بإذن الله ..!”.

 

تعليقات الفيسبوك

comments

4 تعليقات

  1. مجاهد حتى النصر أو الشهادة

    هذا موقع فيه معلومة تقنية لوحة الكترونية تم تثبيتها على ظهر حشرة والتقنية هذه مهمة لاغراض عدة منها معاينة ومتابعة وتعقب للاجسام تحت الانقاض او ربطها على ظهر طائرة مسيَّرة للرباط في أجواء الدولة الاسلامية وللاصدام بأي جسم طائر صاروخ أو قذيفة أو طائرة
    أو قيادة سيارة مفخخة وتوجيهها نحو العدو لتكثيف مهاجمة العدو بالمفخخات الانتقامية يفضل سيارة اوتوماتيك لتسهيل توجيه السيارة لربط السيارة الكترونياً بالقطعة
    http://alsaha2.com/viewtopic.php?t=8910
    اذا تعذر تصنيع هذه القطعة الالكترونية فهناك مواقع على الانترنت تقدم دروسا بتصنيع اللوحات الالكترونية على سبيل المثال هذا الموقع السوري
    http://www.matni.co/
    يرجى أخذ الحيطة والحذر في استخدام القطعة وعدم تفعيلها إلا عند الانطلاق لتنفيذ مهامها المتوخاة في الرباط في الجو على ظهر طائرات الدولة الاسلامية المسيرة أو توجيه المفخخات نحو العدو
    والسلام

  2. مجاهد حتى النصر أو الشهادة

    أرجو قراءتها للاخير
    الخطة الذهبية
    هي الخطة التي ربما تأخذ بعض الوقت وتحتاج الى فدائيين من النخبة والدولة الاسلامية تعج بهم للانتشار حول العالم وتنفيذ عمليات نوعية مثل حرق الغابات والمدن تفجير انابيب النفط والغاز وقصف بالهاونات على آبار النفط ومصافي وتكرير النفط واغتيال الشرطة بآعتبارهم سلطة تنفيذية للطواغيت وقتل السواح ولو سائح واحد يطعن بصمت او يذبح كل اسبوع أو شهر واذا كانوا جماعة رشة رصاص تكفي لقتلهم تكرر العمليات هذه في كل دول العالم لضمان القضاء على آلية معينة يعتمد عليها العدو في رفد المال والمعلومات لتحقيق غاياته في إحباط المسلمين واحباط نهوضهم ليلعبوا دورهم في توجيه الناس لتوحيد الله وخدمة الانسانية خدمة راشدة اي بالاسلام وبالاسلام فقط تكون الخدمة راشدة الخطة الذهبية ضامن أكيد لتقهقر العدو واستعادة السيادة الاسلامية بيد الدولة الاسلامية على العالم ثم ياتي بعدها مابعدها من فرض السلام العالمي المسنود بجيش الخلافة الاسلامية العظيم إذن الخطة الذهبية أولا ورحلة الالف خطوة تبدأ بخطوة سيروا على بركة الله
    لو كانت إحدى الدول لوحدها قادرة على مواجهة الخلافة الإسلامية لما احتاجت لغيرها و لو كانتا دولتين لوحدهما لمواجهة الخلافة الإسلامية لفعلتا و لكن كل الدول و هي متحدة لم و لن تقدر لأن الخلافة أصل ثابت طيب يأتي أكله كل حين بإذن رب العالمين فيحيا إلى ما شاء الله تعالى و قد شاء الله أن قدر أن يبقى الإسلام إلى ما بعد نهاية العالم
    ارجو استعمال الطائرات المسيرة الخاصة في ضرب اهداف نوعية واستراتيجية
    حول العالم إن صغر الطائرة وطلائها بالطين يساعد على عدم كشفها من أي رادار عالمي كما أن تزويدها بلوحة خلايا شمسية على ظهر الاجنحة يساعدها لطيرا عالي ١٠٠ كم مثلا فيستحيل استمكانها بصواريخ العدو ثم تقذف قذيفتها على أضعف نقطة وعادة تكون محطة كهرباء أو وقود داخل المفاعلات النووية
    اللهم اني استودعتك الدولة الاسلامية عدها وعتادها ورزقها وثباتها ورشادها وبقاؤها وتمددها وعزها ونصرها وبسط نفوذها وجنودها والراعي والرعية والارض والحرث والنسل امانة عندك بحق اسمك الاعظم الذي اذا دعيت به اجبت يارب عدد خلقك ورضاء نفسك ومداد كلماتك وزنة عرشك آمين اللهم آمين وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
    يجب تسجيل الحضور العسكري في كل العالم ولو عبوة ناسفة كل يوم مع تبني مسؤولية الدولة الاسلامية عنها لان العمل العسكري يعرقل النشاط الاقتصادي للعدو مصدر القوة في تمويل حروبهم يجب تجفيفه وليكن شعارنا نحن او الفوضى
    الى رعايا الدولة الاسلامية المباركة رعاكم الله عليكم بالاستغفار ثم الاستغفار ثم الاستغفار مفتاح كل شئ كما ورد في الاثر الطيب
    حسبنا الله ونعم الوكيل أكثروا منها تنتهي الحرب كما ورد في الاثر الطيب
    للرماة ضد الطائرات دعاء قبل الرمي
    بسم الله ومارميت إذ رميت ولكن الله رمى ما يمسكهن إلا الرحمن إنه بكل شيء بصير توكلت على الله الواحد القهار والله أكبر

  3. مجاهد حتى النصر أو الشهادة

    الخطة الذهبية
    هي الخطة التي ربما تأخذ بعض الوقت وتحتاج الى فدائيين من النخبة والدولة الاسلامية تعج بهم للانتشار حول العالم وتنفيذ عمليات نوعية مثل حرق الغابات والمدن تفجير انابيب النفط والغاز وقصف بالهاونات على آبار النفط ومصافي وتكرير النفط واغتيال الشرطة بآعتبارهم سلطة تنفيذية للطواغيت وقتل السواح ولو سائح واحد يطعن بصمت او يذبح كل اسبوع أو شهر واذا كانوا جماعة رشة رصاص تكفي لقتلهم تكرر العمليات هذه في كل دول العالم لضمان القضاء على آلية معينة يعتمد عليها العدو في رفد المال والمعلومات لتحقيق غاياته في إحباط المسلمين واحباط نهوضهم ليلعبوا دورهم في توجيه الناس لتوحيد الله وخدمة الانسانية خدمة راشدة اي بالاسلام وبالاسلام فقط تكون الخدمة راشدة الخطة الذهبية ضامن أكيد لتقهقر العدو واستعادة السيادة الاسلامية بيد الدولة الاسلامية على العالم ثم ياتي بعدها مابعدها من فرض السلام العالمي المسنود بجيش الخلافة الاسلامية العظيم إذن الخطة الذهبية أولا ورحلة الالف خطوة تبدأ بخطوة سيروا على بركة الله
    لو كانت إحدى الدول لوحدها قادرة على مواجهة الخلافة الإسلامية لما احتاجت لغيرها و لو كانتا دولتين لوحدهما لمواجهة الخلافة الإسلامية لفعلتا و لكن كل الدول و هي متحدة لم و لن تقدر لأن الخلافة أصل ثابت طيب يأتي أكله كل حين بإذن رب العالمين فيحيا إلى ما شاء الله تعالى و قد شاء الله أن قدر أن يبقى الإسلام إلى ما بعد نهاية العالم
    اللهم اني استودعتك الدولة الاسلامية عدها وعتادها ورزقها وثباتها ورشادها وبقاؤها وتمددها وعزها ونصرها وبسط نفوذها وجنودها والراعي والرعية والارض والحرث والنسل امانة عندك بحق اسمك الاعظم الذي اذا دعيت به اجبت يارب عدد خلقك ورضاء نفسك ومداد كلماتك وزنة عرشك آمين اللهم آمين وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين
    يجب تسجيل الحضور العسكري في كل العالم ولو عبوة ناسفة كل يوم مع تبني مسؤولية الدولة الاسلامية عنها لان العمل العسكري يعرقل النشاط الاقتصادي للعدو مصدر القوة في تمويل حروبهم يجب تجفيفه وليكن شعارنا نحن او الفوضى
    الى رعايا الدولة الاسلامية المباركة رعاكم الله عليكم بالاستغفار ثم الاستغفار ثم الاستغفار مفتاح كل شئ كما ورد في الاثر الطيب
    حسبنا الله ونعم الوكيل أكثروا منها تنتهي الحرب كما ورد في الاثر الطيب
    للرماة ضد الطائرات دعاء قبل الرمي
    بسم الله ومارميت إذ رميت ولكن الله رمى ما يمسكهن إلا الرحمن إنه بكل شيء بصير توكلت على الله الواحد القهار والله أكبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى