أخبار عاجلة
الرئيسية / دورات تدريبية / الأشكال الفنية للخبر الصحفي .. نماذج عملية5

الأشكال الفنية للخبر الصحفي .. نماذج عملية5

الأشكال الفنية للخبر الصحفي .. نماذج عملية5

5- القصة الإخبارية الجانبية :وهي تقرير إخباري مختصر ومكثف، يتصل مباشرة بقصة إخبارية مهمة أو تقرير إخباري مفصل على الصفحة نفسها أو في العدد نفسه من الجريدة، وتركز المادة على جوانب إنسانية أو ردود فعل مختلفة لحدث ما ولها عدة أغراض أهمها:
أ. إبراز تأثير الأخبار الجادة المنشورة والمتصلة بها ومغزاها.
ب. إضافة بعد إنساني لهذه الأخبار.
ج. إضافة معلومات حيوية وخلفيات وردود فعل من الصعب وضعها بشكل مناسب داخل القصة أو داخل التقرير الإخباري.

وهناك أكثر من نمط للقصة الإخبارية الجانبية
أ. القصة الجانبية الشخصية: التي تصنع صورة شخصية بالكلمة، وتعمِّق الوجوه البارزة، داخل الحدث.
ب. القصة الجانبية التي تدعو إلى التعاطف: وهدفها تحقيق تأثير عاطفي من خلال قصة إخبارية جادة بتقديم نموذج إنساني يحمل رؤية أو وجهة نظر إنسانية تدعو للتعاطف.
ج. القصة الخبرية المتضمنة ردود فعل: وتتضمن تعليق بعض الأشخاص على الحدث أو ردود الفعل المعلنة أو المترتبة على هذا الحدث في أماكن مختلفة، وعلى مستويات أخرى.
د. القصة الجانبية النفسية: ويسعى المحرر من خلالها إلى الغوص في أعماق النفس البشرية من خلال عرض ردود فعلها حالتها النفسية والعاطفية وقت إعلان الحدث وبعده.
هـ. القصص المضيئة (الباسمة): وهي قصص إخبارية قصيرة ذات لهجة باسمة أو مشرقة هدفها بعث الأمل والإشراق والتفاؤل وسط الأخبار والموضوعات الجادة المليئة بالأحداث المتجهمة غير السارة أحياناً. وغالبية هذا النوع قصص فكاهية ساخرة لها نهاية مفاجئة.
و. القصص الخلفية (الخلفيـات) : يعدها البعض قصصاً إخبارية جانبية ويرى البعض أنها أنواع مختلفة، وهي إخبارية توضع وسط القصص الإخبارية أو التقارير الإخبارية الحالية، تتميز بما تحتويه من معلومات وخلفيات وتفاصيل عن مسببات أو ملحقات أو تفاصيل حالية داخل القصة أو التقرير الإخباري.

نموذج عملي
البطريركية القبطية ترفض قرار القضاء حول زواج أتباعها المطلقين

رفض بطريرك الأقباط الأرثوذكس شنودة الثالث بشكل قاطع قرار القضاء المصري بإلزام الكنيسة بالتصريح بزواج الأقباط مرة ثانية بعد طلاقهم.
وقال البابا شنودة الثالث خلال لقاء مساء الأحد مع مجموعة من الأقباط في الاسكندرية وبثت محطات تلفزيونية خاصة لقطات منه “لا أحد يلزمنا بشئ إلا تعاليم الإنجيل”.

وأضاف “الحكم الذي صدر حكم مدني ولكن الزواج عمل ديني بحت” مشددا على انه “إذا كان مطلق لا يجوز له الزواج بحكم الكنيسة لا يستطيع اي كاهن ان يزوجه ولو فعل ذلك نشلحه، لأنني مفروض ان أكون أمينا على تعاليم الكتاب المقدس”.

وأكد البابا أن “الإسلام فيه قاعدة معروفة تقول :إن أتاك أهل الذمة فاحكم بينهم بما يدينون”.

وأصدرت المحكمة الإدارية العليا حكما نهائيا السبت بإلزام الكنيسة القبطية الأرثوذكسية المصرية المحافظة بالسماح لاتباعها بالزواج مرة اخرى بعد الطلاق.

وقالت المحكمة في حكمها انه “بموجب القانون يحق للمسيحي المطلق ان يتزوج مرة ثانية وتأسيس اسرة”، مؤكدة انها ترفض الطعن المقدم من البابا شنوده الثالث.

وكان مواطن قبطي يدعى هاني وصفي أقام دعوى ضد الكنسية يطالب فيها بإلزامها بان تمنحه تصريحا للزواج مرة اخرى بعد طلاقه، وأيدت محكمة أول درجة مطلبه لكن الكنيسة طعنت في الحكم امام المحكمة الادارية العليا التي رفضت هذا الطعن السبت.

تعليقات الفيسبوك

comments

14 تعليق

  1. بعد كل تجربة كتابة ملاحظات لعدم تكرار الأخطاء …وتذكر من صنعوا ليسوا افضل منك …أيضا هم عندما جاءوا إلى الفكرة كانت خيالية بالنسبة لهم لكنهم حولوها الى ارض الواقع …والحمد لله رب العالمين

    • مهم لصناعة أي صاروخ …..
      يجب ان تعرف مكونات الصاروخ الداخلية والخارجية ….

      المكونات
      المكون الأساسي (” المحرك الصاروخي: )))
      يتطلب الأمر للحصول على صاروخ قادر على إصابة المروحيات وطائرات الشحن العسكري بشكل أساسي، (وجود محرك صاروخي قادر على حمل الصاروخ لمسافة عمودية تبلغ حتى سبعة كيلومترات ومدى حتى عشرة كيلومترات او اكثر ، حيث تعمل معظم الصواريخ المضادة للطائرات بمحركات صاروخية تعتمد أساساً على الوقود الصلب .
      يمكن لصناعة هذه المحركات إما استخدام محركات صاروخية لصواريخ أرض – أرض كصواريخ الغراد مثلاً أو محركات صواريخ أخرى يتم إجراء بعض التعديلات عليها لتصبح مناسبة لهذه العملية[2] .
      أو باستخدام محركات مصنعة محلياً

      • المطلب^ الثاني..( الرأس الحربي:)
        تملك معظم الصو•اريخ المضادة للطا•ئرات رأساً حربياً (شديد الانف•جار كثير| الشظايا) تصل دائ•رة التأثير في بعض الصوار•يخ لحوالي( 50 متر) يقذف •فيها الرأس الحربي للصاروخ ألاف الشظا•يا التي تعتبر المسؤولة عن تدمير الط•ائرة.
        يعتبر الح•صول على رأس (شديد الانفجار كثير الشظايا) عملية ليست بالمعق•دة جداً.. سواء في حالة استخدام رأس حر•بي (شديد الانفجار كثير الشظايا) من صاروخ غراد أو أي صواريخ أخرى مت•وافرة فهذا س•وف يفي بالم•طلوب بشكل مقبول.

        • المطلب الثالث الصاعق (آلية التفجير):
          يوجد عادة صا•عقين أو ثلاثة في كل صاروخ دفاع جوي، الأول(ص•اعق تقا•ربي) يعمل عند اقتراب الصاروخ من الهدف لمسافة معينة، والثاني(صاعق طرقي) يعمل عند اصطدام الصا•روخ بالهدف بشكل مباشر، أما الثالث فهو (صا•عق تأخيري) عبارة عن مؤقت ينفجر عند مضي وقت معين لأسباب عديدة أهمها عدم سقوط الصاروخ وهو غير منفجر كذلك يوجد صو•اعق تفجر بأمر من قاعدة الإطلاق

          يستخدم الصا•عق التق•اربي لأن احتمال اصابة الصاروخ للطائرة بشكل مباشر يعد منخفضاً جداً لذلك يجب الاعتماد على الصواعق التقاربية التي تفجر الصاروخ عندما تصبح الطائرة ضمن المدى المؤثر للرأس ال•حربي .
          يتطلب تصنيع هكذا صا•عق معرفة جيدة بالإلكترونيات وبخاصة تجهيزات الارسال والاستقبال الراديوي، وتعمل معظم هذه الصواعق على هذا الأساس(اضاف•ة لأنواع أخرى).
          حيث يعتمد أساساً على دارة إرسال واستقبال خرجها يعتبر أمر التحكم بتفجير الرأس الحرب•ي للصاروخ، (مع مراعاة سرعة الصاروخ والمسافة المقطوعة خلال زمن استجابة الرأس المتفجر).
          لا يعتبر الحصول على هكذا صا•عق عملاً مستحيلاً فيمكن لمهندسي الالكترونيات تصنيعه، أو محاولة استخدام أو نسخ صواعق تقاربية لأسلحة أخرى كبعض قذائف المدفعية التي تحتوي صواعق تقاربية. [5]
          أما بالنسبة لل•صواعق الطرق•ية والتأخيرية فهي ميسرة التص•نيع ولا تمثل أي مشكلة.

          • المطلب المعقد …الرابع …
            (إلكترو•نيات الصار••وخ: )
            تعتبر أعقد أجزاء الصاروخ المو•جه وأعلاها تقنية وحاجة لخبرة ومعرفة نظرية وعملية، وعلى عك.س الأجزاء الباقية للصاروخ تنحصر القدرة على العمل بها لذوي الاختصاص من مهندسي الالكترونيات والميك•اترونيك.س .
            حيث تشمل الكترونيات الصارو•خ جميع التجهيزات الالكترونية والكهربائية التي يحتويها الصاروخ . [6]
            كآلية التحكم بالصاروخ وتوجيهه واستقراره وتعتبر العنصر الأساسي الذي يميز الصاروخ الموجه.
            تشمل كذلك (الرأس الباحث)، حيث تستخدم الصو•اريخ المض•ادة للطا•ئرات عدة تقنيات أساسية لتحديد أهدافها منها ما هو مرتبط بالصاروخ فقط، كالصواريخ الحرارية ومنها ما هو مرتبط بالصاروخ وقاعدة أرضية تحتوي ألية توجه الصواريخ [7].
            فالتحكم بالصاروخ يتطلب عدداً من الدارات الالكترونية التي تستقبل مجموعة إشارات من الحساسات، وتحولها لأوامر لمحركات التحكم بالأسطح المتحركة للصواريخ والتي تتحكم في اتجاه حركة الصاروخ ووضعه.
            كذلك تشمل الإلكترونيات قاعدة وآلية إطلاق الصار•وخ ونموذج وصلة البيانات بين قاعدة الإطلاق والصاروخ خلال طيرانه، إضافة لنموذج السطع المستخدم لتحديد وجود الأهداف واختيارها.
            لو نظرنا للمتطلبات الأساسية (من تجهيزات الكترونية) للتحكم بصا•روخ ما وتوجيهه وتأمين استقراره وعمله خلال فترة طيرانه فسنجد أن المتطلبات التقنية يمكن الحصول عليها بسهولة وتكلفتها مقبولة .

          • المطلب الخامس (هيكل الصا•روخ والأجزاء المتحركة (أسطح التوجيه): )
            وهذه ممكن الحصول عليها من مشاهدة اشكال الصواريخ المتوفرة لدى الدول المتطورة .
            وتسمى بالمبادئ الأساسية ( للأيروديناميك) المرتبط بتصنيع الصو•اريخ، وبخاصة موضوع استقرار الصواري•خ الذي عانى منه القائمون على التجارب الأولى لتصنيع الص•واريخ المحلية .
            كذلك صناعة أسطح التحكم والتوجيه وحساباتها لا تخرج عن نطاق قدراتهم بحكم وجود عدد كبير من الحرفيين المهرة القادرين على تشكيل أجزاء للهيكل والجنيحات وفق التصميمات المطلوبة..

          • خلاصة:
            جميع مكونات الصواريخ المض•ادة للطا•ئرات متوافرة وبتكلفة مقبولة، وكل ما يحتاجه تصنيعها هو توافر إرادة وعمل جدي منظم لتصنيع هذه الص•واريخ، فكم الخبرات الهندسية والتقنية الموجودة

            لا نقول أن تصنيع هذه الصوا•ريخ هو عمل سهل أو بسيط لكنه ليس مستحيلاً بناء على توافر المقومات الأساسية لتصنيعه من أشخاص مؤهلين أكاديمياً ونفسياً، وتوافر موارد مالية قادرة على دعم هذه المشاريع اضافة لتوفر معظم المكونات المطلوبة.
            فكل ما يحتاجه الأمر هو تشكيل فريق من هذه الخبرات وإمدادهم بالدعم التقني والمادي اللازم لتصنيع هذه الصواري•خ.
            يجب تدريب الحراس على الكتمان واذا سألوهم اهلهم أو زوجاتهم اين كنتم يقولون كنا في درس او بناء مسجد او لحام أو أي شي …ويجب ان يتم تدريب الأشبال على الكتمان وتكليفهم بحراسة هذه الأماكن …بناء أماكن سرية تحت المساجد وتسليمها بالكونكريت المسلح جدا او في الصحاري بحيث يكون الوصول إليها عن طريق إنفاق ..من بعيد وتكون بالصحراء ويتم الوصول إليها عن طريق إنفاق وان لا يكون اي شي ظاهر فوق سطح الأرض غير تراب الصحراء …..وان يكون في الأسفل كل البناء ..وان يتم حمايتها من قبل الأشبال

          • هذه طريقة أخرى لا علاقة لها بالطريقة السابقة طرائق كثر توجد لصناعة الصواريخ ..(.طريقة التفكيك …)ملاحظة ..هناك معقدة تافهة لا فائدة منها تقوم شركات صناعة الصواريخ بوضعها للتمويه لإفشال طريقة التفكيك
            المهم طريقة التفكيك كالآتي
            يمكن تصنيعة –1-بنظام الهندسة العك.سية وهو تفكيك احد هذة الصواريخ واعادة تصنيع كل جزء منها على حدة ثم تجميعها مرة اخرى – 2-عند حدوثة مشكلة ما اثناء التصنيع يمكن الصلاة بخشوع طالبا من الله التوفيق واستخارة الله ..ان يريك الطريقة الصحيحة حيث كثير من العلماء كانو بعض المراحل يرونها في أحلامهم ليس مزاح حقيقة اقرأ حياة العلماء … 3-يمكن التوفيق بين عدد من الطرازات من دول مختلفة تنتج هذة النوعية من الصواريخ اى ان يكون جهاز التوجية من صاروخ A مثلا والبحث البصرى من صاروخ B والscope من صاروخ دولة اخرى وهاكذا. ارجو ان تكون الفكرة وصلت

          • طريقة ثالثة للطائرا•ت قريبة المدى ..موجود على قناة ناشونال جيوغرافيك بحث عن مجاه•ي الصومال ….المهم الطريقة ….
            يمكن عمله هو تطوير صواريخ الأربي جي لتقوم بمهاجمة الطائرات، على الأقل العامودية. صواريخ الأربي جي العادية تم أستخدامها ضد المروحيات الأمريكية فى معارك مقديشو بشكل فعال. الطريقة تكون (بتطوير الشحنة الدافعة للمقذوف لزيادة سرعة ومدي طيرانها مع «تخفيف »وزن الراس الحربي وتعديل جسم المقذوف( بأضافة أجنحة موازنة تساهم فى تثبيت مساره.) كما يمكن تزويد رأسه الحربي» بمؤقت« يفجر الرأس عند أرتفاع معين وجهاز تصويب بالنظر مقرب للصورة.

            هكذا سلاح يمكن أستخدامه ضد الطا••ئرات الزنانة والطائرات العامودية لأنها تعمل قريبة من سطح الأرض… بقليل من التركيز يمكن أصابة الطائرة بشكل مباشر أو على الأقل تفجير الصاروخ فى محيط الطائرة ونشر شظاياه بشكل يسهم أما فى أصابة «المراوح »(أضعف نقطة بالطائرة العامودية) أو انظمة التصوير والرصد فى الطائرات الزنانة

          • طريقة رابعة …طريقة التحوير…اي تحويله من نوع إلى نوع آخر …

            كيف تحول صواريخ أرض- أرض الى صواريخ أرض – جو المضادة للطائرات وبسهولة .
            وكيف تحول صواريخ أرض – أرض الى صواريخ أرض- بحر مضادة للسفن الحربية والغواصات وبسهولة .
            وأخيرا كيف تحول قذائف الهاون الى قذائف مضادة للطائرات وبسهولة .
            أرجو منك قراءة هذا التقرير بصبر وتفكر

            البحث العلمي الرصين يستند إلى حقائق علمية تؤيدها علوم الهندسة والفيزياء ، ونتيجة للحاجة السببية ل هذا الصا•روخ

            أولا :- على ماذا تعتمد هذه التقنية
            تعتمد هذه التقنية على القدرة على التحكم في تفجير الصار•وخ لنفسه عند أرتفاع معين أو على أرتفاعات مختلفة تحدد بواسطة الصانع لهذه الصوا•ريخ ، علما بأن هذه التقنية البسيطة يمكن بواسطتها أسقاط طائرات الهيل•يكوبتر الحربية أو الطائر•ات المقاتلة
            أو مهاجمة السفن• الحربية والبارجة ال•حربية والغواص•ات .

            (2)الفكرة العامة لهذه التقنية البسيطة
            عندما ينفجر الصار•وخ عند أرتفاع محدد في الجو سوف تتطاير منه عدد كبير من الشظايا قرب الط•ائرة مما يؤدي الى اصابتها أو أسقاطها أو أجبارها على الهروب من المنطقة.
            وعند أستعمال عدة من الصوار.يخ لضرب تلك الطائرة المعادية سوف نحصل على عدد كبير جدا من الشظايا التي تطارد الط.ائرة لتسقطها ، الآن قد وضحت الفكرة .

            (3)الفوائد العملية الكبيرة التي نحصل عليها من أستخدام هذه التقنية البسيطة :-

            1- هذه الصو.اريخ لا يمكن التشويش عليها راداريا لتغير مسارها.

            2- هذه الصواريخ لا يمكن التأثير عليها حراريا لتغير مسارها بواسطة المشاعل الحرارية التي تطلقها الطائرات .

            3- تكاليف أنتاج هذه الصواريخ قليلة جدا ، حيث أننا نسطيع أن نحول بهذه التقنية جميع أنواع صوار.يخ أرض – أرض بما فيها الصو.اريخ القصيرة المدى الى صواريخ مضاد للط.ائرات .

            4- هذه التقنية البسيطة تعتمد على نظام تفجير المفتاح ذو الكرة الحديدية المنزلقه والمكون من (الص.اعق الكهربائي + بطارية جافة صغيرة قادرة على تفجير الصاعق + مفتاح ذوالكرة الحديدية المنزلقة + أسلاك كهربائية لربط الدائرة ) ، وعمل مفتاح الكرة المعدنية مشروح في أسفل التقرير .

            ملاحظة :- يجب وضع المفتاح ذو الكرة الحديدية في اخر خطوة عند صناعة الصاروخ وبشكل صحيح بحيث يكون قطبه الموجود في غطائه العازل بأتجاه رأس الص.اروخ ويصنع نفس زاوية الميل التي يصنعها الصاروخ مع الارض .

            (4) كيف يمكن صناعة تلك الصوا.ريخ :-
            الادوات المطلوبة :-
            1- الصواري.خ العادية التي تصنع من قبل الصانعيين

            2- مفتاح ذو الكرة الحديدية المنزلقة :-
            يتكون هذا المفتاح من من أسطوانة نحاسية ( وهي عادة تكون جيدة التوصيل للتيار الكهربائي ) قطرها قطرها ( 1 ) سم أو أكثر قليلا مغلقة من أحد طرفيها والطرف الاخر مفتوح و طولها ( 7 ) سم مثلا ، نضع في الاسطوانة النحاسية كرة حديدية ( وهي أيضا تكون موصلة جيدة للتيارالكهربائي ) قطرها أقل قليلا من القطر الداخلي للاسطوانة النحاسية وتتحرك داخلها بسهولة ، نقوم بلحام الاسطوانه قرب قاعدتها المغلقة بسلك نحاسي رقيق ومعزول وهذا يمثل القطب الأول للمفتاح ، ثم نأني بغطاء بلاستيكي عازل لغلق فوهة هذه الاسطوانة نثبت في منتصف هذا الغطاء برغي موصل للتيار الكهربائي يحتوي على صامولة معدنية وواشر معدني ثم نثبت البرغي كذلك من داخل الغطاء البلاستيكي بواشر وصامولة أيضا ، فنحصل بذلك على غطاء بلاستبكي مثبت في وسطه برغي بواسطة صامولتين وواشرين معدنيين ويجب أن يكون البرغي مسحوبا قليلا نحو داخل الغطاء وعندما نثبت هذا الغطاء على الاسطوانه النحاسية سوف يظهر جزء صغير من البرغي داخل الاسطوانة لا يمس سطح الاسطوانة الداخلي وهذا يمثل القطب الثاني للمفتاح وبذلك نكون قد حصلنا على المفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة التي تتحكم بمرور التيار الكهربائي داخل المفتاح .
            علما بأن الغطاء البلاستيكي يجب أن يكون معزول عزلا كهربائيا تاما عن الأسطوانة التي تتحرك فيها الكرة الحديدية .

            وللحصول على مفتاح أمين غير قابل للخطأ نأتي بحاضنتين من البلاستك المقاوم للحرارة كل مهما بشكل مثلث قائم الزاوية ونعمل لهما قطبين معدنيين موصلين جيدا للتيار الكهربائي ( أقطاب نحاسية مثلا ) وذلك عند رأس مثلث الحاضنة القائم الزاوية وكذلك نصنع أقطاب عند منتصف القاعدة لكل حاضنة ،ويجب أن نطبق الشرطين التاليين :-

            أ- أن تدخل أحدى الحاضنتين في الاخرى بسهولة ، أى أنهما تتشابكان معا بسهولة عند مناطق الاقطاب لتلك الحاضنات .

            ب- شابك الحاضنتين وثبت المفتاح ذو الكرة المعدنية المنزلقة على الحاضنة الظاهرة ثم ضع الحاضنتين على منضدة مستوية ، في هذه الحالة يجب أن يكون المفتاح ذو الكرة الحديدية المنزلقة يوازي تماما سطح المنضدة وهذا أهم شرط في صناعة وأنتاج الصاروخ سوف نوضحه فيما بعد .

            ملاحظة :- يمكن الأكتفاء بحاضة واحدة فقط في صناعة الصاروخ تثبت على السطح الأسطواني للصاروخ وموازية له ، ولكن هنا أستعملت حاضنتين للحفاظ على حياة المجاهد من حدوث خطأ يؤدي الى تفجير الص•اروخ عند وضع المفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة بشكل خاطيء يؤدي الى تفجير الصارو•خ .

            كيف يعمل هذا المفتاح
            عندما يكون هذا المفتاح جزء من دائرة كهربائية فأن هذه الدائرة يسري بها التيار الكهربائي عندما تتحرك الكرة المعدنية للمفتاح بأتجاه الغطاء البلاستيكي للمفتاح الذي يتحوي على القطب المعدني الآخر .

            ملاحظة أخرى :- يمكن صناعة هذا المفتاح بحجم صغير بأستعمال بأستعمال كرتيتين حديدية أو ثلاثة مثلا لها أقطار صغيرة تتحرك داخل الأسطوانة النحاسية لها قطر أكبر قليلا من قطر الكرات ، وتقوم هذه الكرات الحديدية بعملية التوصيل الكهربائي بين قطبي المفتاح عندما يميل الغطاء البلاستيكي للمفتاح قليلا نحو الأرض .

            (5) آلية عمل وفحص صلاحية المفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة :-
            نضع المفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة بالشكل الصحيح في الحاضنة البلاستيكية ثم نضع أحد اقطاب الاوفومتر على قاعدة الاسطوانة المثبتة على قاعدة الحاضنة والقطب الاخر على البرغي المثبت على الغطاء العازل للاسطوانة والمثبت في الزاوية القائمة للحاضنة فلا نلاحظ أي حركة لمؤشر الاوفومتر ولكن عندما تميل الحاضنة زاوية مع الارض أكبر من الصفر، أي عندما نجعل الاسطوانة النحاسية غير موازية للارض ويميل الغطاء البلاستيكي للمفتاح قليلا نحو الارض فسوف تتحرك الكرة الحديدية بأتجاه الغطاء البلاستيكي فتمس البرغي المثبت بالغطاء من داخل الاسطوانة ، فنلاحظ عند ذلك حركة مؤشر الاوفومتر ،الآن وضحت الفكرة .

            (5)ملاحظة مهمة جدا :-
            يجب أن يكون قطر الواشر المعدني أقل من قطر الاسطوانة النحاسية حتى تبقى الاسطوانة دائما معزولة كهربائيا عن الغطاء العازل.

            توضيح :- الواشر( قطعة معدنية قطرها أقل من القطر الداخلي للاسطوانة ولها ثقب من الوسط بقدر قطر البرغي ) .
            ولاحظ إن جميع المواد لصناعة هذا المفتاح متوفرة ويمكن الحصول عليها بكل سهولة ويمكن تجربة الأسطوانات النحاسية التي يمكن الحصول عليها بسهولة من تقطيع الأنابيب النحاسية التي تستخدم في دورة غاز التبريد في الثلاجات الكهربائية وذلك لصناعة هذا المفتاح الرائع .

            (سادسا ) صناعة الصاروخ والآلية التي يعمل بها :
            1- تصنع حاضنتين من البلاستك المقاوم للحرارة بشكل مثلث قائم الزاوية تحتوي كل منهما على أقطاب معدنية عند الزاوية القائمة وعند ضلع الحاضنة ( وتر المثلث ) المقابل للزاوية القائمة ، بحيث يمكن للحاضنتين أن تتشابكان بسهولة عند الأقطاب المعدنية عندما نضغط أحداهما على الأخرى .

            2- تثبت أحدى الحاضنتين على الجزء الأسطواني من بدن جسم الصاروخ ( وهذا شرط مهم جدا ) بحيث تكون الزاوية القائمة للحاضنة بأتجاه رأس الصاروخ والضلع المقابل للزاوية القائمة ( وتر المثلث ) بأتجاه ذيل الصاروخ .
            ويجب أن تكون الحاضنة موازية لجسم الصاروخ وهذه ملاحظة مهمة جدا .

            3- تأتي بالحاضنة الأخرى وتثبت فيها المفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة بحيث يكون الغطاء البلاستيكي للمفتاح مثبتا بأتجاه الزاويه القائمة للحاضنة ، وقاعدة أسطوانة المفتاح مثبتة في ضلع الحاضنة المقابل للزاوية القائمة ( الوتر ) .

            4- تأتي بصاعق تفجير وبطارية كهربائبة جافة صغيرة ( 9 ) فولت مثلا وأسلاك ، تربط أحد طرفي الصاعق بالقطب السالب للبطارية ، والقطب الموجب للبطارية يربط بالقطب الموجود عند الزاوية القائمة للحاضنة ذات الشكل المثلث القائم المثبته بجسم الصاروخ ويجب أن تكون الزاوية القائمة للحاضنة بأتجاه رأس الصاروخ بينما يربط الطرف الآخر للصاعق بالقطب المثبت في ضلع الحاضنة المقابل للزاوية القائمة ( وتر المثلث )والموجود بأتجاه ذيل الصاروخ .

            5- تضع الصاعق في رأس الصارو•خ محاطا بالمادة المتفجرة الموجودة في رأس الصاروخ .

            6- تثبت البطارية الكهربائية ( 9 ) فولت على قاعدة بلاستيكية مقاومة للحرارة ثم تثبت هذه القاعدة على جسم ال•صاروخ .
            ملاحظة :-

            أ – يتموضع البطارية على جسم الصار•وخ حتى تستطيع أستبدالها وتغيرها بسهولة فيما أذا ضعفت .

            ب- أن وضع البطارية الكهربائية الصغيرة ( 9 ) فولت داخل رأس الصا•روخ خطأ كبير وذلك لان ذلك سوف يعرض البطارية الى الحرارة من داخل رأس الصاروخ ومن الخارج ( من تأثير حرارة الجو والشمس ) مما يأدي الى التلف السريع للبطارية.

            ولكن يمكن وضع البطارية داخل رأس الصارر•خ في حالة الاستخدام اللحظي والمباشر للصاروخ وكان الجو باردا ( في فصل الشتاء مثلا ).

            أما عند وضع البطارية داخل رأس الصارو•خ وخزنها فيؤدي الى تلف بطارية التفجير وعطل نظام تفجير مفتاح الكرة الحديدية المتحركة .

            ملاحظة :- طبق هذه المعلومات على الورق ثم طبقها عمليا

          • 7- تجعل الصاروخ بزاوية ميل مقدارها ( 60 ) درجة مع الارض مثلا .
            وعند ذلك سوف يصنع المفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة زاوية ميل مقدارها ( 60 ) درجة أيضا مع اللأرض . وذلك بسبب أنطباق الحاضنتين . ( وهذا يشبه خطان متوازيا يميلان عن الافق فأنهما يصنعان نفس الزاوية مع الافق ) وذلك طبقا لقوانين الهندسة .
            8- تثبت مفتاح الكرة الحديدية المتحركة في الحاضنة الخاصة به بحيث يكون غطائه البلاستيكي مثبت عند الزاوية القائمة للحاضنة الخاصه به ، ثم تثبت تلك الحاضنة المحتوية على المفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة في الحاضنة المثبتة في بدن (الجسم ) الاسطواني للصاروخ التي تكون فيها الزاوية القائمة للحاضنة بأتجاه رأس الصارو•خ ، وبذلك سوف يكون الغطاء العازل للمفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة بأتجاه رأس الصارو•خ ، وتكون قاعدة المفتاح ملاصقة للكرة الحديدية المتحركة ومثبته في منتصف قاعدة الحاضنة التي تقابل الزاوية القائمة( الوتر ) وبأتجاة ذيل الصاروخ دائما .

            9- عندما ينطلق الصار•وخ من منصة الأنطلاق الأرضي سوف يأخذ مسار قطع مكافيء أو دائري تتناقص المركبة العمودية للسرعة خلال هذا المسار بشكل تدريجي وعندما يصل الصار•وخ الى أقصى أرتفاع تصبح المركبه العمودية لسرعة الصار•وخ ( صفر ) مما يجعل الصارو•خ موازيا للارض عند ذلك الارتفاع ، ثم يبدأ الصارو•خ بعد ذلك بالنزول قليلا جدا نحو الارض فتزداد المركبة العمودية للسرعة تدريجيا بتأثير الجاذبية الارضية ويصبح التعجيل الارضي للصاروخ تسارعي وهذا سوف يؤدي جعل رأس الصار•وخ يميل بأتجاه الأرض، وعند تلك اللحظة سوف تنزلق الكرة الحديدية الموجودة في الأسطوانة النحاسية للمفتاح بأتجاة الغطاء العازل للمفتاح مكونة دائرة كهربائية كاملة تمرر التيار الكهربائي الى الصاعق الموجود في رأس الصار•وخ مما يسبب تفجيره الى تفجير رأس الصار^وخ الذي يحوي المادة المتفجرة وبذلك يتحول الصارو~خ ورأسه الى عدد كبير من الشظايا المدمرة التي تسقط الطا•ئرات .

            ملاحظة :- أن حركة الصاروخ هنا مشابهة لحركة المماس لمنحني القطع المكافيء ، فأن ميل هذا المماس يكون صفر عند النهاية العظمي وذلك لان مشتقة الدالة لمعادلة المسار تكون صفرا وأن المماس يوازي محور السينات ( x-axis ).

            (سابعا) ملاحظات مهم جدا :-
            1- وأعلم أن جميع أنواع الصواريخ بما فيها الصواريخ قصيرة المدى يمكن ان تصنع بأعداد كبيرة وبسهولة وبكلفة بسيطة وهذه الصواريخ هي التي تنفع بتحولها الى صو•اريخ مضادة للطائرات بكفاءة كبيرة .

            2- يجب أن يوضع المفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة بشكل صحيح حتى تكون زاوية الميل للمفتاح صحيحة لا تسمح بأنزلاق الكرة الحديدية نحو الغطاء البلاستيكي عندما يكون الصا•روخ موجود على منصة الانطلاق الارضية ،لان أنزلاق الكرة الحديدية نحو الغطاء البلاستيكي سوف يعمل على تمرير تيار كهربائي يفجر الصاعق وثم تفجير الصاروخ وهو على نصة الانطلاق الأرضي .

            ( ثامنا )الحركات الميكانيكية التي يمكن أن يمتلكها الصاروخ خلال المسار عند أنطلاقة

            1- حركة رأس الص•اروخ نحو الأعلى أو الأسفل تؤدي الى حركة محور الصار”وخ الطولي بأتجاه الأمام نحو الاعلى أو الاسفل وهذا يعني أى تغير في زاوية ميل الصاروخ في المسار يقابله نفس التغير في زاوية ميل المفتاح ذو الكرة الحديدة المنزلقة ( لا تنسى أن المفتاح ذو الكرة الحديدة المنزلقة يجب أن يثبت في الحاضنة البلاستيكية وبشكل يوازي السطح الاسطواني للصار•وخ .
            هذه الحركة لن تأثر على آلية تفجر الصار•وخ التي تحدث عند أعلى أرتفاع يصله .

            2- دوران الص|اروخ حول نفسه بأتجاة محوره الطولي ( وهذا يشابه دوران أسطوانة زجاجية أو معدنية حول قضيب معدني يخترق فوهيتها ) ، ويميل هذا القضيب المعدني مع الأفق بزاوية معينة ، هذه الحركة للصاروخ لا ثؤثر أيضا على ميل المفتاح ذو الكرة الحديدية المنزلقة ، ( ويمكن تمثيل الصاروخ والمفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة بحركة خطين مستقيمين متوازيان فعندما يصنع أي خط مستقيم زاوية سوف يصنع المستقيم الآخر نفس الزاوية ، الآن وضحت الفكرة ، وكذلك نكرر هذه الملاحظة لأهميتها ( لا تنسى أن المفتاح ذو الكرة الحديدية المنزلقة يجب أن يثبت في الحاضنة البلاستيكية وبشكل يوازي السطح الاسطواني للصاروخ .

            هذه الحركة لن تؤثر في صناعة الصاروخ وسوف نسطيع تفجير الصاروخ عند أعلى أرتفاع يصله .

            ( تاسعا ) كيف ينفجرالصاروخ عند أعلى أرتفاع يصله
            لنفرض إن الصاوخ الذي عندنا يمتلك الحركة الأولى والثانية الموجودة أعلاه .ويملك المفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة
            فطبقا لقوانين الحركة سوف يكون ميل الصاروخ عند أرتفاع له صفرا لان مشتقة الدالة لمساره سوف تكون صفرا ، لذلك عند وصول الصاروخ الى أعلى أرتفاع فأن أى حركة بسيطة لرأس للصاروخ نحو الأرض سوف تؤدي الى تفجر الصاروخ والسبب في ذلك هو حركة الكرة الحديدية الموجودة في أسطوانة المفتاح نحو الغطاء البلاستيكي للمفتاح الذي يوجد عليه القطب الآخر للمفتاح فيتكون نتيجة لذلك دائرة كهربائبة تمرر التيار الكهربائي بالصاعق الموجود في رأس الصاروخ مما يأدي الى تفجير الصاروخ عند أعلى أرتفاع يصله . الآن وضحت الفكرة . هذا النوع من الصواريخ التي تمتلك نظام تفجير المفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة يمكن أستخدامها كصواريخ أرض- جو مضادة للطائرات .

            ملاحظة :-
            أن الفكرة العامة لهذا التقرير بسيطة جدا تتلخص بالتحكم في تفجير الصاروخ بواسطة تغير زاوية ميل المفتاح ( هـ ) التي تتحكم بالدائرة الكهربائية المكونة من الصاعق الموجودة في رأس الصاروخ والبطارية ( 9 ) فولت الموجودة على بدن ( جسم ) الصاروخ الأسطواني .

            والآن توضيح فكرة التقرير بشكل بسيط جدا يفهمة طلبة الكليات في الرياضيات والهندسة والفيزياء
            أ- يرسم على ورقة الخطوط البيانية منحني يمثل نصف دائرة مثماثل مع محور الصادات وله نهاية عظمى ( جـ ) واقعة على المحور الصادي وأما نقاط تقاطعه مع محور السينات فهي ( أ ) في جهة اليسار و ( ب ) في جهة اليمين ، نحرك بشكل تدريجي وبطيء مستقيم مماس لهذا المنحني يبدأ من نقطة ( أ ) سوف نلاحظ أن زاوية الميل لهذا المستقيم سوف تقل تدريجيا حتى تصبح صفرا عند نقطة النهاية العظمى ( جـ ) لآن المشتقة ( dy/dx=0 )
            وبطريقة أخرى يمكن توضيح ذلك عمليا ، بأن نرسم منحني بشكل نصف دائرة على الأرض نصف قطرها نصف متر بواسطة الطباشير وله نهاية عظمى ( جـ ) ونرسم النقطة ( أ ) من اليسار حيث تمثل بداية المنحني ، ونرسم النقطة ( ب ) من اليمين حيث تمثل نهاية المنحني ، نأتي بالمفتاح ذو الكرة الحديدية المحركة ونبدأ بتحريكه بشكل تدريجي على منحني نصف الدائرة من النقطة ( أ ) الواقعة في جهة اليسار بأتجاه النهاية العظمى ( جـ ) فسوف نلاحظ أن ميل هذا المفتاح سوف يقل بشكل تدريجي وعندما يصل الى نقطة النهاية العظمى ( جـ ) سوف يصبح ميل المفتاح ذو الكرة الحديدية المتحركة صفرا ولذلك فأن أي حركة أخرى بسيطة تحدث لهذا المفتاح بأتجاه النقطة ( ب ) أي نحو الأرض سوف يؤدي الى تحريك الكرة الحديدية نحو غطاء المفتاح الذي يوجد فيه القطب الآخر للمفتاح ، ولو فرضنا أن هذا المفتاح كان جزء من دائرة كهربائية مكونة من بطارية ( 9 ) فولت وصاعق موجود في رأس الصاروخ وتحركت فيه الكرة الحديدية نحو القطب الآخر بأثير تغير زاوية الميل للمفتاح فأن ذلك سوف يؤدي الى مرور التيار الكهربائي في الصاعق وتفجير الصاروخ عند أعلى نقطة يصلها.

            أن هذه المعلومات سوف تسمح لنا بتحويل جميع أنواع صواريخ أرض- أرض التي يصنعها المجاهدون الأبطال الى صواريخ أرض – جو وبكل سهولة ، تنفجر هذه الصواريخ عند أعلى أرتفاع يصله الصاروخ ( ومن المعلوم أن أعلى أرتفاع يصله الصاروخ يعتمد على زاوية ميل الصاروخ عند منصة الأنطلاق ) ، وبهذه الطريقة سوف نستطيع التحكم بالأرتفاع الذي ينفجر به الصاروخ بواسطة تغير زاوية الأنطلاق للصاروخ عند منصة الأنطلاق الأرضية وهذا أنجاز عظيم . وأن أنفجار الصاروخ قرب الطائرة المعادية سوف يحدث عدد كبير من الشظايا التي يمكن أن تسقط الطائرة عند المدى المؤثر للشظايا الذي قد يبلغ ( 50 )متر أو أكثر

            ملاحظة :-
            1- يمكن صناعة هذا النوع من المفاتيح بواسطة الأنابيب النحاسية المستخدمة من قبل المهندسين أو العمال المهرة الذين يصلحون الثلاجات الكهربائية ، حيث تستخدم هذه الأنابيب لأمرار دورة غاز التبريد بالثلاجة . علما أن هذه الأنابيب لها قطر ثابت على طول الأنبوب وهذه الأنابيب هي التي تنفع في صناعة مفاتيح التفجير عند أعلى أرتفاع يصله الصاروخ .

            2- ولكن يمكن صناعة هذا المفتاح بسهولة بواسطة رصاصة الكلاشنكوف ولكنه يمتلك موصفات جديدة بسبب أختلاف قطر الداخلي للأسطوانة النحاسية للرصاصة مع قطر فوهة الأسطوانة ،ولعمل هذا المفتاح نأتي برصاصة الكلاشنكوف ثم نفتحها ونستخرج منها البارود ، ويمكن أجراء هذه العملية بأن نأتي برصاصة الكلاشنكوف ونضعها بشكل مائل على حائط ونوجه لها ضربة قوية بالقدم ، نأتي بالأسطوانه الفارغة للرصاصة ونطرق بواسطة مسمار رفيع وطويل على الكبسولة الموجودة بالأسطوانة لتفجيرها ، ننظف الأسطوانة من الداخل جيدا ،ثم نأتي بمسمار له قطر أكبر قليلا من فوهة أسطوانة رصاصة الكلاشنكوف ونعمل بهذا المسمار على توسيع فوهة الأسطوانة قليلا ، ثم تأتي برصاصة الكلاشنكوف ونحيط قسما من الجزء الظاهر منها بلاصق عازل شفاف ثم ندخل كرة حديدية صغيرة أو أكثر بالأسطوانة الفارغة لرصاصة الكلاشنكوف ثم نغلق فوهة أسطوانة رصاصة الكلاشنكوف برصاصة الكلاشنكوف المحاطة بالاصق العازل الشفاف بقوة فنحصل على المفتاح الكهربائي الذي له قطبان القطب الأول يمثل أسطوانة الرصاصة والقطب الثاني يمثل الرصاصة نفسها التي تغلق فوهة الأسطوانة ، وإن حركة الكرة الحديدية داخل الأسط

          • الآن تكون انت حصلت على المفتاح الكهربائي المطلوب .

            ملاحظة :- ويمكن أن تستفيد من أسطوانة رصاصة الكلاشنكوف الفارغة مع الرصاصة الخاصة بها ، وتجعل الجزء المتحرك فيها عبارة عن رصاصة المسدس الصغيرة ، في هذه الحالة يمكن أن نحصل على زاوية ميل كبيرة للمفتاح بسبب زيادة قوة الأحتكاك بين السطح الداخلي لأسطوانة الكلاشنكوف ورصاصة المسدس وكذلك وجود الفرق بين القطر الداخلى لأسطوانة وفوهة الأسطوانة وهذا المفتاح قد يمكن أستخدامه في صناعة الصواريخ المضادة للسفن الحربية والغواصات. وعليك التجربة لصناعة أنواع أخرى كثيرة من المفاتيح التي تعمل على أيصال التيار الكهربائي عند زاويا ميل مختلفة وذلك بتغيرالخواص الهندسية والفيزيائية التي تعتمد على ( قوة الأحتكاك ، التركيب الداخلى للمفتاح ………الخ )

            دراسة كيفية عمل المفتاح ذو الرصاصة المتحركة ذات الرأس المخروطي .

            قبل دراسة هذا النوع من المفاتيح علينا معرفة الحقائق التالية :-
            أ- تفرض أن وزن الجزء المتحرك الاسطواني ذو الرأس المخروطي في المفتاح( و ) داين (( الوزن = الكتلة (غرام ) مضروبة في التعجيل الارضي 980سم / ثا2 )) وأن الجزء الاسطواني ذو الرأس المخروطي كان يصنع على سطح مائل زاوية ميل ( هـ ) فأن وزنه سوف يتحلل الى مركبتين أحداهما موازية للسطح مقدارها ( وجاهـ ) هذه القوة سوف تحاول تحريك الجسم الاسطواني نحو الأسفل ، أما القوة الأخرى ( وجتاهـ ) فتكون عمودية على السطح .
            ب – معروف أن معامل الأحتكاك هو النسبة بين قوة الأحتكاك إلى القوة العمودية بين السطحين المحتكين ، وهذا يعني أن :-
            قوة الأحتكاك = معامل الأحتكاك مضربا في القوة العمودية بين السطحين المحتكين .
            أي أن قوة الأحتكاك تعتمد على :-

            1- القوة العمودية بين السطحين المحتكين = وجتاهـ
            2- وكذلك تعتمد قوة الأحتكاك على المساحة بين السطحين المحتكين .
            3- وكذلك على معامل الأحتكاك الذي يعتمد على نوع المواد المحتكة .

            الآن مناقشة حركة جسم على سطح مائل ( حركة الجزء الاسطواني ذو المخروط من المفتاح )
            عندما يوضع الجسم على سطح المائل زاوية ميله ( هـ ) فأن وزنه سوف يتحلل كما قلنا سابقا الى مركبة عمودية على السطح المائل مقدارها ( وجتاهـ ) وإلى مركبة موازية للسطح المائل مقدارها ( وجاهـ ) ، والآن سوف نركز على ( وجتاهـ ) ، أن القوة ( وجتاهـ ) هي التي تسبب زيادة قوة الأحتكاك

            ولزيادة الزاويه هـ التي يحدث فيها الأنزلاق يجب زيادة مساحة السطحين المنزلقين ، لذلك يجب تغير الأسطوانة التي يتحرك بها الجزء المتحرك بحيث تصبح على شكل متوازي مستطيلات مجوف مفتوح من أحد أوجهه الضيقة وتغير الجزء المتحرك داخل المفتاح الى شكل قطعة معدنية تملك مقطع مستطيلا مشابه لمقطع متوازي المستطيلات المجوف ، لذلك سوف تزداد قوة الاحتكاك بين الجزء المتحرك في المفتاح مع السطح الداخلى للمفتاح ، وهذا يؤدي الى زيادة مقدار زاوية الميل ( هـ ) التي يحدث عندها أنزلاق القطعة المتحركة داخل المفتاح نحو القطب الآخر للمفتاح الموجود على الغطاء البلاستيكي المعزول ، وهذا أنجاز رائع نسعى إليه . وكما أوضحنا سابقا من أن أنزلاق القطعة المعدنية الموجودة في المفتاح نحو القطب الآخر الموجود في الغطاء البلاستيكي سوف يؤدي الى أمرار التيار الكهربائي في دائرة الصاعق الموجود في رأس الصاروخ مما يؤدي تفجيره . والآن سوف نوضح أهمية زيادة زاوية الميل ( هـ ) التي تنزلق عندها القطعة المعدنية للمفتاح نحو القطب الآخر الموجود في الغطاء البلاستيكي .

            ملاحظة :- أهمية أستخدام المفتاح ذو القطعة المعدنية المحركة ذات الرأس المخروطي

            1- أذا كانت زاوية الميل ( هـ ) التي تنزلق فيها القطعة المعدنية ذات الرأس المخروطي للمفتاح أقل من زاوية ميل الصاروخ عند منصة الأنطلاق ، فأن هذا الصاروخ سوف ينفجر بتأثير حركة القطعة المعدنية المتحركة نحو القطب الآخر للمفتاح قبل أن يصل الى الارض أي أنه سوف ينفجر ضمن المسار المحصور بين أعلى نقطة يصلها الصاروخ والأرض .
            وعند ذلك يمكن أستخدام هذا الصاروخ كصاروخ نوع أرض – جو .

            مثال :- لدينا زاوية الميل ( هـ ) للمفتاح = 15 درجة التي يحدث فيها أنزلاق القطعة المعدنية المتحركة ذات الرأس المخروطي نحو القطب الآخر للمفتاح مكونة دائرة كهربائبة تمر بالصاعق الموجود برأس الصاروخ ، فأذا كانت زاوية ميل الصاروخ عند منصة الأنطلاق = 45 درجة ، فما هي زاوية المفتاح التي يمكن أن ينفجر بها الصار•وخ خلال مسيره ؟
            الحل :-

            عندما يصل الصار•وخ الى أعلى نقطة يكون ميله صفرا ، أي زاوية ( هـ =0) درجة ثم تبدا زاوية ميل المفتاح ( هـ ) ذو القطعة المعدنية ذات الرأس المخروطي المتحرك بالزيادة التدريجية خلال أتجاهه نحو الأرض وعندما يصبح ميل المفتاح( هـ ) تساوي ( 15 ) درجة ينفجر الصاروخ ، ويمكن أن يستخدم هذا الصاروخ كصاروخ من نوع أرض- جو مضاد للطائرات .

            2- أذا كانت زاوية الميل ( هـ ) التي تنزلق فيها القطعة المعدنية للمفتاح ذات الشكل المخروطي ليست مساوية تماما ولكنها مساويه تقريبا الى زاوية ميل الصار•وخ عند منصة الأنطلاق أى أن زاوية ميل المفتاح (هـ )=26 درجة مثلا وزاوية ميل الصاروخ =30 درجة مثلا ، فأن هذا الصاروخ سوف ينفجر بتأثير حركة القطعة المعدنية المتحركة ذات الرأس المخروطي نحو القطب الآخر للمفتاح قبل أن يصل الى الارض بقليل .

            وعند ذلك يمكن أستخدام هذا الص•اروخ كصارو•خ نوع أرض – أرض لمهاجمة قطع الحربية البرية للعدو ، وكذلك يمكن أستخدامه كصاروخ من نوع أرض – بحر لمهاجمة القطع البحرية كالسفن الحربية والبوارج الحربية لان هذا الصاروخ سوف ينفجر قريبا من سطح ماء البحر .

            3- أذا كانت زاوية الميل للمفتاح ( هـ ) التي تنزلق فيها القطعة المعدنية المتحركة ذات الشكل المخروطي أكبر من زاوية ميل الصاروخ عند منصة الأنطلاق ، فأن هذا الصاروخ سوف ينفجر بتأثير حركة القطعة المعدنية المتحركة ذات الرأس الخروطي نحو القطب الآخر للمفتاح داخل ماء البحر وعند ذلك يمكن أستخدام هذا النوع من الصواريخ لمهاجمة الغوصات الحربية.
            ويجب في هذه الحالة عزل الدائرة الكهربائية للمفتاح حتي لا تتأثر بماء البحر .
            مثال على ذلك :- عندما تكون زاويه ميل الصاروخ عند منصة الأنطلاق تساوى مثلا ( 30 ) درجة فيجب أن تكون زاوية ميل المفتاح التي تحدث الحركة للقطعة المعدنية ذات الرأس المخروطي ( هـ = 35 ) مثلا ، عند ذلك سوف ينفجر الصاروخ داخل الماء .

            أن ما وضحناه أعلاه يمكن التأكد من صحته لو رسمت مسارا كبيرا لنصف دائرة على الأرض ذات نهاية عظمى وقمت بتحرك المفتاح ذو القطعة الحديدية المتحركة ذات الرأس المخروطي من نقطة النهاية العظمى نحو الأرض فسوف ترى أن القطعة المعدنية ذات الشكل المخروطي للمفتاح تنزلق نحو القطب الآخر عند زاوية معينة ( هـ ) ، ومن المعلوم أن الزاوية ( هـ ) لها مقدار معين يمكن تحديده من خلال تغير الخواص الفيزيائية للمفتاح ( تغير قوة الأحتكاك ) وأن قيمة معينة للزاوية ( هـ ) هي التي تؤدي الى مرور التيار الكهربائي في الصاعق الموجود في رأس الصا•روخ ، وكما قلنا سابقا أن هذه الزاوية يمكن التحكم بقدارها بتغير قوة الأحتكاك بين القطعة المتحركة ذات الرأس المخروطي والتجويف الذي تتحرك فيه .

            وكذلك يمكن أستخدام
            المفتاح المغناطيسي :- ويمكن صناعة هذا المفتاح المغناطيسي للتحكم بزاوية الميل ( هـ ) للمفتاح وذلك بالشكل التالي ، نثبت قطعة من المغناطيس الصغير بواسطة مادة لاصقة في قاعدة الأسطوانة النحاسية التي تتحرك فيها رصاصة الكلاشنكوف، ثم نأتي بقطعة حديدية ذات شكل دائري قطره بقدر قطر رصاصة الكلاشنكوف ثم نلصق تلك القطعة الحديدية بواسطة مادة لاصقة جيدة في القاعدة الدائرية لرصاصة الكلاشنكوف ، ندخل تلك الرصاصة في الأسطوانة النحاسية فتنجذب بواسطة المغناطيس الموجود في قاعدة الأسطوانة ( لان المغناطيس يجذب الحديد ) ، ويمكن أن نحصل على زوايا مختلفة للمفتاح تمر التيار الكهربائي في الصاعق الموجود في رأس الصاروخ وذلك بطريقتين أولا بالتحكم بقوة المغناطيس الموجود في الأسطوانة النحاسية وثانيا التحكم بمقدار الزاوية ( هـ ) بواسطة تغير ثقل الرصاصة المتحركة وهذا هو الطريق الأسهل . وهذا مفتاح رائع جدا يمكن بواسطتة الحصول على زوايا مختلفة للمفتاح تمرر التيار الكهربائي في الصاعق الذي يفجر الصاروخ في الأرتفاع الذي نريده وذلك بعد نزول الصاروخ من أقصى أرتفاع يصله .

            وهنالك ملاحظة أخيرة مهمة جدا وهي :-
            كيف يمكن تحويل قذائف الهاون الى فذائف مضادة للطائرات

            هنالك حركة لرأس القذائف يجب التخلص منها ، وتتلخص هذه الحركة بأن رأس القذيفة يمكن أن يرسم دوائر أثناء أنطلاق القذيفة وهذا يؤدي الى تغير كبير في زاوية ميل المفتاح ( هـ ) وأنفجار القذيفة بعد خروجها من فوهة المدفع ، ولذلك أذا وجدت مثل هذه الحركة الدائرية لرأس القذيفة فيجب في هذه الحالة أستخدام المفتاح ذو قطعة المعدنية المتحركة ذات الرأس المخروطي الذي يمتلك زاوية ميل ( هـ ) كبيرة لكي يمرر التيار الكهربائي في الدائرة الكهربائية ، فأذا وضعنا الصاعق في رأس القذيفة والمفتاح والبطارية على بدن القذيفة ، عند ذلك سوف نسطيع تحويل جميع قذائف الهاون الى قذائف مضادة للطائرات تنفجر عند أرتفاع معين أو قذائف قادرة لتدمير السفن الحربية والبوارج الحربية والغواصات .

            ملاحظة :- يجب وضع مكان البطارية ( الحاضنة ) على سطح القذيفة ومن دون وضع البطارية فيه ، حيث أننا نستطيع وضع البطارية في الوقت المناسب وذلك عند الرمي ويجب كذلك مسك القذيفة بشكل صحيح وخاص لا يسمح للمفتاح بمرور التيار الكهربائي في الصاعق عند وضع البطارية .

            أخيرا هذا التقرير يستند على أسس علمية صحيحة قابلة للطبيق نظريا وعمليا ومختبريا.

            ا
            بعد كل تجربة كتابة ملاحظات لعدم تكرار

          • الان في حالة صنعت الصاروخ فأنت بحاجة لصنع وقود للصاروخ فلكي تفعل ذلك عليك معرفة أو ان الوفود .ووووو…
            طريقة تحضير (((وق•ود الصوار•يخ وكيفية اطلاقه )))؟ وكم يجب ان يكون عرض الصا•روخ بالنسبه لطوله ؟ وهل يلزم ان يكون له ريشه بالخلف ؟ وماهي افضل ماده تصنع بها انبوبة الص•اروخ ؟

            تنقسم الصواري•خ من حيث الوقود الي انواع , فهناك الصو•اريخ التي تستخدم الوقود الصلب , و «««والوقود الصلب هو عبارة عن مخلوط متجانس صلب من المادة المؤك.سده و الماده القابله للأحتراق و يكون شكل هذا الوقود علي شكل أعواد تشبه في شكلها السيجاره , و تتميز الصواريخ التي تعمل بالوقود الصلب بقوة دفع عالية جدا , لكن المشكله تكمن في «««ان زمن احتراق الوقود الصلب صغير جدا مما يستلزم اطالة عود الوقود الصلب او استخدام عدة اعواد علي التوازي , و من اكثر الصواريخ التي تستخدم الوقود الصلب هي الصواريخ المض•اده للط•ائرات و التي تستلزم سرعة عاليه جدا في وقت قصير , كما تستخدم ص•واريخ المدفعية (ارض/ ارض) قصيرة المدي هذا النوع من الصو•اريخ كالكاتي•وشا مثلا , ننتقل الي( النوع الثاني) من الوقود و هو الوقود السائل , فالص•واريخ التي تستخدم الوقود السائل تنقسم محركاتها الي نوعين , محرك صارو•خي و محرك نفا•ث , المحرك الصار•وخي هو عباره عن غرفة احتراق يتم داخلها امتزاج نوعين من السائل , سائل مؤك.سد و سائل قابل للأحتراق , بمعني ان هذا النوع من الصو•اريخ يحتوي علي تنكين وقود , وقود سائل مؤك
            سد و وقود سائل قابل للأحتراق, … النوع الثاني و هو المحركات النفاثه و هو كما محرك الطائرة تماما , يستخدم سائل قابل للأحتراق فقط (كالبنزين) و يستعيض عن الماده المؤك.سده بالهواء الجوي (كما يعمل كاربراتير السياره بخلط الهواء الجوي بالبنزين لأتمام الاحتراق) أي ان هذا النوع من الصواريخ به تنك واحد فقط للسائل القابل للأحتراق (غالبا ما يكون بنزين ) , و تتميز الصواريخ العامله بالوقود السائل بطول فتره طيرانها لكن سرعاتها ليست عاليه كما تحتاج الي تقنية تصنيع عاليه جدا و صيانه معقده , كما اريد ان انوه ان هناك انواع كثيره من الصواريخ تستخدم النوعين من الوقود (الصلب و السائل) كمرحلتين , بحيث تكون المرحله الاولي عباره عن وقود صلب مسئول عن دفع الصاروخ بقوه في بداية الاطلاق و اك.سابه سرعة الطيران المبدأيه ثم تعمل المرحله الثانيه (وقود سائل) علي اتمام بقية مسار الصارو•خ
            اما بالنسبة لسؤالك عن عرض الصاروخ و وطوله فهذه النسبه ليست ثابته و تحسب عن طريق (نظريات الايرودينامك )و تتوقف علي عوامل كثيره ,
            بالنسبة للريش الصغير لم أفهم ماذا تقصد , اما بالنسبة للمواد التي تصنع منها انابيب الصواريخ فهي سبائك الالومنيوم و التيتانيوم الخفيف و حاليا يستخدمون اجسام من الكموبوسيت لتصنيع بعض الاجزاء الخارجيه و معظم الاجزاء الداخليه

            هل هناك صواريخ حركتها على الأبعاد الثلاثة ؟

            بالنسبة لانظمة التوجيه ,,,,

            لها عدة انواع و ايضا لها عدة تصنيفات ,,,,, و دعوني هنا اختار احد هذه التصنيفات لنشرحها

            تنقسم انواع التوجيه الي :
            1- توجيه ايجابي
            2-توجيه سلبي
            3- توجيه نصف ايجابي

            التوجيه الايجابي : يعتمد هذا النظام علي قيام الصاروخ بعملية التوجيه بكامل عناصرها بنفسه و دون قيام وحدات اخري بالتدخل ,,, دعنا نفسر اكثر
            الصاروخ يا اخي لا يملك اعين يشاهد بها , و لكنه يشاهد بطرق اخري اما بموجات الرادار او بأشعة لانفرارد(تحت الحمراء) او بكاميرا تلفيزيزنيه
            دعنا نختص الص•اروخ الذي تستخدم اعينه موجات الرادار ,,,,,,,, و لا تنسي اننا هنا نتحدث عن طريقة التوجيه الايجابي
            الصاروخ الذي يستخدم موجات الرادار يعتمد علي ارسال موجات راداريه في اتجاهات مختلفه و ما ان تصطدم هذه الموجات بهدف معين, ترتد هذه الموجات الي الصاروخ و عن طريق هذه الموجات المرتده و بعض الخصاءص الاخري ,,, يستطيع ان يعرف الصاروخ ان هناك هدفا في الاتجاه الفلاني و ايضا يعرف بعده بدقه ,,,, و النظرية التي تحكم هذه العملية تسمي دوبلر افكت
            في حالة التوجيه الايجابي ,,,,, الصاروخ نفسه هو الذي ينتج موجات الرادار و هو الذي يستقبلها و هو الذي يحللها و يستخرج منها المعلومات الازمه له عن طريق حاسب آالي مثبت علي الصاروخ و الذي يقوم بنقل المعلومات الي جهاز الطيار الالي لتوجيه الصاروخ الي الهدف ,,,,,,
            اذا في هذه الحاله لا سيطره علي الصاروخ بعد الاطلاق ,,,,, فالصاروخ يعرف ما يفعله جيدا

            التصنيف الثاني : هو النصف ايجابي ,,,و في هذه الحاله تقوم محطه ارضيه بارسال الموجات الراداريه الي الهدف و لكن ترتد هذه الموجات الي الصاروخ و ينفذ الصاروخ نفس الاجراءات السابقه
            لاحظ هنا انه في هذه الحاله مصدر النبضات هو محطه ارضيه و ليس الصا•روخ ذاته ,,, و لاحظ انه في حالة ضرب هذه المحطه فسيفقد الصار•وخ مصدر النبضات و التوجيه ,,,,

            التصنيف الثالث : و هو التوجيه السلبي ,,, و في هذه الحاله مصدر النبضات و الاستقبال و تحليل المعومات كل هذا يتم علي الارض و لا يرسل الي الصاروخ في النهايه الا زوايا اسطح التحكم التي تقوم بتغيير تجاه الصاروخ نحو الهدف طوال الوقت

            فكرة رائعة

            اما السؤال عن طيران الصاروخ حول محاوره ,,,, فالصاروخ ما هو الا طائره لكن بدون طيار و تسري عليها تماما قواعد الطيران المعروفه و له نفس محاور طيران الطائره

            اما بالنسبه للصواريخ الباليستيه فهي صواريخ غير موجهه و تطلق في مستوي ثنائي الابعاد و لا يتم استخدام محور ثالث لها لعدم الحاجه

            ماهى طبيعه عمل الصو.اريخ الم.ضاده للطيران وهل هى افضل سلاح لمواجه الطيران ام لا
            وماهي الانواع والمدى وهل تنطبق عليها نفس مواصفات الصواريخ العاديه ام لا ؟

            الصواريخ الم.ضادة للط.يران هي نوع من انواع الصواريخ عموما ,,,, لكنها تتحد في كونها جميعا اسرع من سرعة الصوت لكي تتغلب علي محاولة الطائره الهدف للهروب ,,,,, كما انها تتميز بكونها صغيره الحجم قياسا و معظمها يستخدم الوقود الصلب

            كما ان الصوريخ المضا.ده للطي.ران هي العدو الاول للطائرا.ت ,,,,,, و هي سلاح ردع حقيقي ضد اي هجوم جوي ,,,, و هناك انواه اخرى من المض.ادات كالمدفعيه المضاده لل.طيران و لكنها ليست ذا تأثير يذكر ,,,, و تأثيرها ينصب علي الطائرات التي تطير علي انخفاض منخفض جدا و بعض انواع الطائرات الهليكوبتر

            و عوده الي الصواربخ المضاد.ة للطائر.ات ,,,, تعتمد هذه الصواريخ في اكتشافها الهدف علي الموجات الراداريه المرتده من الطائره الهدف ,,,,, او علي الموجات الحراريه المبعثه من المحرك

            كيف تتفادى الطائرات الحديثة الصواريخ …الحرارية …
            (”'(((”””’و تقاوم الطائرا•ت النوع الاول من الصو•اريخ بطلاء جسمها (الطائره) بانواع معينه من الدهانات لامتصاص اشعه الرادار او تقوم بعمل زوايا حاده لتشتيت ارتداد هذه الموجات ,,,,, كما في الطائره F116 الشبح ,,,, و تقاوم النوع الثاني من الصواريخ الذي يستخدم الموجات الحراريه و ذلك بالقاء قطع معدنيه محترقه تجعل الصا•روخ يتجه اليها و لا يتجه للطائره )))))

            اما عن المديات فالعالم صنع كل انواع الصواريخ لتتوافق مع كل انواع وسرعات الطائرات

  2. This article is so informative. It really incited interest in me on many points. I agree with much of your views here. Your material has ignited my brain into thinking harder. Thank you so much.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى